الأربعاء 24 مايو 2017 م - ٢٧ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / انطلاق أعمال الدورة الـ 144 لمجلس جامعة الدول العربية .. الأربعاء

انطلاق أعمال الدورة الـ 144 لمجلس جامعة الدول العربية .. الأربعاء

27 بندًا على جدول أعمالها

القاهرة ـ الوطن ـ وكالات:
تنطلق في مقر الأمانة العامة لجامعة الدول العربية بعد غد الأربعاء أعمال الدورة الـ 144 لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى المندوبين الدائمين في دورته الجديدة برئاسة دولة الإمارات العربية المتحدة، والتي تبحث على مدى يومين مشاريع القرارات المنتظر رفعها إلى مجلس جامعة الدول العربية لنفس الدورة على مستوى وزراء الخارجية يوم الأحد المقبل. وأعلن السفير أحمد بن حلي نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية، أن الدورة الجديدة لمجلس جامعة الدول العربية، تتضمن 27 بندًا على جدول أعمالها، تتصدرها التطورات الأخيرة في اليمن إثر مقتل عدد من جنود الإمارات والسعودية والبحرين ضمن قوات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن. وأضاف أن هناك العديد من الموضوعات الأساسية الأخرى تتعلق بفلسطين والأزمات التي تشهدها بعض الدول العربية خاصة في سوريا وليبيا. وأشار “ابن حلي” في تصريحات للصحفيين امس بمقر الأمانة العامة للجامعة، إلى أن الإمارات باعتبارها رئيسة الدورة الجديدة تقوم حاليا بالتنسيق مع الأمانة حيث جرت عدة لقاءات بين الأمين العام وكبار مساعديه مع مندوب سفير الإمارات محمد بن نخيرة الظاهري وتم الاتفاق على إقامة مكتب للاتصال خاص بدولة الإمارات في مقر الأمانة العامة لتسهيل الإجراءات المتعلقة بانعقاد الدورة. وأضاف ابن حلي أن جدول أعمال تلك الدورة يتضمن أيضًا بعض البنود الجديدة التي تتعلق بتطوير جامعة الدول العربية واستعادة دور اللجنة الدائمة للإعلام وبند الحفاظ على المياه العربية المقدم من جمهورية العراق، وموضوع خاص بالقدس المقدم من المملكة العربية السعودية يدخل ضمن البند الخاص بفلسطين وتفريعاتها. واشار إلى أنه تم الاتفاق على عقد جلسة خاصة لوزراء الخارجية العرب لمناقشة تطورات الأوضاع في سوريا والمبادرات المطروحة حاليًّا للتوصل إلى تسوية سياسية للأزمة ومناقشة تداعيات مأساة اللاجئين السوريين بحضور مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا “ستيفان دي ميستورا”. وأوضح أن دي ميستورا سوف يقوم خلال تلك الجلسة باستعراض جهوده حول الحل السلمي في سوريا والاتصالات التي يقوم بها سواء على المستوى السوري “حكومة ومعارضة”، وعلى مستوى الأطراف الأخرى المعنية بمتابعة هذه الأزمة. وفيما يخص الشأن الليبي كشف “ابن حلي” النقاب عن أن الأمين العام لجامعة الدول العربية كلف الأمين العام المساعد السفير عبد الله ضيف، رئيس مكتب جامعة الدول العربية في تونس، بعد توجيه الدعوة للأمانة لعامة، لقيادة وفد الجامعة المكلف بالملف الليبي في اجتماعات الحوار الليبي التي تعقد تحت إشراف الأمم المتحدة لدفع الأطراف الليبية إلى التوصل لاتفاق وتشكيل حكومة وحدة وطنية. وردًا على سؤال حول تطورات الأوضاع في اليمن في أعقاب الهجوم الحوثي على أحد معسكرات التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، والذي أسفر عن مقتل عدد من جنود الإمارات والسعودية والبحرين، أكد ابن حلي أن اليمن بند مهم على جدول أعمال تلك الدورة، كاشفًا عن وجود مشروع قرار “أولي” خاص بالتطورات الأخيرة هناك تم توزيعه على الدول الأعضاء لدراسته. واكد أن تلك التطورات بدون شك ستنعكس على القرار الخاص باليمن بكل جوانبه وتطوراته، خاصةً النواحي الإنسانية التي هي من الموضوعات العاجلة جدًا. وأشار إلى أنه سيتم عقد اجتماع لهيئة متابعة تنفيذ قرارات القمة العربية على هامش اجتماعات الدورة 144 والتي تضم ترويكا القمة “مصر والكويت والمغرب”، وترويكا مجلس الجامعة”الإمارات والأردن وموريتانيا”، إضافة إلى الأمين العام للجامعة العربية. وأشار في هذا الإطار أن مصر “رئاسة القمة الحالية” والأمانة العامة، سيقدمان تقريرًا خاص بتنفيذ قرارات قمة شرم الشيخ. كما لم يستبعد “ابن حلي” انعقاد اجتماعات للجان أخرى لموضوعات معينة سواء على مستوى المندوبين أو المستوى الوزاري إذا ارتأي ذلك.

إلى الأعلى