الجمعة 20 أكتوبر 2017 م - ٢٩ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / فريق نادى الشباب يتوج بلقب (كأس السوينى) أول بطولة للمحترفين لكرة القدم الشاطئية بصلالة
فريق نادى الشباب يتوج بلقب (كأس السوينى) أول بطولة للمحترفين لكرة القدم الشاطئية بصلالة

فريق نادى الشباب يتوج بلقب (كأس السوينى) أول بطولة للمحترفين لكرة القدم الشاطئية بصلالة

في أمسية رائعة ومثيرة

متابعة ـ عبدالعزيز الزدجالي :
وصلت إلى مطار مسقط مساء أمس بعثة نادي الشباب قادمة من محافظة ظفار بعد فوزها بلقب أول بطولة للمحترفين للشواطئ والتي أسدل الستار على منافساتها أمس الأول بعد فوز الشباب على المصنعة في اللقاء الأخير بركلات الجزاء الترجيحية والتي حسمت لقب البطولة لمصلحة الشباب الذي نقش أول الألقاب في لعبة كرة القدم الشاطئية .
وكانت البطولة قد اختتمت تحت رعاية المهندس عبدالقادر الحداد نائب رئيس بلدية ظفار بحضور عدد من الشخصيات الرياضية ومندوبي الأندية المشاركة في البطولة، حيث تابع الحضور مباريات اليوم الأخير والتي تضمنت مباراة تحديد المركزين الثاني والثالث بين نادي صحار ونادي النصر والتي انتهت مصلحتها لنادي صحار وأيضا المباراة النهائية للبطولة بالإضافة إلى تكريم المجيدين في البطولة والشركات المساهمة واللجان المنظمة للبطولة ، وحصل لاعب المصنعة نوح الزدجالي على لقب أحسن لاعب وأيضا هداف البطولة برصيد 14 هدفاً ، وأيضا حارس المصنعة أمجد الحمداني الذي أختير أفضل حارس في البطولة .
اتحاد الكرة يبارك نجاح البطولة
وعبر مجلس ادارة الاتحاد العُماني لكرة القدم عن سعادته بالنجاح الذي حققته بطولة كأس السويني لكرة القدم الشاطئية في نسختها الاولى والتي اختتمت مساء الجمعة ١١من سبتمبر الجاري بمحافظة ظفار والتي شارك فيها اثنا عشر نادياً من أندية دوري عمانتل للمحترفين وفاز بها نادي الشباب. وإذ يتقدم مجلس ادارة الاتحاد بالتهنئة الى نادي الشباب على نيله كأس البطولة والى نادي المصنعة على حصوله على مركز الوصيف، فانه يشيد بشركة السويني للخدمات الرياضية التي بادرت برعاية وتنظيم هذه البطولة بالتعاون والتنسيق مع الاتحاد العُماني لكرة القدم ممثلا برابطة دوري المحترفين. كما يشكر الاتحاد جميع الاندية المشاركة ولاعبيها واجهزتها الفنية والإدارية على المشاركة في هذه البطولة الاولى من نوعها والتي تأتي ايمانا من الاتحاد العُماني لكرة القدم بضرورة السعي لتطوير كرة القدم الشاطئية في السلطنة ونشرها من خلال الاندية لاسيما بعد النجاحات المتواصلة التي حققها المنتخب الوطني لكرة القدم الشاطئية على المستوى الآسيوي والخليجي والدولي . يذكر ان منتخبنا الوطني لكرة القدم الشاطئية قد تألق في البطولة الآسيوية التي أقيمت في دولة قطر مؤخراً واستطاع التغلب في المباراة النهائية على المنتخب الياباني ليحرز كأس اسيا لكرة القدم الشاطئية للمرة الاولى ومثّل السلطنة والقارة الاسيوية على اثر ذلك في بطولة كأس العالم للكرة الشاطئية في البرتغال وحقق المركز الثامن عالمياً . كما احرز المنتخب في وقت سابق من هذا العام لقب بطولة كأس الخليج لكرة القدم الشاطئية.
الشباب بطلا كأس السويني الشاطئية
احرز فريق الشباب الشاطئية لقب كأس السويني للمحترفين لكرة القدم الشاطئية أثر تغلبه على المصنعة بركلات الجزاء 5/4 ومن خلال مجريات المباراة تبادل الفريقان الهجمات منذ انطلاقة المباراة ما لبث وان تمكن الشباب من التقدم بهدف السبق عن طريق تسديدة قوية أطلقها محمد الناعبي استقرت في الشباك الا ان المصنعة عاد وعادل النتيجة عن طريق سالم العريمي عاد بعدها الفريقان بتبادل الهجمات حتى تمكن عمر البلوشي من احراز هدف التقدم للمصنعة إثر تسديدة قوية استقرت في الشباك ومن هجمة مضادة تمكن شريف البلوشي من تعديل النتيجة وقبل انتهاء الشوط الأول نمكن سعيد الحضرمي تمكن من تعزيز النتيجة عندنا استغل خطاء دفاع الشباب لهز الشباك لتنتهي على إثرها الشوط الأول بتقدم المصنعة بنتيجة 3/2 .
ومع انطلاقة الشوط الثاني تمكن الشباب من تعديل النتيجة عن طريق عبدالله البلوشي إثر تسديدة استقرت في شباك أمجد الحمداني حارس مرمى المصنعة ومن هجمة مضادة منظمة تمكن الشباب من التقدم بهدف رابع عن طريق شريف البلوشي والذي تمكن من احراز الهدف الخامس للشباب والشخصي الثالث
( هاترك) لينتهي الشوط الثاني بنتيجة 5/3 للمصنعة .
ومع انطلاقة الشوط الثالث تمكن المصنعة من تقليص النتيجة عن طريق نوح الزدجالي إلا أن حارس مرمى الشباب محمد راشد تمكن من احراز هدف سادس أثر خطاء مباشر سددها محمد جمعة خادعت حارس مرمى المصنعة الذي ضغط وتمكن من تقليص النتيجة عن طريق سعيد الحضرمي ولم تمض دقيقة حتى تمكن نوح الزدجالي الذي تمكن من تعديل النتيجة للمصنعة إلا أن الشباب عاد للتقدم عن طريق محمد السيابي بهدف سابع إلا أن سالم العريمي مكن المصنعة من تعديل النتيجة للمصنعة لينتهي الشوط الثالث بالتعادل 7/7 ليحتكم الفريقان لشوط رابع مدته ثلاث دقائق.
ومن انطلاقة الشوط الرابع تمكن شريف البلوشي من تعزيز النتيجة بهدف ثامن للشباب والرابع الشخصي ( سوبر هترك ) إلا أن نوح الزدجالي احرز هدف قاتل مكن المصنعة من التعديل لتنتهي على إثرها المباراة بتعادل الفريقين بالتعادل 8/8 ليحتكم الفريقان بركلات الجزاء التي ابتسمت لفريق الشباب بنتيجة 5/4.
السويني : نجاح وتميز والقادم أفضل

وأكد أمين السويني رئيس اللجنة المنظمة للبطولة بالحمد لله الذي أكرمنا بهذا الإنجاز حلما تحقق ومشروع وطني أنجز بأيدي أبناء هذا الوطن المحبين المخلصين جهودا جبارة لبناء الرياضة سطرت محملة الإخوة والمحبة لهذا الوطن يدا بيد عملنا ورددنا معا نبني الرياضه تحت قيادة رشيدة وحكمة ومنهاج مولانا صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ قائدا مفدي وابا علمنا ان العمل الجماعي والاخلاص في العمل دون كلل هما طريق النجاح.
شكرًا لكل شركائنا الذين ساهم في هذا الإنجاز الذين شاركونا الحلم والرؤية وفي مقدمتهم السيد خالد بن حمد البوسعيدي رئيس الاتحاد العماني الاتحاد العماني لكرة القدم الذي لم يدخر مجلس ادارته اي مجهود لانجاح البطولة رابطة دوري المحترفين العماني الشيخ شبيب بن هلال الحوسني وايضا الامين العام والمدير التنفيذي سلطان بن أمين الزدجالي وشكر وتقدير بكل ما تحمل الكلمة من معني لتلفزيون سلطنة عمان الذي كانت بصمته واضحة بنجاح هذه البطولة ودعمه المتواصل للبطولة من خلال النقل التلفزيوني المباشر على القناة الرياضية وتذليل لجميع الصعاب لتحقيق الحلم ومجموعة شركات الشنفري وصلالة اللوجستية
وكيمجي رامداس وبدر السماء والذكرى الدولية والمصنع العماني للمواد الغذائية وميناء صلالة وللجنة المنظمة وعلى رأسها رئيس العمليات المدير التنفيذي لشركة السويني للخدمات الرياضية المهندس ايمن بن سعد السويني على المجهود والعمل الرائع الذي قاموا به واهدي هذا الإنجاز للقائد المفدى ـ حفظه الله ـ وللشعب العماني والاسرة الرياضية معا نبني الرياضة .
عبدالكريم الفارسي : فخورون بنقش اسم النادي في تاريخ بطولات كرة القدم الشاطئية
كما عقب مدرب فريق الشباب عبدالكريم الفارسي بعد فوز فريقه بأول بطولة لكرة القدم الشاطئية ان جهودنا تكللت بهذا الانجاز فالفريق ثابر في التحضير لهذه البطولة منذ شهر رمضان الفضيل ومنذ ذلك الوقت وضعنا كأس السويني هدفا لنا وأردف الفارسي قائلا ان فريق يستحق لقب البطولة عن كل جدارة واستحقاق فقد واجه الفريق في مشواره العديد من الفرق القوية ففريق المصنعة فريق قوي ومحترم ويملك عناصر مميزة وقد تواجهنا مرتين في هذه البطولة وكانت من افضل المواجهات التي حملت طابع الدربي وأضاف المدير الفني لفريق الشباب ان شعوره لا يوصف بهذه المناسبة فقد بذلت جهد جبار لإعداد هذا الفريق بالعمل تواصل على مدار اليوم كما ان صقور الشباب لم يخذلوني فقاموا بالواجب واستطاعوا ايقاف المصنعة المتحفز وبالتالي نقشوا اسماءهم بحروف من ذهب في تحقيق أول بطولة في كأس السويني وكذلك أول بطولة لنادي الشباب منذ تأسيسه في عام 2003 في كرة القدم وعن الطموحات المستقبلية قال الفارسي بأن هذا الانجاز هو بداية المشوار فقط فالفريق سوف يسعى الى حصد المزيد من البطولات في الفترة القادمة وسوف يواصل العمل والاستعداد .
باعبود : بطولة أكثر من ناجحة
أكد عبدالله باعبود مراقب ومقيم مباريات كأس السويني لاندية دوري المحترفين بأن بطولة السويني للكرة الشاطئية حظيت بالنجاح الكبير بالرغم من كونها البطولة الأولى التي تقام بمحافظة ظفار على مستوى اندية دوري المحترفين إلا أن النجاح كان حليفها بفضل الجهود المبذولة من قبل شركة السويني للخدمات الرياضية الشركة المنفذة للبطولة والاتحاد العماني لكرة القدم.
واشار باعبود بأن لعبة الشاطئية تستحق أن تحظى باهتمام جميع المعنيين خاصة في محافظة ظفار كون المحافظة مترامية الأطراف بشواطئها الجميلة وعلى أندية المحافظة أن تمنح هذه اللعبة الاهتمام الأكبر بحكم تواجد عناصر رائعة ونتمنى أن نشاهد بطولة شاطئية تحمل اسم أندية محافظة ظفار مستقبلا.
واضاف بأن بطولة السويني نجحت بفضل الجهود الكبيرة لمختلف اللجان العاملة في البطولة التنظيمية منها والإعلامية ومختلف اللجان الاخرى والتي نتمنى أن تستمر هذه البطولة في مختلف المحافظات كما خطط لها وان تحظى بالدعم الكبير من مختلف الجهات .
وأكمل باعبود حديثه بأن الطاقم التحكيمي الذي ادار مجريات مباريات البطولة يتكون من أفضل الكادر التحكيمي في هذه اللعبة ولله الحمد لم تشهد البطولة أي احتجاج يعكر سير البطولة مما يدل على نجاح البطولة تحكيميا وكنا نتمنى إشراك مجموعة من الكادر التحكيمي من أبناء المحافظة في الطاولة حتى يكتسبوا الخبرة المطلوبة لتسيير البطولات التي تقام في المحافظة .
واختتم حديثه بتقديم الشكر لشركة السويني للخدمات الرياضية والاتحاد العماني لكرة القدم وكافة الجهات الداعمة للبطولة وجميع العاملين في مختلف اللجان الذين كان لهم الدور الأبرز في إنجاح البطولة
شبيب الحبسي : كنا خلية نحل واحدة تعمل ليل نهار لإنجاح البطولة الأولى
كما قال شبيب الحبسي معلق البطولة ان هذه هي التجربة الأولى له في التعليق على منافسات كرة القدم الشاطئية وكانت الاستفادة منها كبيرة بالرغم من انها كانت بطولة متعبة الا ان الاستفادة كانت أكبر في التعرف على قوانين اللعبة كما انني استمتعت بالمستوى الفني العالي التي ظهرت به الفرق ونتمنى ان يكون هنالك اهتمام أكبر في البطولات القادمة وعن التحديات التي تعرض لها الحبسي خاصة في جمع المعلومات عن الفرق واللاعبين المغمورين ذكر ان المهمة لم تكن سهلة الا ان تعاون الصحفيين والاجهزة الادارية والفنية للبطولة وللفرق اذاب تلك الصعاب فكنا خلية نحل واحدة تعمل ليل نهار لإنجاح البطولة الأولى وفي ختام حديثه شكر شبيب الجميع على التعاون في انجاح البطولة.

إلى الأعلى