الأربعاء 22 نوفمبر 2017 م - ٤ ربيع الثاني ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / المحليات / بعثة الحج العمانية تواصل استقبال الحجاج بالمدينة المنورة والإشراف على الحملات
بعثة الحج العمانية تواصل استقبال الحجاج بالمدينة المنورة والإشراف على الحملات

بعثة الحج العمانية تواصل استقبال الحجاج بالمدينة المنورة والإشراف على الحملات

فيما تواصل الوفود المشاركة مهامها

المدينة المنورة ـ من الوليد بن زاهر العدوي:
واصلت الوفود المشاركة في بعثة الحج العمانية لهذا العام جهودها من أجل خدمة حجاج بيت الله الحرام لموسم حج 1436هـ من منطلق التيسير والتسهيل في أداء مناسك الحج حيث قال الشيخ عيسى بن يوسف البوسعيدي رئيس بعثة الحج العمانية : إن البعثة تعمل جاهدة بالتنسيق مع الجانب السعودي من أجل متابعة المسار الإلكتروني السعودي حيث يعد هذا المسار حديث العهد ويطبق للسنة الثانية على التوالي وقد تواجهنا بعض الصعوبات في عملية التسجيل والمتابعة
مشيرا إلى أن الجانبين العماني والسعودي يعملان جاهدين لتذليلها والسعي لحل هذه الإشكالات والخروج بتصورات يمكن مناقشتها والعمل على إيجاد الحلول المناسبة لها في موسم الحج للعام القادم ، وستتدارس البعثة كل الملاحظات والصعوبات التي واجهت الحجاج وعمليات تسجيلهم ودخولهم.
وأضاف بأن جميع الحجاج العمانيين الذين وصلوا إلى المدينة المنورة يتمتعون بصحة جيدة وأن باقي قوافل الحجيج تواصل التوافد استعدادا لأداء الفريضة وقد وصل المدينة المنورة حتى أمس 12 حملة تحمل 390 حاجا مشيرا إلى أن معظم الحملات وصلت عن طريق الجو وذهبت إلى مكة المكرمة مباشرة.
وأضاف رئيس البعثة بأن الحملات التي وصلت المدينة المنورة كانت على مستوى عال من الخدمة والحجاج راضون عن الخدمة التي تقدم لهم من قبل الحملات التي ينتمون لها والبعثة تقوم بزيارة كل الحملات التي تصل سواء كان في المدينة المنورة أو في مكة المكرمة ، موضحا بأن أصحاب الحملات والحجاج أكدوا خلال زيارتهم من قبل وفد الإشراف على الحملات أنهم لم تواجههم أية مشاكل في المنافذ البرية والجوية سوى التأخير فقط وهذا أمر طبيعي نتيجة الضغط والزحمة التي تتعرض لها المنافذ البرية والجوية خلال هذا الموسم مشيرا إلى أن وفد الإشراف على الحملات يطلع خلال زيارته على السكنات التي يقيم بها الحجاج ومدى نظافتها وما يتعلق بالسلامة والصحة العامة ومستوى التغذية التي تقدم للحجاج.
وفد الإشراف على الحملات
من جانب آخر أوضح الشيخ سالم بن غانم الرواس رئيس وفد الإشراف على الحملات أن 25 شخصا يمثلون وفد الإشراف على الحملات والمسؤول بشكل مباشر عن 243 حملة مندمجة تحت (61) شركة ، حيث يقوم بأدوار عديدة تتمثل في الزيارات الميدانية لحملات الحج العمانية في المدينة المنورة ومكة المكرمة وذلك من أجل تقييم الحملات من حيث السكن والإعاشة والمعاملة والنظر في شكاوى الحجاج إن وجدت والقيام بمعالجتها ، كما أن الوفد يعمل بشكل دؤوب من أجل راحة الحجاج وخدمتهم في صعيد عرفة ومخيم منى من خلال توزيع حصص مخيم منى لأصحاب الحملات والمشاركة في توزيع الوجبة الرئيسية في وقفة عرفة.
الادعاء العام
كما أوضح علي بن سيف المعمري مساعد المدعي العام المرافق للبعثة العمانية للحج لهذا العام أن الادعاء العام وهو ممثل المجتمع في رفع الدعوى العمومية بالنيابة عنهم والساهر في تطبيق القانون جاءت مشاركته ضمن البعثة للمرة الثانية بهدف المساهمة في حصر الشكاوى خلال موسم الحج وإثبات الحالات التي يبلغ عنها.
وقال : تم تشكيل لجنة بحث منازعات الحجاج وأصحاب الحملات وفق ما جاء من قبل رئيس بعثة الحج العمانية حيث تختص اللجنة بدراسة المخالفات إليها من المختصين بالإشراف على حملات الحج بشأن الحملات غير المرخص لها التي يقوم بتسييرها الأفراد والشركات بخلاف الأنظمة المتبعة في ذلك وغيرها من الحالات التي يختص بها وفد الإشراف على الحملات ودراسة الشكاوى والبلاغات المقدمة من الحجاج ضد أصحاب الحملات المرخصة وغير المرخصة والبلاغات المقدمة ضد الحجاج القادمين لأداء المناسك بدون تصريح ، داعيا في ختام تصريحه جميع الحجاج العمانيين والمقيمين في السلطنة إلى التأكد من حملات الحج المرخصة وغير المرخصة من قبل وزارة الأوقاف والشؤون الدينية والاطلاع على لائحة تنظيم الحج وذلك لمعرفة ما له وما عليه من حقوق وواجبات .
الوفد الكشفي
من جانب آخر قال أحمد بن محمد العبري رئيس الوفد لكشفي : إن وفده يواصل جهوده ومساعيه من خلال القيام بالمهام المنوطة به من رئاسة البعثة والتي بلا شك تعد من ركائز العمل الكشفي الذي يسعى دائما إلى مرافقة البعثة في كل عام.
وأشار رئيس الوفد الكشفي أن الوفد يواصل عمله بالمناوبات اليومية ويقوم بعدة أعمال طوال اليوم من أهمها المناوبات واستقبال المراجعين طوال اليوم في مقري البعثة بالمدينة المنورة ومكة المكرمة، تسجيل حملات الحجاج عند وصولها للمدينة ومكة، تسجيل التائهين والمفقودين من حجاج بعثة الحج العمانية، ويتعاون مع أعضاء وفود البعثة في كل ما يخدم الحجاج العمانيين من خلال المشاركة مع لجان البعثة المختلفة.
وأشار أحمد العبري إلى أن الوفد الكشفي يتكون من 12 جوالا وقائدا ينتسبون إلى عدد من عشائر جوالة السلطنة والذي بدأ المشاركة مع بعثة الحج العمانية من بداياتها الأولى لكونه جزءا لا يتجزأ من الوفود التي تسعى لخدمة حجاج بيت الله الحرام ، وبالتالي في هذه المشاركة تعد تطبيقا عمليا لشعائر مرحلة الجوالة “خدمة وتنمية المجتمع” مضيفا بأن الوفد الكشفي يسعى دائما من خلال مشاركاته المستمرة طوال السنوات الماضية إلى تبادل الزيارات والخبرات مع بقية وفود الدول المشاركة في بعثات الحج الرسمية.

إلى الأعلى