الخميس 14 ديسمبر 2017 م - ٢٥ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / برنامج حول الوثائق والمحفوظات لموظفي المجالس البرلمانية بدول المجلس
برنامج حول الوثائق والمحفوظات لموظفي المجالس البرلمانية بدول المجلس

برنامج حول الوثائق والمحفوظات لموظفي المجالس البرلمانية بدول المجلس

ينظمه مجلس “الشورى”

نظمت الأمانة العامة المساعدة للشؤون الإدارية والمالية بمجلس الشورى برنامجاً تدريبياً حول إدارة الوثائق والمحفوظات وفق متطلبات النظام العصري بمشاركة عدد من موظفي مجالس الشورى والوطني والنواب والأمة لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الذي ينفذه المجلس ويستمر لمدة خمسة أيام في إطار خطة التدريب الخليجية المشتركة للمجالس الخليجية لدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وذلك بمقر المجلس.
وفي مستهل اللقاء رحّب مسعود بن خلفان المجرفي مدير دائرة الموارد البشرية بالمجلس بمنتسبي البرنامج التدريبي، معبرًا عن شكره على مشاركتهم في البرنامج التدريبي آملاً أن يكون البرنامج إضافة قيمة وثرية تنعكس إيجاباً على مؤسساتهم ورافداً مهماً لرصيد خبراتهم المعرفية.
كما رحب فيصل بن علي الرئيسي مدير دائرة العلاقات العامة بالأمانة العامة المساعدة للإعلام والعلاقات العامة بالمشاركين في البرنامج التدريبي متمنيًا لهم طيب الإقامة في السلطنة، وقد تحدث الرئيسي عن دور الكفاءات العمانية في تطوير وتطبيق هذه الأنظمة الحديثة إضافة إلى ما يوفره المجلس من إمكانيات حديثة تساهم في حفظ الوثائق بطريقة علمية.
وقدّم اسحاق بن يعقوب الصقري مدير دائرة الجودة والمشرف على الدعم الفني بهيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية، عرضًا مرئيًا عن الهيئة وأهم الخطوات المتبعة لبناء نظام عصري لإدارة الوثائق بالجهات المعنية الخاضعة لقانون الوثائق والمحفوظات.
وتحدث الصقري خلال العرض عن تعريف نظام إدارة الوثائق، والأهداف التي تسعى الهيئة إلى تحقيقها ومنها تطوير مجال الوثائق والمحفوظات، بالإضافة إلى الرؤية الشاملة لإدارة قطاع الوثائق والمحفوظات، إلى جانب نظرية الإعمار، والمراحل العمرية للوثائق.
كما تم التطرق خلال العرض إلى فوائد نظام إدارة الوثائق والمحفوظات ومميزات النظام العصري لإدارتها، ومنهجية العمل المتبعة في بناء نظام إدارة الوثائق، وكذلك مراحل إعداد نظام إدارة الوثائق ونظام تصنيف الوثائق، كما تضمن العرض المرئي دراسة عن واقع الوثائق في الجهات الحكومية.
إلى جانب ذلك تضمن البرنامج التدريبي عرضًا حول قانون الوثائق والمحفوظات، قدمه أحمد بن سيف الكيومي رئيس قسم اتلاف وفرز الوثائق بالهيئة، تحدث خلاله عن الوثائق والمحفوظات العامة والوثائق الخاصة، وإدارة الوثائق والمحفوظات، كما تحدث عن فصل الخاص بموظفي الوثائق والمحفوظات وفصل العقوبات.
وفي الجانب الآخر تحدث المختار بن صالح الصوافي المدير المساعد بدائرة الوثائق والمحفوظات بالمجلس حول التقسيمات الإدارية للمجلس والأقسام التي تتكون منها دائرة الوثائق والمحفوظات وهي قسم البريد، وقسم تنظيم الوثائق وقسم الحفظ، كما تحدث عن اختصاصات كل قسم، بالإضافة إلى ذلك أشار الصوافي إلى مشروع التوثيق الإلكتروني لوثائق مجلس الشورى الذي وثّق دراسات وتوصيات المجلس منذ إنشائه وحتى نهاية الفترة السابعة.
الجدير بالذكر أن البرنامج التدريبي يشتمل على العديد من المحاور خلال الأيام القادمة ومنها: آلية إعداد الأدوات الإجرائية لنظام إدارة الوثائق المشتركة بالجهات المعنية، وكيفية إعدادها بمجلس الشورى وطرق تطبيقها، بالإضافة إلى تجربة المجلس لتطبيق نظام إدارة الوثائق الخصوصية، كما يتضمن البرنامج التدريبي زيارة ميدانية إلى هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية وذلك للتعرف على تجربة الهيئة قي متابعة أماكن الحفظ وآلية وطرق اتلاف الوثائق وفق القانون، إلى جانب زيارة بعض أقسام الهيئة.

إلى الأعلى