الثلاثاء 24 يناير 2017 م - ٢٥ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / عرفانا وتقديرا بالانجاز الكبير.. استقبال حافل بالورود لبعثة منتخبنا الوطنى للناشئين (أبطال الخليج)
عرفانا وتقديرا بالانجاز الكبير.. استقبال حافل بالورود لبعثة منتخبنا الوطنى للناشئين (أبطال الخليج)

عرفانا وتقديرا بالانجاز الكبير.. استقبال حافل بالورود لبعثة منتخبنا الوطنى للناشئين (أبطال الخليج)

قاعة كبار الشخصيات بمطار مسقط الدولى تشهد حفاوة الاستقبال

متابعة ـ عبد العزيز الزدجالى:
استقبلت امس بعثة منتخبنا الوطنى لناشئي كرة القدم بحفاوة كبيرة لدى وصولها الى قاعة كبار الشخصيات بمطار مسقط الدولى وذلك عرفانا وتقديرا بالانجاز الكبير الذى حققه امس بتتويجه بلقب كأس منتخبات الخليج لفئة الناشئين التى استضافتها العاصمة القطرية الدوحة حيث تفوق منتخبنا على نظيره السعودى فى المباراة النهائية بركلات الجزاء الترجيحية 5/3 ليتوج باللقب الخليجى للمرة الثانية فى تاريخه .. وكان فى مقدمة مستقبلى بعثة منتخبنا سعادة الشيخ عبد الله بن خليفة المجعلى نائب رئيس مجلس الشورى بالاضافة لاعضاء مجلس ادارة اتحاد كرة القدم وممثلي وزارة الشؤون الرياضية وبعض من أولياء امور اللاعبين حيث جرى تقديم الورود لابطال منتخبنا الوطنى الذين كانوا عند حسن الظن بهم واستطاعوا ان يترجموا تفوقهم بالتتويج باللقب الخليجى وفى قاعة كبار الشخصيات وبعد كلمات الترحيب وتوجيه كلمات الشكر والثناء للاعبين والجهازين الفنى والادارى جرى تقطيع كعكة مقدمة من ادارة مطار مسقط الدولى للاعبى منتخبنا كتب عليها (نبارك للأحمر الصغير كأس الخليج للناشئين 2015 ) احتفاء بالانجاز الخليجى الكبير …
المدرب الصباحي :
قال المدرب الوطني لمنتخب الناشئين يعقوب الصباحي.. في البداية أود ان ابارك لمولاي حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم هذا الانجاز وكذلك للاعبين و الجماهير التي وقفت خلف هذا المنتخب وبلا شك ان الجميع سعيد بهذا الانجاز كما اود ان اهنئ وأشكر أعضاء مجلس ادارة اتحاد كرة القدم و على رأسهم السيد خالد بن حمد رئيس الاتحاد العماني لكرة القدم على المتابعة المستمرة للبعثة و المنتخب يوما بيوم واضاف الصباحي ان هذا الانجاز يحسب للاعبين في المقام الأول و الأخير فهم أصحاب هذا الانجاز بالاضافة الى اعضاء الجهاز الفني و الاداري بالاضافة الى رئيس الوفد محمد الشحي والدور الذي قام به لتذليل جميع الصعاب التي واجهتنا أثناء تواجدنا بالبطولة ، لذا فاننا بامكاننا ان نطلق على هذا الانجاز انه جاء بتكاتف الجميع وفي ختام حديثه ذكر المدير الفني لمنتخبنا الوطني للناشئين بان هذا الانجاز هو فاتحة خير للجميع و يبشر بأن القادم أفضل.

محمد الشحي رئيس البعثة
كما أعرب محمد الشحي رئيس بعثة منتخبنا عن سعادته بهذا الانجاز حيث ذكر في بداية حديثه.. نبارك لعماننا الحبيبة هذا الانجاز الكروي الرائع وهي تستحق أكثر من ذلك وعمان هي وطن المجد و الانجازات ، فهذا انجاز تاريخي سوف يدون في سجل الرياضة العمانية وبصفة خاصة كرة القدم ويستحق ان نبارك لكل القيادات في السلطنة ولجميع من يعيش على أرضها وأضاف الشحي بأن هذا الفريق سيلقى الدعم و العناية التامة حتى يصل الى افضل المستويات ويستمر في حصد المزيد من البطولات .

ابراهيم العلوي
كما تحدث ابراهيم العلوي رئيس نادي الطليعة ( سابقا ) ووالد نجم منتخبنا الوطني للناشئين محمد العلوي اذ قال نحمد الله على حصولنا على هذه البطولة التي نعتز بها و نفتخر بهذا الجيل الذي حصل عليها وانا كولي أمر فلي الشرف ان ابني محمد من ضمن الكوكبة التي حصدت الذهب لعماننا الغالية واتمنى من الاتحاد العماني الاهتمام بهذه المجموعة الممتازة فقد تدرجوا حتى وصلوا الى هذا المستوى الرفيع

نائب رئيس مجلس الشورى :
كما تقدم سعادة الشيخ عبدالله بن خليفة المجعلي نائب رئيس مجلس الشورى بالشكر الجزيل للاعبين على هذا الفوز الذي اثلج صدورنا نحن كعمانيين فهذه فرحة عامة لسائر أرجاء الوطن واتمنى لهم كل التوفيق والاستمرار في هذا العطاء لاجل الوطن و قائده المفدى .

سلطان الزدجالي :
وقال سلطان الزدجالي الأمين العام للاتحاد العماني لكرة القدم إن هذا الانجاز يعد انجازا تاريخيا لبلدنا الحبيب عمان وهو مفخرة لسائر من يعيش على هذه الارض الغالية واضاف الزدجالي بأن هذا الانجاز لم يأت من فراغ فهو نتاج عمل طويل ومنظم من قبل الاتحاد العماني لكرة القدم بالتعاون مع الجهازين الفني و الاداري بمنتخب الناشئين والذي لم يتوان عن بذل ما يمكن بذله في سبيل تحقيق الافضل ، واختتم سلطان حديثه بأن الاتحاد العماني سوف يستمر فى مساعيه الحثيثة للنهوض و الارتقاء بالكرة العمانية نحو حصد المزيد من الانجازات و الألقاب وذلك بتكاتف جميع الجهات المعنية .

يوسف الشيادي :
كما عبر حارس منتخبنا الوطني للناشئين يوسف الشيادي و الذي كان له الفضل مع زملائه في حصول منتخبنا الوطني على لقب بطولة الخليج الثانية عشرة للناشئين اذ تمكن من التصدى للضربة الأولى بالاضافة تألقه في باقي مباريات البطولة حيث ذكر بأنه يهدى فوزه بجائزة أفضل حارس بالبطولة الى حارس منتخبنا الوطني علي الحبسي واضاف الشيادي بأن القادم سيكون أصعب الا انه يتمنى ان يقدم الأفضل خاصة في البطولة الآسيوية القادمة.

هلال العوفي مساعد المدرب :
وقال هلال العوفي مساعد المدرب اننا نهدي هذا الفوز الى الشعب العماني و الذي كان يترقب انجازا كرويا يسعده منذ فترة كما اننا نعاهد انفسنا أن نبذل قصارى جهدنا خاصة في المرحلة القادمة حيث ان هناك استحقاقا آسيويا في انتظارنا بعد أسبوعين .
مشوار حافل ومقدر للأحمر
حفلت بطولة خليجى 12 لناشئي كرة القدم التى جرت باستضافة العاصمة القطرية بعدد من المباريات المثيرة حيث برز منتخبنا الوطنى فى مجموعته الاولى التى ضمت كلا من منتخبى الكويت والبحرين واستطاع منتخبنا ان يحقق العلامة الكاملة بحصده لـ 6 نقاط من انتصارين على كل من الكويت 2/1 وعلى البحرين 2/صفر ليؤمن لنفسه مكانا فى الدور قبل النهائى وقد اظهر منتخبنا افضلية كبيرة من حيث تجانس الأداء والسيطرة والاستحواذ على مجريات اللعب وقد ساعده فى ذلك المهارات العالية للاعبين وتحليهم بوافر من اللياقة البدنية بالاضافة الى الجوانب الخططية التى غرسها فيهم مدرب منتخبنا يعقوب الصباحى واعدادهم بالشكل اللائق لمثل هذه المشاركات الهامة.

منعطف كبير
ومن المؤكد ان لقاء منتخبنا مع نظيره القطرى فى الجولة قبل الاخيرة كان منعطفا هاما واختبارا اصعب نظرا لان المنتخب القطرى هو صاحب الاستضافة لذا كان الرهان على تعاطى لاعبينا على مدار شوطى المباراة والذى انطلق بسيطرة عمانية افقدت المنتخب القطرى توازنه تماما وكان لهدف السبق لمنتخبنا دور فاعل فى ترجيح كفة منتخبنا تماما وتعزيز الهدف الاول بهدف ثان مالت الكفة تماما لمنتخبنا الوطنى الذى تبين له وعلى ما يبدو سهولة المباراة .. لكن حدث ما كان غير متوقع بعد ان نجح المنتخب القطرى من تقليص الفارق قبل نهاية الشوط الاول 2/1 لتأخذ المباراة بعدا جديدا من بداية الشوط الثانى الذى مالت فيه الكفة لصالح المنتخب القطرى ليتمكن من تحقيق هدف التعادل 2/2 لتعود المباراة الى سيرتها الاولى .. وهنا يظهر الانضباط التكتيكى والقدرة على التعامل مع احداث المباراة حيث استعاد سريعا منتخبنا رباطة جأشه واستمر فى محاولات هجومية بحثا عن هدف الحسم الى ان تداركه فى الوقت القاتل من عمر المباراة ليؤمن لمنتخبنا اللعب مع السعودية صاحبة صدارة المجموعة الثانية فى النهائى المنتظر حنكة يعقوب الصباحى
وهنا لابد من التأكيد على الحنكة الكبيرة والمقدرة الهامة التى يتمتع بها مدرب منتخبنا يعقوب الصباحى الذى تعامل مع المباراة النهائية بحذر شديد لمعرفته المسبقة بحال المنتخب السعودى بالاضافة الى اهمية اللعب على الدقائق الفوارق البسيطة بين كلا المنتخبين وظهر ذلك جليا بعدم اندفاع لاعبينا فى الهجوم والتريث فى بناء الهجمات كلما امكن ذلك ونجح الصباحى فى خطته تماما حيث امن نظافة شباكه الى نهاية المباراة والتى كان لابد من حسمها من خلال اللجوء الى ركلات الترجيح والتى اظهر فيها لاعبونا قدراتهم تماما حيث نجحوا فى تحقيق العلامة الكاملة باحراز 5 اهداف من 5 ركلات فيما سجل المنتخب السعودى 3 اهداف فقط وتكفل حارسنا العملاق يوسف الشيادى بالتصدى ببراعة لاحدى الركلات لتخرج عمان فائزة بجدارة واستحقاق وتتوج باللقب الخليجى الثانى لها فى تلك البطولة وهو ما يعد انجازا كبيرا لهذا المنتخب الواعد والذى نأمل الحفاظ عليه والتدرج به حتى الوصول الى المنتخب الوطنى الاول حتى لانفقد مثل هذه المواهب التى رسمت الفرحة على وجوه جماهيرنا المتعطشة لمثل هذه الانتصارات والانجازات .

اكتمال المشهد الخليجى
وقد اكتمل المشهد الخليجى للبطولة رقم 12 بعد أن توج منتخبنا بطلا والمنتخب السعودى وصيفا فيما حصل المنتخب القطرى على المركز الثالث عقب فوزه بركلات الترجيح على نظيره الكويتى الذى حل رابعا وفاز المنتخب الاماراتى بالمركز الخامس فيما حل المنتخب البحرينى فى المركز السادس والاخير
وقد توج هاشم عبد اللطيف مهاجم منتخب قطر بجائزة هداف البطولة برصيد 5 اهادف فيما حصل ضارى سيار العنزى من السعودية على جائزة افضل لاعب فى البطولة وحصل حارس منتخبنا الوطنى يوسف الشيادى على جائزة افضل حارس مرمى فى البطولة فيما حصل المنتخب الكويتى على جائزة المنتخب المثالى فى البطولة .

خالد بن حمد:نبارك لمنتخب الناشئين التتويج بكأس الخليج
قال السيد خالد بن حمد بن حمود البوسعيدي رئيس الاتحاد العماني لكرة القدم إن فوز منتخبنا الوطني للناشئين لكرة القدم بالبطولة الخليجية للمنتخبات مواليد عام 2000 يعد انجازا كبيرا وأنه بشعور من الفرح والسعادة والافتخار أتوجه أولاً بالشكر للعلي القدير على توفيق منتخبنا الوطني للناشئين لكرة القدم وفوزه بالبطولة الخليجية للمنتخبات مواليد عام 2000 وإحرازه الكأس الغالية ، وثانيا يشرفني باسمي واسم إخواني أعضاء مجلس إدارة الاتحاد العماني لكرة القدم وجميع منتسبي أسرة كرة القدم العمانية أن أهدي هذا الانجاز للمقام السامي لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله ورعاه ، الذي كان لعطاءاته ومكرماته للشباب العماني ومنظومة كرة القدم العمانية الأثر الأهم في تحقيق هذا الانجاز الجديد لكرة القدم والرياضة العمانية، يضاف الى رصيد الانجازات العديدة التي حققتها كرة القدم والرياضة العمانية في هذا العهد الزاهر الميمون. معاهدين جلالته على المضي قدما خلف قيادته الحكيمة نحو المزيد من الانجازات لتبقى عمان رائدة في منصات التتويج والانجازات .
ولأبطال الأحمر الصغير ، أصحاب الانجاز، ومعهم الجهازان الفني والاداري للمنتخب والمختصوون بإدارة الاتحاد أقول ، إنه بالرغم من كل التحديات، فقد كنتم كما عهدكم وطنكم رجالا في المحطات الفاصلة واثبتم أن شباب عمان جديرون بتحمل المسؤولية وقادرون على تحقيق الأحلام وصياغة الانجازات. فبوركت جهودكم جميعاً ووفقكم الله نحو المزيد من النجاح ..
إن الانجاز الخليجي يؤكد من جديد سلامة النهج ووضوح الأهداف التي نجني ثمارها اليوم لاسيما في برامج التطوير وتنمية المراحل السنية. وهو ما يحملنا مسؤولية إضافية في الحفاظ على ماتم والمضي قدما نحو تحقيق المزيد بمشيئة الله تعالى وتوفيقه …مبروك للجميع ومبروك لعمان .

إلى الأعلى