الإثنين 29 مايو 2017 م - ٢ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / السلطنة تستضيف حلقة عمل حول تبادل الخبرات والتجارب في المواصفات بين هيئة التقييس الخليجية ومعهد المواصفات التركي
السلطنة تستضيف حلقة عمل حول تبادل الخبرات والتجارب في المواصفات بين هيئة التقييس الخليجية ومعهد المواصفات التركي

السلطنة تستضيف حلقة عمل حول تبادل الخبرات والتجارب في المواصفات بين هيئة التقييس الخليجية ومعهد المواصفات التركي

عقدت وزارة التجارة والصناعة ممثلة بالمديرية العامة للمواصفات والمقاييس حلقة عمل حول تبادل الخبرات والتعاون والتجارب في المواصفات والمقاييس بين هيئة التقييس لدول مجلس التعاون ومعهد المواصفات التركي امس بفندق بر الجصة.
ترأس حلقة العمل المهندس علي بن سيف بن علي الهادي القائم بأعمال المدير العام للمديرية العامة للمواصفات والمقاييس بوزارة التجارة والصناعة بحضور عدد من أعضاء هيئات التقييس بدول الخليج وعدد من المسؤولين في معهد المواصفات التركي ومعهد المواصفات والمقاييس للدول الاسلامية بتركيا.
هدفت حلقة العمل إلى زيادة التعاون بين هيئة التقييس لدول مجلس التعاون والدول الأعضاء بالهيئة مع معهد المواصفات التركي، وتبادل التجارب والخبرات بين هيئة التقييس لدول مجلس التعاون في مجال المواصفات القياسية واللوائح الفنية واجراءات التحقق من المطابقة، ودعم التبادل التجاري بين الدول الاعضاء بالهيئة وجمهورية تركيا عن طريق مواءمة المواصفات القياسية واللوائح الفنية واجراءات الفحص والتفتيش بين الجانبين، وكذلك رغبة معهد المواصفات التركي في تكثيف التعاون مع الدول الاعضاء في الهيئة والاستفادة من الامكانات الفنية الكبيرة التي يمتلكها المعهد، ودعم توجهات مجلس التعاون في ابرام اتفاقية للتجارة الحرة مع جمهورية تركيا من خلال التركيز على نشاط التقييس والجودة كما تسعى الهيئة لاستكمال البنية التحتية للجودة، وتبادل البرامج التدريبية بين الطرفين في مجال التقييس والأنشطة ذات العلاقة، وزيادة عضوية الدول الأعضاء في هيئة التقييس لدول مجلس التعاون في معهد المواصفات والمقاييس للدول الاسلامية SMIIC، كذلك التعاون بين هيئة التقييس ومعهد المواصفات والمقاييس للدول الاسلامية في مجال الاغذية الحلال ومستحضرات التجميل الحلال.
في بداية حلقة العمل ألقى المهندس علي بن سيف بن علي الهادي القائم بأعمال المدير العام للمديرية العامة للمواصفات والمقاييس بوزارة التجارة والصناعة كلمة قال فيها إن انعقاد حلقة العمل يأتي استجابة لتطلعات المسؤولين بدول المجلس في توسيع وترسيخ مجال التعاون وتعزيز الشراكة وتبادل الخبرات مع الدول في مجال القياس، وأشار المهندس بأنه قامت هيئة التقييس في الفترة الماضية بعقد حلقة عمل مماثلة مع الجانب الأوروبي وتعرفت من خلالها على القوانين والانظمة والتشريعات التي يعمل بها في مجال عمل المواصفات والمقاييس باعتبار أن تطبيق القياسات الدقيقة في كل نواحي ومتطلبات الحياة هو جزء لا يتجزأ من حياتنا اليومية وعمل يساهم في تطوير ونمو الصناعات القائمة.
وأضاف القائم بأعمال المدير العام للمديرية العامة للمواصفات والمقاييس بأن تركيا تعتبر من الدول المشاركة في التجمع الخليجي للمترولوجيا الذي أنشأته هيئة التقييس إلى جانب دول إقليمية مثل كوريا الجنوبية وهونج كونج ومصر والبوسنة والهرسك.
وقال معالي نبيل بن أمين ملا الأمين العام لهيئة التقييس لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية في كلمته بأن حلقة العمل التي تستضيفها السلطنة هي نتيجة جهود متواصلة تهدف إلى دعم التعاون التجاري والاقتصادي بين الدول الاعضاء في هيئة التقييس وجمهورية تركيا، ويتفاوض مجلس التعاون وجمهورية تركيا على اتفاقية للتجارة الحرة والتي من المؤمل أن يتم ابرامها قريبا. وتسعى هيئة التقييس بجهود حثيثة مع معهد المواصفات التركي لدعم هذا التوجه من خلال مواءمة المواصفات القياسية واللوائح الفنية واجراءات التحقق من المطابقة للمواصفات القياسية والتي تعتبر من المكونات الرئيسية لدعم التبادل التجاري وازالة العوائق الفنية للتجارة بموجب اتفاقية العوائق الفنية للتجارة الصادرة عن منظمة التجارة العالمية WTO.
وأضاف معالي نبيل ملا بأن هيئة التقييس لدول مجلس التعاون ترتبط مع معهد المواصفات التركي بمذكرة تفاهم وخارطة طريق لتنفيذ هذه المذكرة، كما ترتبط مع معهد المواصفات والمقاييس للدول الاسلامية بمذكرة تفاهم للتعاون الفني، حيث ستكون هذه المذكرات بمثابة دليل لدعم وتطوير التعاون الثنائي معها.

إلى الأعلى