الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / اليوم .. معرض مسقط الدولي للكتاب يفتح ابوابه للزوار والبرنامج الثقافي يبدأ بـ “علاقة الكتاب بالسينما وعروض لأفلام عمانية قصيرة”
اليوم .. معرض مسقط الدولي للكتاب يفتح ابوابه للزوار والبرنامج الثقافي يبدأ بـ “علاقة الكتاب بالسينما وعروض لأفلام عمانية قصيرة”

اليوم .. معرض مسقط الدولي للكتاب يفتح ابوابه للزوار والبرنامج الثقافي يبدأ بـ “علاقة الكتاب بالسينما وعروض لأفلام عمانية قصيرة”

كتب ـ فيصل بن سعيد العلوي : تصوير ـ سالم الرميضي :
عبر معالي الدكتور عبدالله بن ناصر الحراصي رئيس الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون عن سعادته بما شاهده في معرض مسقط الدولي للكتاب وقال : رأينا ما يبهج الصدر وما يفتح العقل والوعي من كتب ومن معارف شتى لمختلف العقول .. نشكر اللجنة المنظمة على حسن التظيم الناجح الذي يبرز في مختلف زوايا المعرض وننتهز الفرصة لنبارك للكتاب العمانيين وغير العمانيين الذين اصدروا كتب جديد ومعارف جديدة في هذا العام والتي توجد في مختلف زوايا هذا المعرض.

كان ذلك في افتتاح معاليه الدورة التاسعة عشر لمعرض مسقط الدولي للكتاب بحضور صاحب السمو السيد هيثم بن طارق آل سعيد وزير التراث والثقافة ومعالي الدكتور عبدالمنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام رئيس اللجنة المنظمة للمعرض وعدد من اصحاب المعالي والسعادة وعدد كبير من المدعوين والمهتمين بالشأن الثقافي في السلطنة.
وأضاف معالي الدكتور عبدالله بن ناصر الحراصي رئيس الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون راعي المناسبة ” معاني الابداع العماني وغير العماني الجديدة في هذا المعرض تشكل محطات ينتظرها القاري ، والمعرض يشكل حالة وعي يتجاوز امر الكتاب المعروض الشراء وبيع الكتاب وانما هو حالة وعي وحالة معرفية تساهم في تعزيز الوعي واثراء الثقافة في عمان ونتمنى للجميع النجاح .
وأضاف “معاليه” : إضافة ادب الطفل تطور مهم والطفل هو المستقبل وهو المرحلة الاولى في بناء الانسان في عمان وغير عمان فتخصيص مكان خاص للطفل انما يدل على الاهتمام بتنشئة جيل واع في عمان ولاشك ان هذا التخصيص للطفل والتركيز عليه في هذا المعرض انما هو امر سيكون له تاثيره على الوعي لدىالاطفال وعلى نموهم الثقافي والفكري والابداعي.

وقبل بداية افتتاح المعرض قام معالي الدكتور عبدالله بن ناصر الحراصي رئيس الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون بتدشين “الموسوعة العمانية” بعدها تجول معاليه والحضور المدعويين في قاعات المعرض وهي “الفراهيدي” والمخصصة لدور النشر العربية والأجنبية التي تعرض الكتاب العربي ، و”العوتبي” وهي قاعة المؤسسات والهيئات الحكومية من داخل السلطنة وخارجها و “ابن دريد” وهي قاعة لدور النشر العربية والأجنبية التي تعنى باصدار الكتاب الأجنبي ، و”أحمـد بن ماجد” وهي القاعة المخصصة لكتاب الطفل والفعاليات والمناشط المرتبطة به ، كما دشن معاليه المكتبة المتنقلة والتي ستجوب محافظات السلطنة وتضم مجموعة قيمة من الكتب والإصدارات.

وتبلغ المساحة الإجمالية للمعرض تبلغ 6921 متراً مربعاً تغطي 777 جناحا في القاعات الأربع وعدد المشاركات الرسمية بلغت 47 مشاركة من السلطنة ومختلف دول العالم وأن عدد الدور المشاركة في قاعة الكتاب الاجنبي تبلغ 25 داراً ومكتبة من مختلف الدول العربية والأجنبية ، وان إجمالي العناوين المدرجة بالموقع الالكتروني تبلغ 160 ألف عنوان لمختلف دور النشر والمكتبات ، ويشارك في هذه الدورة من المعرض اكثر من 570 دار نشر شملت المشاركة المباشرة والمشاركة عبر التوكيلات ، حيث بلغت عدد دور النشر المشاركة بشكل مباشر 451 مشاركا من 25 دولة.

الفعاليات الثقافية

ويبدأ اليوم البرنامج الثقافي للمعرض والذي يتضمن فعاليات ثقافية وفكرية وأدبية وفنية ، حيث تشرف الجمعية العمانية للسينما على فعالية “علاقة الكتاب بالسينما وعروض لأفلام عمانية قصيرة” يشارك فيها رامي مرتضى اليوم الخميس ، اما امسية الشعر الفصيح والتي تنظمها لجنة المعرض فيشارك بها الشاعر التونسي محمد المثلوثي والشاعرة العمانية الشيماء العلوية ويدير الأمسية ابراهيم السالمي فستكون يوم غدا الجمعة ، ويوم السبت المقبل الأول من مارس فتقدم الجمعية العمانية للفنون التشكيلية ورقة عمل فنية حول واقع الحركة الفنية التشكيلية في السلطنة ويشارك فيه الفنانة التشكيلية الدكتورة فخرية بنت خلفان اليحيائية والفنان التشكيلي عبدالكريم بن إبراهيم الميمني، وفي يوم الأحد الثاني من مارس المقبل فتشارك الجمعية العمانية للمسرح بجلسة حوارية بعنوان “نظرة مستقبلية على المسرح العماني” ويشارك فيها كل من الدكتور عبدالكريم جواد والدكتورة آمنة الربيع والدكتور سعيد السيابي والدكتور حبيب غلوم من دولة الإمارات العربية المتحدة وكل من المخرج جاسم بن مبارك البطاشي ، والمخرج محمد سهيل المهندس ، وفي يوم الاثنين الثالث من مارس المقبل فيقيم صالون فاطمة العلياني الأدبي جلسة نقدية “قراءة في ديوان الشاعر خميس قلم” تقدمه الدكتورة أمينة ذبيان من الامارات العربية المتحدة بحضور الشاعر خميس قلم ، بعدها تقام امسية شعرية للدكتور علي العلاق من العراق ، تليه جلسة نقدية تقدمها الدكتورة سعيدة بنت خاطر الفارسية.
وفي يوم الثلاثاء الرابع من مارس يقيم النادي الثقافي قراءات في تحولات المشهد الخليجي في ظل الأحداث الراهنة ويشارك فيه الدكتور محمد المسفر من قطر والدكتور أحمد الإسماعيلي. اما الجمعية العمانية للمكتبات والمعلومات فتقيم يوم الأربعاء الخامس من مارس ندوة عن “الأنتاج الفكري العماني وتوثيقه” يشارك فيها سعادة الشيخ أحمد بن سعود السيابي ، وسعادة الدكتور حمد بن محمد الضوياني ، والباحث خميس بن راشد العدوي.وتختتم الفعاليات الثقافية بأمسية “الشعر الشعبي” والتي تنظمها لجنة معرض مسقط الدولي للكتاب ويشارك فيها كل من الشعراء هادي المنصوري من دولة الإمارات العربية المتحدة والشاعر أحمد مسلط والشاعر محمد دعاس المعشني والشاعرة أصيلة السهيلية ويدير الأمسية المذيع إبراهيم الغيبر ، حيث تبدأ جميع الفعاليات في السابعة مساء ،عدا يوم الاثنين الثالث من مارس حيث تبدأ الفعاليات من الساعة الحادية عشرة صباحا في قاعة الفعاليات الثقافية بمركز المعارض.

أوقات الزيارة

تذكر الإشارة إلى أن فترة زيارة المعرض ستكون يومية ولفترة واحدة متواصلة من الساعة العاشرة صباحاً وحتى العاشرة مساءً عدا يوم الجمعة لتكون من الساعة الرابعة عصراً وحتى العاشرة مساء فيما ستكون أيام الخميس 27 فبراير والاثنين والاربعاء 3 و 5 مارس 2014 مخصصة للطلبة فقط من الساعة العاشرة صباحاً وحتى الثانية ظهراً ، وأيام الاحد والثلاثاء والخميس 2 و4 و 6 مارس 2014م مخصصة للنساء وطالبات المدارس فقط من الساعة العاشرة صباحا وحتى الثانية ظهرا .
ـــــــــــــــــــــــــ

بمباركة سامية.. تدشين الطبعة الأولى من الموسوعة العمانية

بمباركة سامية من لدن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ دشنت لجنة مشروع الموسوعة العمانية الطبعة الأولى من ـ الموسوعة العمانية ـ بإشراف من صاحب السمو السيد هيثم بن طارق آل سعيد وزير التراث والثقافة.
جاء ذلك خلال حفل افتتاح معرض مسقط الدولي للكتاب التاسع عشر مساء أمس تحت رعاية معالي الدكتور عبدالله بن ناصر الحراصي رئيس الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون ورئيس لجنة مشروع الموسوعة العمانية بمركز عمان الدولي للمعارض بولاية السيب.
وتتكون الموسوعة العُمانية من أحد عشر مجلداً تضم حوالي أربعة آلاف مدخل مرتبة
ألفبائياً على حروف المعجم وتنوعت موضوعات هذه المداخل لتشمل تسعة مجالات كبرى هي (الأرض العُمانية، والأعلام، والاقتصاد، والتاريخ والكتابة، وتاريخ عُمان القديم والثقافة والمجتمع، والمملكة الحيوانية، والمملكة النباتية، والمؤسسات) وقد زودت هذه المداخل بالبيانات غير النصية من خرائط وصور ورسوم طبيعية وتاريخية.
وساهم في إنجاز هذا المشروع الوطني أكثر من أربعمائة مشارك من باحثين وإداريين وفنيين من داخل السلطنة وخارجها وبلغت نسبة مساهمة العُمانيين في هذا المشروع الوطني حوالي تسعين في المائة واستغرق إنجازه نحو ثماني سنوات بين عامي 2006 و2013م.
وراعت الموسوعة أن تكون موضوعاتها شاملة لتعكس الثراء التاريخي والنسيج الثقافي المتعدد والتنوع الإحيائي الحيواني والنباتي السلطنة وكتبت مداخلها بلغة سهلة وميسرّة للقارئ العام.
وبهذه المناسبة رفع صاحب السمو السيد هيثم بن طارق آل سعيد المشرف العام على
مشروع الموسوعة ومعالي الدكتور عبدالله بن ناصر الحراصي رئيس لجنة المشروع
وأعضاء اللجنة أسمى عبارات الشكر والعرفان إلى المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ على الدعم السامي الكريم لجلالته في إخراج هذا المشروع الوطني الكبير الذي يعبر عن الهوية الحضارية العمانية ثراءً وتنوعاً.

إلى الأعلى