الخميس 17 أغسطس 2017 م - ٢٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / مباريات الجولة الأولى لدوري عمانتل للمحترفين
مباريات الجولة الأولى لدوري عمانتل للمحترفين

مباريات الجولة الأولى لدوري عمانتل للمحترفين

العروبة يكشر عن أنيابه .. تغلب على صلالة بثلاثية
صلالة – الوطن:
نجح العروبة فى الخروج فائزا على صلالة الوافد الجديد على الدوري 3/1 في أول لقاءات الجولة الأولى لدوري عمانتل وبهذه النتيجة حل العروبة ثانيا بعد فنجاء صاحب صدارة الاسبوع الاول برصيد 3 نقاط و3 اهداف، واستطاع العروبة أن ينهي الشوط الاول بنتيجة 3/صفر فى المباراة التى جرت مساء أمس بملعب مجمع السعادة الرياضي حيث تمكن العروبة التسجيل عن طريق مهند الحسني وعبد السلام عامر ومحمد تقي وفي الشوط الثاني كانت الأفضلية لفريق صلالة الذى قلص الفارق في الدقيقة 64 عن طريق رأسية غانم بيت سعيد لينتهى اللقاء لصالح العروبة 3/1
وقد سيطر العروبة على مجريات الشوط الاول ولم يمهل صلالة كثيرا عندما باغته بهدف السبق في الدقيقة الثالثة عن طريق مهند الحسني عندما ارتقى بشكل مثالي للكرة العرضية الثابتة التي ارسلها سعد سهيل ليودعها شباك محمد احمد فاضل حارس صلالة برأسية، وفى الدقيقة 7 عزز العروبة هدفه بهدف ثان ومن نفس سيناريو الهدف الأول مع اختلاف الهداف حيث أحرز الهدف عبد السلام عامر بعد الارتقاء. وبرأسية في مرمي صلالة من سعد سهيل حاول لاعبو فريق صلالة العودة للمباراة وشنوا هجوما قويا على مرمي القلهاتي حارس العروبة لكن كل هجماتهم لم تسفر عن هز الشباك والتي جاءت عن طريق ارنست وغانم محمد وهاشم صالح وناير عوض وعطية البلقاني والتي ضلت طريقها للشباك.. تراجع غبر مبرر من قبل لاعبي العروبة الذين أعطوا مساحة للاعبي صلالة للتقدم ولم يستفد لاعبو صلالة من الكرات الثابتة من الضربات الركنية العديدة التي حصلوا عليها وقبل اطلاق حكم اللقاء صافرته في الوقت بدل الضائع ينجح العروبة ومن هجمة وكرة عرضية تصل الكرة إلى محمد تقي الذي أودعها شباك محمد احمد فاضل محرزا ومسجلا الهدف الثالث للعروبة لينهي العروبة شوط المباراة الأول متقدما بثلاثة أهداف دون رد .
تقليص الفارق
حفلت بداية الشوط الثاني بالجدية من جانب صلالة عن طريق البديل علي محمد بيت سعيد الذي اطلق كرة صاروخية من خارج منطقة الجزاء تكفلت عارضة مرمى العروبة من التصدي لها ومن ثم الاستحواذ من القلهاتي حارس العروبة ويحصل العروبة بعد ذلك على خطأ بالقرب من منطقة الجزاء مقابل المرمى لكنها نفذت في الحائط البشري من لاعبي صلالة وبعد محاولات من الطرفين ونقل الكرات خاصة من جانب صلالة الذي يبحث عن نفسه في المباراة تأتي الدقيقة 64 بتقليص الفارق لفريق صلالة عن طريق غانم بيت سعيد الذي ارتقى بالرأس للكرة العرضية التي أودعها شباك احمد القلهاتي حارس العروبة مسجلا الهدف الأول لصلالة. أحس العروبة بالخطر وبادل صلالة في الهجوم ووصل إلى مرمي صلالة بالمحاولات القليلة عن طرق لكن دفاعات صلالة أفسدت عليهم الهجمات مع مواصلة صلالة هجومه في المباراة ويرسل ناير عوض عرضية قوية لكن القلهاتي كان لها بالموعد ويرسل هاشم صالح كرة ماكرة خلف المدافعين لكن حارس العروبة خرج لها وأبعدها عن مرماه. لم يتمكن مهاجمو العروبة محمد تقي وليل بيتارس من إضافة أهداف ، بينما صلالة قام بمحاولات هجومية على مرمى العروبة عن طريق التسديدات من هاشم صالح ومحمد زعبنوت، ومع التغييرات التي اجراها مدربا الفريقين مظفر جبار مدرب العروبة وسيناد كريسو مدرب صلالة ارتفعت وتيرة اللقاء لكن ظل الوضع على ما هو عليه لينتهي اللقاء بفوز العروبة 3/1
أدار اللقاء طاقم تحكيم مكون من ماجد الحاتمي للساحة وساعده رشاد الحكماني والمعتصم اليعقوبي ومهنا الوكيش رابعا وراقبها مصطفي الحوسني.

صحار يسعد جماهيره .. حول خسارته إلى فوز على صور 2/1
صحار ـ من يحيى بن سالم المعمري:
أسعد صحار جماهيره وقلب الطاولة على صور بهدفين مقابل هدف في المباراة التي أقيمت على ملعب مجمع صحار الرياضي ضمن مباريات الجولة الأولى لدوري عمانتل للمحترفين ، وقدم لاعبو الفريقين أداء متكافئا إذ افتتح صور التسجيل من ركلة جزاء معادة عن طريق سعود الفارسي في الدقيقة 12 ، وأدرك صحار التعادل قبل نهاية الشوط الأول بدقيقتين عن طريق المهاجم الكرواتي فيدران ، وعاد فيدران وعزز النتيجة بالهدف الثاني قبل النهاية بثلاث دقائق ليهدي صحار أول 3 نقاط في دورينا .
هدف صوراوي أول
في الدقيقة 10 احتسب الحكم زكري الهنائي ركلة جزاء لصور بعد أن لامست الكرة يد أحمد الخميسي في منطقة الجزاء ليتقدم سعود الفارسي للتسديد ويضعها في يد مطر الوشاحي حارس صحار ، وتفاجأت الجماهير بتدخل حمد الغافري المساعد الأول الذي طلب من حكم المباراة إعادة تنفيذ ركلة الجزاء ليعاود سعود الفارسي التنفيذ من جديد ولكن هذه المرة وضعها في الشباك بكل ثقة ليتقدم صور بالهدف الأول في دهشة من جماهير صحار والمحللين والمتابعين خلف شاشة القناة الرياضية العمانية.
فرص ضائعة
أضاع صور فرصة ثمينة لتسجيل هدف محقق في الدقيقة الثانية بعد أن سدد سامي الحسني كرة سهلة إلى خارج المرمى ، ورد صحار بتسديدة قوية للكرواتي أدمير في الدقيقة 7 ارتطمت بالمدافعين وذهبت إلى ركنية . وفي الدقيقة 32 انفرد الكرواتي فدران جيرس بمرمى صحار ولكن لم يحسن التصرف ووضع الكرة في يد سعيد الفارسي حارس المرمى . وفتح الخميسي وبدر الجابري جبهة لصحار على الجهة اليمنى في الدقائق 33 و36 ليحصلان على فرصتين للتسديد ولكن استماتة مدافعي صور أبطلت المفعول .
صحار يتعادل
شهدت الدقيقة 43 تسجيل هدف التعادل لصحار عن طريق الكرواتي المشاكس فدران جيرس الذي راوغ مدافعي صور وعرقل في منطقة الجزاء ليحصل على ركلة جزاء نفذها بنفسه بكل قوة على يسار سعيد الفارسي حارس صور .
الشوط الثاني
ومع بداية الشوط الثاني أجرى المكيس مدرب صحار تغييراً بالدفع بعبدالله الشبلي بديلاً لبدر الجابري لتقوية خط المقدمة وتنشيط منطقة الوسط ، وفي الدقيقة 58 ظهر سالم المقبالي لاعب صحار بتسديدة قوية صاروخية مرت بجانب القائم . ومع مرور الوقت أحكم صحار سيطرته على وسط الملعب وانطلق إلى الأمام في محاولة لتشكيل ضغط على الضيوف مما دفع بالرفالي مساعد مدرب صور الذي يتولى القيادة الفنية في هذه المباراة بالزج بعبدالله صالح بديلاً لعبدالرحمن العريمي قابله المكيس بتغيير آخر بدخول خليفة الجهوري بديلاً لسمير آل سعد لزيادة الفاعلية الهجومية .
فيدران الهداف
وقبل أن تلفظ المباراة أنفاسها كشر فيدران عن أنيابه وأحرز الهدف الثاني لصحار في الدقيقة 87 ليسجل اسمه كأحد هدافي الجولة الأولى قبل أن يخرج بالبطاقة الحمراء بداعي الخشونة المتعمدة ، لتنتهي المباراة بفوز صحار 2-1 .
حكام اللقاء
أدار المباراة الحكم زكري الهنائي ، وساعده للخطوط حمد الغافري وإسحاق الصبحي ، وبدر الشاعر كحكم رابع ، وراقب المباراة ياسر الرواحي ، وسيف الغافري كمراقب للحكام .

ظفار يتفوق على الشباب بهدفين
كتب ـ عبد العزيز الزدجالي :
خطف ظفار ثلاث نقاط ثمينة بخروجه فائزا على الشباب 2/صفر فى المباراة التى جرت امس ضمن مباريات الجولة الاولى لدوري عمانتل للمحترفين فى كرة القدم والتي اقيمت على ملعب استاد السيب الرياضي.
وقد بدأ ظفار الشوط الاول بشكل افضل من خلال امتلاك لاعبيه وسط الملعب وتمكن قاسم سعيد من افتتاح باب التسجيل لظفار في الدقيقة 10 لتبقى الأفضلية لفريق ظفار فيما ضغط الشباب في محاولة لإدراك هدف التعادل، وقد اعتمد اللاعبون على اللعب على الاجناب واحيانا استغلال اللعب على الكرات الطويلة وعانت دفاعات ظفار كثيرا نتيجة تراجع اللاعبين من اجل الحفاظ على النتيجة.التى انتهى بها الشوط الاول 1/صفر.
فى الشوط الثاني واصل الشباب ضغطه على ظفار بحثا عن تعديل النتيجة وكانت الافضلية للاعبيه بفضل امتلاك وسط الملعب والضغط المتواصل على مرمى ظفار حيث توالت الهجمات لكن كان يعوزها الدقة خصوصا امام مرمى ظفار الذى اكتفى بالدفاع واللعب على المرتدات التي كانت تلوح لهم بين الحين والآخر وكان لها دفاعات الشباب بالمرصاد الا ان الدقيقة 83 شهدت هدف ظفار الثاني بقدم احمد عبدالخير. ليتقدم ظفار 2/صفر وتصبح مهمة الشباب اكثر تعقيدا وكان الاستعجال في التسديد السمة البارزة بين لاعبي الشباب الذين تحصلوا على الكثير من الفرص السهلة امام مرمى ظفار لكن دون استفادة منها لتنتهي المباراة بفوز ظفار بهدفين دون رد للشباب.

إلى الأعلى