الإثنين 27 مارس 2017 م - ٢٨ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / جمعية التصوير الضوئي تحصد ثماني جوائز جديدة في البينالي الدولي للشباب
جمعية التصوير الضوئي تحصد ثماني جوائز جديدة في البينالي الدولي للشباب

جمعية التصوير الضوئي تحصد ثماني جوائز جديدة في البينالي الدولي للشباب

ذهبيتان للسلطنة على مستوى الدول وست جوائز على المستوى الفردي

حافظ شباب السلطنة على تواجدهم المشرف في المراكز الاولى ضمن مسابقات الاتحاد الدولي لفن التصوير الضوئي ( الفياب FIAP) حيث حصدت السلطنة متمثلة بجمعية التصوير التابعة لمركز السلطان قابوس للثقافة والعلوم على ميداليتين ذهبيتين على مستوى الدول المشاركة في الفئتين العمريتين تحت 16 سنة وتحت 21 سنة, كما حصل ستة من المصورين العمانيين على جوائز فردية مختلفة، جاء ذلك ضمن اعلان الاتحاد الدولي لفن التصوير الضوئي ( الفياب FIAP)عن نتائج البينالي الدولي للشباب والذي ينظمه الاتحاد الدولي في دورته السابعة والثلاثين للفئتين تحت 16 سنة وتحت 21 سنة والمقامة هذا العام بمدينة نوفي ساد بجمهورية صربيا .
ففي فئة تحت 16 سنة حصلت السلطنة في التقييم العام للبينالي على (393 نقطة) وحصلت على المركز الثاني والميدالية الذهبية تسبقها النمسا ب(404 نقاط) في المركز الاول وكأس العالم، وعلى المستوى الفردي في نفس الفئة حصل كل من المصورة الضوئية سيماء بنت حميد الجابرية على الميدالية الذهبية بصورتها التي حملت عنوان (الى الضوء)، والمصور الضوئي محمد بن هلال العامري على الميدالية الفضية عن صورته بعنوان (أنظر)، والمصور الضوئي يوسف بن يعقوب السيبابي على الجائزة الشرفية عن صورته (ملامح عمانية) ،والمصورة الضوئية ريم بنت حمود الراشدية على الجائزة الشرفية بصورة (اقرأ).
فيما اتت باقي النتائج متمثلة في المانيا بـ (359 نقطة) في المركز الثالث والميدالية الفضية وصربيا
بـ (359 نقطة) في المركز الرابع والميدالية البرونزية وقبرص بـ (348 نقطة) في المركز الخامس وسولفينيا بـ (348 نقطة) في المركز السادس وبلغاريا بـ (314 نقطة) في المركز السابع.
وقد مثل السلطنة في هذه الفئة كل من المصور الضوئي يوسف بن يعقوب السيابي ، وفنانة الفياب ريا بنت حمد البوسعيدية والمصور الضوئي أسامة بن سعيد الرزيقي
والمصورة الضوئية ريم بنت حمود الراشدية والمصورة الضوئية آلاء بنت سالم الوردية والمصور الضوئي عبدالعزيز بن عبدالله الحوسني والمصور الضوئي خالد بن محمد هبيس والمصورة الضوئية حنين بنت ناصر الغافرية والمصورة الضوئية سلمى بنت سيف الشكيلية
والمصور الضوئي محمد بن هلال العامري والمصورة الضوئية سيماء بنت حميد الجابرية والمصور الضوئي محمد بن علي الهديفي
والمصور الضوئي الحارث بن موسى الرزيقي.
وفي فئة تحت 21 سنة حصلت السلطنة في التقييم العام للبينالي على (380 نقطة) وحصلت على المركز الثاني والميدالية الذهبية تسبقها ايطاليا ب(388 نقطة) وحصلت على المركز الأول وكاس العالم ،وعلى المستوى الفردي في نفس الفئة حصلت المصورة الضوئية المها بنت سليمان الندابية على الميدالية الفضية وذلك عن صورتها التي حملت عنوان (الطفل) وحصلت المصورة الضوئية إسراء بنت سعود الهنائية على الميدالية الفضية عن صورتها بعنوان (النظرة).
واتت باقي النتائج على النحو التالي : النمسا (366 نقطة) في المركز الثالث والميدالية الفضية وبلغاريا (357 نقطة) في المركز الرابع والميدالية البرونزية وسولفينيا (341 نقطة) في المركز الخامس والبوسنة والهرسك (335 نقطة) في المركز السادس والمانيا (326 نقطة) في المركز السابع.
وقد مثل السلطنة في هذه الفئة كلا من المصورة الضوئية إسراء بنت سعود الهنائية والمصور الضوئي عمار بن يحيى المشايخي و المصور الضوئي شاذان بن عمر السيابي والمصور الضوئي هاني بن حمدان السليماني والمصور الضوئي عمان بن حمد العدوي والمصور الضوئي نوفل بن سعيد الرزيقي والمصورة الضوئية يمنى بنت محمد السليمانية والمصورة الضوئية شذى بنت سليمان الغماري والمصورة الضوئية عهود بنت حمدان المحاربية والمصور الضوئي خالد بن حماد العامري والمصور الضوئي أحمد بن سليمان الريامي وفنان الفياب عبدالله بن سعيد الرزيقي والمصورة الضوئية أميرة بنت سالم البادية وفنانة الفياب هيا بنت حمد البوسعيدية والمصورة الضوئية المها بنت سليمان الندابي والمصورة الضوئية خلود بنت علي الفزارية.
وقد تكونت لجنة تحكيم بينالي الشباب لهذا العام من المصور الضوئي اليوناني لايكوريس ليونيس امين سر الاتحاد الدولي لفن التصوير الضوئي ( الفياب FIAP ) والمصور الضوئي النمساوي كورت باتشانسكي مسؤول خدمة الشباب في الاتحاد الدولي لفن التصوير الضوئي (الفياب FIAP) والمصور الضوئي الصربي برانيسلاف بركيك رئيس الجمعية الصربية للتصوير الضوئي .
هذا الانجاز يضاف لسلسلة النتائج المتقدمة التي يحققها المصورين الضوئيين في السلطنة ضمن مختلف مشاركات جمعية التصوير الضوئي الدولية، كما يعد تواصل مميزاً لحضور المصورين العمانيين الشباب في هذه المسابقة بالتحديد، حيث سبق ان حققت السلطنة المركز الأول ومنحت كأسي العالم في فئتي الشباب تحت 16 سنة وتحت 21 سنة في العام المنصرم ،وحققت المركز الأول ومنحت كأس العالم في فئة الشباب تحت 16 سنة والمركز الثاني في فئة الشباب تحت 21 سنة في العام 2012 لتستحق الميدالية الذهبية ،كما سبق أن حققت السلطنة الميدالية الفضية في فئة الشباب تحت 21 سنة والميدالية البرونزية في فئة الشباب تحت 16 سنة في بينالي الفياب للشباب للصور المعروضة 2013 .

إلى الأعلى