الأحد 28 مايو 2017 م - ١ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / المجلس العماني للاختصاصات الطبية يحصل على شهادة الأيزو (9001:2008)
المجلس العماني للاختصاصات الطبية يحصل على شهادة الأيزو (9001:2008)

المجلس العماني للاختصاصات الطبية يحصل على شهادة الأيزو (9001:2008)

السبتي: الشهادة إنجاز كبير للمجلس ودليل للالتزام بالتطوير المستمر للمعايير

مسقط ـ (الوطن):
احتفل المجلس العماني للاختصاصات الطبية أمس بحصوله على شهادة الأيزو (9001:2008)، حيث تسلم سعادة الدكتور هلال بن علي السبتي، الرئيس التنفيذي للمجلس العماني للاختصاصات الطبية شهادة الأيزو (2008:9001)، وذلك بحضور الرئيس التنفيذي للشركة التركية للمواصفات والمقايسة المعتمدة من منظمة الأيزو الدولية لإصدار شهادات الاعتماد والجودة للمؤسسات المتميزة التي تستوفي المعايير المطلوبة للحصول على شهادة الأيزو.
حيث اشتمل الحفل على كلمة ترحيبية ألقاها سعادة الدكتور هلال بن علي السبتي الرئيس التنفيذي للمجلس العماني للاختصاصات الطبية، لوفد الشركة التركية، وموظفي المجلس، قال فيها: لقد كان المجلس العماني للاختصاصات الطبية – منذ تأسيسه ـ ساعياً دؤوباً نحو الجودة، فلم تكن الزيادة الكمية في أعداد الأطباء الاختصاصيين هي هدفه الأوحد الذي يبتغيه وهو يخطط لعمله، بل كان حريصاً وهو يؤدي مهامه على الدوام أن تكون مخرجاته ذات كفاءة عالية، من خلال التطوير المستمر لممارساته وخدماته الإدارية والفنية، وكذلك لمحتوى البرامج الأكاديمية، والتدريب الراقي لموظفيه ومدربيه ومتدربيه داخل السلطنة وخارجها.
واضاف السبتي: مما لا شك فيه أن الحصول على شهادة الجودة (الأيزو 9001:2008) هو إنجاز كبير للمجلس، وهو ثمرة كل الجهود، كما أنه دليل أكيد على التزام المجلس بالتطوير المستمر لمعاييره في شتى المجالات الإدارية والفنية والأكاديمية بهدف تقديم خدمات أفضل لكافة المستفيدين من خدماته، كما أنه يعكس الدور الذي يقوم به المجلس في رفع مستوى موظفيه وتطوير إمكانياتهم وقدراتهم الذاتية من خلال فعاليات التعليم والتدريب المستمرين. لذلك، لزم توجيه الشكر، كل الشكر، لكم جميعاً على ما حققتموه، إلا إنني أود أن أؤكد – في غمرة احتفالنا اليوم – على أن هذا النجاح الذي تحقق ما هو إلا حافز للمزيد من العطاء في سبيل تطوير عمل المجلس، وبداية لمرحلة جديدة تتطلب منا جميعا مواجهة التحدي وإثبات الذات. وإنني إذ أشعر بالفخر بما قدمتموه عن طيب خاطر من عطاء لهذا الصرح العلمي الكبير، فإنني لواثق من قدرتكم على جعل غدنا على الدوام مشرق بالعديد من الإنجازات التي يستحقها منا هذا الوطن الغالي.
من جانبه قال الدكتور أحمد بن سالم المنظري، استشاري أول طب الأسرة والمجتمع، مدير عام مركز ضمان الجودة بوزارة الصحة: يضاف هذا النجاح الذي حققه المجلس العماني للاختصاصات الطبية من ضمن النجاحات التي حققها في مجال تدريب الأطباء في مختلف التخصصات الطبية. كما أن حصول المجلس على هذه الشهادة سيساهم في الاستمرار على تحسين الأداء والجودة في مختلف المجالات الأكاديمية والإدارية منها في المجلس.
وقال الدكتور عبدالعزيز المحرزي، رئيس اللجنة العلمية لبرنامج طب الأسرة: بذل المجلس جهدا جبارا للحصول على هذه الشهادة وتأتي تتويجا للجهود الحكومية في سبيل تحسين جودة الأداء وسعي معظم المؤسسات الحكومية للحصول على مثل هذه الشهادات هو مؤشر على بلوغ درجة جيدة من الجودة. وحصول المجلس على هذه الشهادة يدل على التطور الذي شهده المجلس في الجانب الإداري في أقسامه ودوائره المختلف والذي يدعم بدوره المهام الأساسية للمجلس والتي تتمثل في تدريب الأطباء. والحصول على الشهادة يعتبر خطوة متقدمة لتحقيق مزيد من الإنجازات في المستقبل وبشكل عام في النظام الصحي في السلطنة. وفي النهاية أتوجه بالشكر لكل من ساهم في الحصول على هذه الشهادة في المجلس. وقال ياسر بن حمود اليعقوبي، أخصائي شؤون موظفين بالمجلس العماني للاختصاصات الطبية: هدف الجودة الأساسي هو تقديم خدمة أفضل وتطوير العمل وتعزيز التعاون والدوائر والموظفين في المؤسسة. وساعدني نظام الجودة في عملي كثيرا من حيث التنظيم وترتيب الأولويات وسهولة تحقيق الخطط والاستراتيجيات. وأرى أن الاهتمام بالجودة يساعد الموظفين في اكتشاف مهاراتهم وتساعدهم في بذل أقصى ما لديهم كما أنها توضح لهم الرؤية المستقبلية وتبرز لهم أهدافهم وكيفية تحقيقها.
وقالت زكية بنت عبدالله البلوشية، من قسم متابعة شؤون المتدربين بالمجلس العماني للاختصاصات الطبية: يعمل المجلس على تقديم الخدمات اللازمة من أجل الوصول إلى رضا المستفيدين خصوصا الأطباء الملتحقين بالمجلس. كما أن حصول المجلس على الشهادة سيجعله يعمل بشكل مكثف على الاهتمام بتنمية مهارات العمل والعاملين به بشكل أفضل وإدراك واضح لكيفية تحسين الأداء وجودة العمل.
وقد مر المجلس بعدة مراحل للحصول على شهادة الأيزو (9001:2008) كان آخرها في الـ 25 و الـ 26 من الشهر الجاري (أغسطس) حيث زار وفد من مدققي الجودة الخارجيين لتقييم الخدمات التي يقدمها المجلس العماني للاختصاصات الطبية ممثلا في دوائره وأقسامه الأكاديمية منها والإدارية والتدقيق على الوثائق والسجلات التي يتعامل معها المجلس.
وسعى المجلس إلى تحقيق الجودة الشاملة والتطوير والارتقاء بمستوى الكفاءة بمخرجات العمل في كافة دوائره وأقسامه بالمجلس وذلك على ضوء معايير الأداء العالمية. حيث بدأ المجلس العماني للاختصاصات الطبية برنامجا تدريبيا مكثفا لموظفيه لتطبيق معايير الجودة الإدارية الشاملة، وتطوير الخدمات المقدمة للمستفيدين. ونحو تعزيز وتنمية مهارات القدرات في جميع المجالات بغية إكسابهم المزيد من المهارات الوظيفية للارتقاء بأداء الموظفين وتطوير الأداء المؤسسي.

إلى الأعلى