الإثنين 24 يوليو 2017 م - ٢٩ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / الرئيس المصري يقبل استقالة الحكومة ويكلف وزير البترول بتشكيل وزارة جديدة خلال أسبوع

الرئيس المصري يقبل استقالة الحكومة ويكلف وزير البترول بتشكيل وزارة جديدة خلال أسبوع

مقتل 98 تكفيريا في خامس أيام (حق الشهيد)

القاهرة ـ (الوطن) ـ وكالات: قبل الرئيس المصري أمس استقالة حكومة المهندس ابراهيم محلب كما كلف وزير البترول في الحكومة المستقيلة المهندس شريف اسماعيل بتكليف حكومة جديدة خلال أسبوع.
وافاد بيان صادر عن رئاسة الجمهورية ان ابراهيم محلب رئيس الوزراء المصري تقدم باستقالة حكومته الى الرئيس السيسي صباح أمس.
وعرض محلب خلال لقائه مع الرئيس السيسي أمس تقريرا شاملا عن أداء الحكومة خلال الفترة الأخيرة.
واعلنت الرئاسة المصرية في بيان عن “وضع رئيس مجلس الوزراء (ابراهيم محلب) استقالة الحكومة تحت تصرف رئيس الجمهورية حيث قبل سيادته استقالة الحكومة وكلفها بتسيير الأعمال لحين تشكيل حكومة جديدة”. ولم توضح الرئاسة الاسباب التي دفعت محلب لتقديم استقالته.
وتأتي استقالة الحكومة المصرية فى اعقاب انتقادات لاداء بعض الوزراء ، والكشف عن فضيحة فساد بوزارة الزراعة ، تسببت فى استقالة الوزير المسؤول عنها صلاح هلال من منصبه.
وقررت النيابة المصرية حبس وزير الزراعة على ذمة التحقيق في فضيحة الفساد بعد القاء القبض عليه عقب خروجه من مبنى مجلس الوزراء بعد قبول استقالته.
واثيرت فى الشارع المصري ايضا انتقادات لاداء وزير التعليم العالى أحمد عبدالخالق.
على صعيد آخر أعلنت القوات المسلحة المصرية مقتل 98 من العناصر التكفيرية المسلحة في خامس أيام العملية التي تنفذها فى سيناء تحت اسم “حق الشهيد” وتشارك فيها عناصر من المدفعية والقوات الجوية والقوات الخاصة البحرية .
وقال المتحدث باسم القوات المسلحة العميد محمد سمير فى صفحته على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” يوم الجمعة ان العملية العسكرية اسفرت ايضا عن القاء القبض على 23 فردا من المشتبه بهم، وتدمير عدد اربع عربات وسبع دراجات نارية تستخدمها العناصر التكفيرية فى عملياتها الارهابية والاجرامية.
واوضح المتحدث انه تم ايضا تدمير 32 وكراً إرهابياً وحرق 88 عشة تتمركز وتنطلق منها العناصر الإرهابية، وتفجير 13 عبوة ناسفة قامت العناصر الإرهابية بزرعها على محاور التحرك للقوات وتدمير ورشة تصنيع عبوات ناسفة تحتوى على 5ر1 طن من مادة نترات الأمونيوم التى تستخدم في تصنيع العبوات الناسفة ، بالإضافة إلى حرق وتدمير عدد من الأسلحة والمعدات التى تستخدمها العناصر الإرهابية وتدمير مخابئ للعربات خاصة بالعناصر الإرهابية.
واضاف المتحدث انه اربعة جنود “استشهدوا” نتيجة انفجار عبوة ناسفة أثناء تبادل إطلاق النيران مع العناصر التكفيرية وأصيب 3 ضباط و 4 أفراد آخرين .
واكد المتحدث ان ضربات الجمعة تأتي فى إطار استكمال مراحل العملية الشاملة ” حق الشهيد ” وتحقيق الضربات الاستباقية الناجحة وملاحقة العناصر الإرهابية بمناطق مكافحة النشاط الإرهابى التى تقوم بها قوة إنفاذ القانون من عناصر القوات المسلحة والشرطة المدنية للقضاء على البؤر الإرهابية بمدن العريش والشيخ زويد ورفح وبعض المناطق بوسط سيناء.
وقال ان عناصر من الجيشين الثانى والثالث الميدانيين واصلت مداهمة البؤر الإرهابية والقضاء على العناصر التكفيرية التى تتحصن بها.
وفى إطار مشاركة القوات البحرية فى العملية قامت القوات الخاصة البحرية بتنفيذ العديد من المهام لتأمين أعمال المجموعات القتالية للوحدات العاملة على المحاور الساحلية بإحتلال المناطق الحاكمة لمنع تسلل العناصر الإرهابية التى تحاول الهرب فى إتجاه البحر ، مشيرا الى ان عناصر الضفادع البشرية تقوم باستخدام اللنشات السريعة كوسيلة إنزال والتقاط ومعاونة نيرانية.
واشار المتحدث الى ان القوات المسلحة تواصل أعمالها القتالية ضد العناصر التكفيرية وتكثيف إجراءات تأمين الأهداف الحيوية والمرافق والممتلكات العامة وفرض طوق أمني فى محيط مدن رفح والعريش والشيخ زويد.
وتأتى العمليات بالتزامن مع البدء فى القيام بأعمال البنية التحتية بمدن شمال سيناء وتهيءة المناخ الملائم للتنمية بالمنطقة.
وقال المتحدث انه فى محاولة يائسة لإحداث وقيعة بين قوات إنفاذ القانون من القوات المسلحة والشرطة المدنية والمواطنين من أهالى شمال سيناء ، لقيت امرأة وطفل مصرعهما وأصيب عدد من المواطنين برفح نتيجة انفجار سيارة مفخخة تم تفجيرها بواسطة العناصر التكفيرية أثناء تحرك قوات إنفاذ القانون من القوات المسلحة والشرطة المدنية خلال إحدى المهام المخططة للعملية الشاملة ” حق الشهيد ” لإستهداف أوكار العناصر الإرهابية.
واضاف ان قوات إنفاذ القانون قامت بفرض طوق أمني فى محيط مدينة رفح وتمشيط المنطقة للتعامل مع العناصر الإرهابية والقبض على المشتبه بهم.
وقال ان هذا الفعل الإجرامى يأتي نتيجة ملاحقة العناصر التكفيرية وتضييق الخناق عليهم ومحاصرتهم حيث تواصل عناصر القوات المسلحة والشرطة تنفيذ مهامها بكل قوة وإصرار بمناطق مكافحة النشاط الإرهابي بمناطق (العريش ـ الشيخ زويد ـ رفح) لاقتلاع الإرهاب وضبط الخارجين عن القانون ، واستعادة الأمن والاستقرار بالمنطقة.

إلى الأعلى