الثلاثاء 30 مايو 2017 م - ٤ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / لجنة التصفيات الأولية لمسابقة السلطان قابوس للقرآن الكريم الـ “25″ تبدأ اليوم زيارتها للظاهرة
لجنة التصفيات الأولية لمسابقة السلطان قابوس للقرآن الكريم الـ “25″ تبدأ اليوم زيارتها للظاهرة

لجنة التصفيات الأولية لمسابقة السلطان قابوس للقرآن الكريم الـ “25″ تبدأ اليوم زيارتها للظاهرة

اختتمت أعمالها الأسبوع الماضي في مركزي البريمي وصحار

(1558) متسابقاً من الجنسين يتنافسون في مسابقة هذا العام .. و”النهائية” الشهر القادم

متابعة ـ علي بن صالح السليمي:
تواصل لجنة التصفيات الأولية لمسابقة السلطان قابوس للقرآن الكريم (الخامسة والعشرين) أعمالها ـ والتي ينظمها مركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم التابع لديوان البلاط السلطاني.
حيث ستزور لجنة التحكيم للمسابقة “اليوم” مركز الظاهرة بعبري من خلال الاستماع للمتنافسين في مختلف المستويات في ولاية عبري وما جاورها من ولايات محافظة الطاهرة (ينقل وضنك)، لتتواصل بعدها في باقي المراكز المحددة من قبل اللجنة، حيث ستزور الاسبوع القادم محافظة شمال الشرقية ثم محافظة جنوب الشرقية وأخيرا محافظة الوسطى في مركز (محوت).
وقد زارت لجنة التصفيات الاولية للمسابقة ـ منذ بدء أعمالها ـ عدة مراكز: منها مركز جنوب الباطنة والداخلية ومسقط ثم انتقلت الى مركز خصب ودبا ومدحا وقد اختتمت الاسبوع الماضي اللجنة زيارتها مركز البريمي بجامع السلطان قابوس بالبريمي ، كما زارت مركز صحار بقاعة مرسم الفنون التشكيلية بولاية صحار التابع للجمعية الفنون التشكيلية، حيث استمعت الى (64) مشاركاً من الجنسين من مركز صحار، كما شهدت قاعة مرسم الفنون التشكيلية منافسة قوية من (54) متسابقاً من الجنسين من مركزي شناص ولوى بمحافظة شمال الباطنة حيث استمعت اللجنة إلى (متسابقين اثنين) في المستوى الأول حفظ القرآن الكريم كاملاً ، وفي المستوى الثاني الى (4) متسابقين، وفي المستوى الثالث الى (7) متسابقين، وفي الرابع (3) متسابقين وفي الخامس (12) متسابقاً، وفي السادس (26) متسابقاً، جاءت أغلب المشاركات من (الاناث) الذي نافس بقوة هذا العام.
جدير بالذكر أن اجمالي عدد المتسابقين الذين تقدموا للمشاركة في مسابقة هذا العام بمختلف المراكز على مستوى السلطنة بلغ (1558) متسابقاً من الذكور والإناث، حيث ستبدأ التصفيات النهائية خلال شهر اكتوبر القادم.
وتهدف المسابقة إلى الحث على حفظ القرآن الكريم، والسير وفق منهجه، وعلى هدي تعاليمه، وتربية جيلٍ قرآني حامل لكتاب الله داعٍ إلى الخير، وعنصرٍ فاعلٍ في إصلاح المجتمع والأمة، وإيجاد مقرئين مجيدين للقرآن متقنين لأدائه وفق ما اصطلح عليه العلماء والحفاظ بالإضافة إلى تعزيز حضور السلطنة في المسابقات القرآنية الدولية.
ويتنافس هؤلاء المشاركون في المسابقة في ستة مستويات هي: المستوى الأول (حفظ القرآن الكريم كاملا مع التجويد(، وفي المستوى الثاني (حفظ أربعة وعشرين جزءا متتاليا مع التجويد)، وفي المستوى الثالث (حفظ ثمانية عشـر جزءا متتاليا مع التجويد)، وفي المستوى الرابع (حفظ اثنا عشر جزءا متتاليا مع التجويد)، وفي المستوى الخامـس (حفظ ستة أجزاء متتالية مع التجويـد لمن هم في سن خمسة عشر عاما فما دون)، وفي المستوى السادس (حفظ جزأين مع التجويد لمن هم في سن ثمانية أعوام فما دون(، حيث تقام تصفياتها الأولية في جوامع السلطان قابوس في كل من:(صلالة، البريمي، عبري، نزوى، قريات ، إبراء، صحار، الرستاق، دبا، مدحا، خصب، صور) بالإضافة إلى معهد العلوم الإسلامية بمسقط، ومعهد العلوم الإسلامية بولاية السويق، وجامع نيابة سناو، وجامع السلام بولاية بركاء، ومسجد الرحمة بولاية محوت، ومسجد النور بولاية شناص، ومعهد العلوم الإسلامية بجعلان بني بوحسن، ومدرسة تحفيظ القرآن الكريم بثمريت.

إلى الأعلى