الثلاثاء 24 يناير 2017 م - ٢٥ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / مواجهات نارية في أولى بطولات ديوان البلاط السلطاني في كرة القدم
مواجهات نارية في أولى بطولات ديوان البلاط السلطاني في كرة القدم

مواجهات نارية في أولى بطولات ديوان البلاط السلطاني في كرة القدم

المراسم مرشح بقوة لنيل اللقب .. ودربي البطولة بين مكتب الوزير أ و مكتب الوزير ب

متابعة ـ محمد العلوي وعبدالعزيز الزدجالي :
جرى أمس الأول سحب قرعة أول بطولة كرة قدم للوحدات التابعة لديوان البلاط السلطاني، وذلك بنادي الواحات بمنطقة العذيبة، وقد رعى سحب القرعة سعادة الدكتور سعيد بن حمد الربيعي امين عام مجلس التعليم وبحضور سعادة عبد الله بن شعبان الفارسي رئيس الشؤون الإدارية والمالية المشرف العام للبطولة وعدد من المسئولين بديوان البلاط السلطاني بالإضافة الى ممثلي الفرق المشاركة وأجهزة الاعلام المختلفة. وقد شمل الحفل المبسط كلمة رئيس اللجنة المنظمة للبطولة داود بن سليمان الكيومي مدير ادارة التخطيط والدراسات بديوان البلاط السلطاني حيث قال: إنه من دواعي الغبطة والسرور ان نحتفي بالفائزين في المسابقة الثقافية التي انطلقت فعالياتها في شهر رمضان الفضيل بمباركة كريمة من معالي السيد وزير ديوان البلاط السلطاني إيمانا من معاليه بأهمية ممارسة جميع الموظفين للأنشطة الثقافية والرياضية وعقد اللقاءات في هذين الجانبين لتوثيق عرى التعاون وتبادل الخبرات فيما بينهم وان تفعيل هذه الأنشطة بصورة ايجابية بين منتسبي ديوان البلاط السلطاني من شأنه انعاش الحراك الثقافي والرياضي الذي تنشده هذه المؤسسة للإسهام في نشر التثقيف الرشيد والإثراء المعرفي وتنمية المواهب بين موظفيها على مستوى جميع الوحدات. واضاف الكيومي: تم تطبيق هذه المسابقة عن طريق البوابة الالكترونية لتكون في متناول جميع الموظفين ، حيث كان عدد الفائزين (21) موظفا من مجموع المتسابقين ، وبعد فرز النتائج عن طريق النظام الالكتروني تم تحديد عدد (10) فائزين سيتم اجراء القرعة لتحديد المراكز بينهم وفي هذا الجانب نتقدم بالشكر الجزيل للمديرية العامة لنظم المعلومات ومركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم على الدور الرائد في انجاح هذه المسابقة والجهد البارز في تفعليها. كما نشيد بالجهود الحثيثة والههم العالية التي بذلت لإنجاح بطولة كرة القدم بين فرق وحدات الديوان وكان لها دور بارز في خلق روح التنافس الشريف بين اللاعبين ولمواصلة هذا النشاط المهم فقد وجه معالي السيد وزير ديوان البلاط السلطاني بإقامة بطولة رسمية بين وحدات الديوان وقد تم تشكيل (15) فريقا تمثل وحدات الديوان المختلفة، حيث ستنطلق فعالياتها اعتبارا من 29 سبتمبر القادم آملين من الجميع شحذ الهمم لإنجاح هذه البطولة. بعدها القى الشاعر محمد بن خلفان المشرفي قصيدة شعرية وطنية تغنى من خلالها بالوطن وقائده المفدى، وفي الختام قام سعادة راعي الحفل بسحب قرعة البطولة
نتائج القرعة :
وقد تم تقسيم الخمسة عشر فريقا الى أربع مجموعات بحيث تحتوي كل مجموعة على أربعة فرق ما عدا المجموعة الرابعة والتي اضطرت اللجنة المنظمة الى تقليص عدد الفرق المشاركة بها الى ثلاثة فرق فقط بسبب الانسحاب المفاجئ لأحد الفرق قبل انطلاق البطولة بوقت قصير. وقد ضمت المجموعة الأول كلا من المديرية العاملة للاتصالات ونظم المعلومات والمديرية العامة للرقابة المالية والإدارية والمركز الوطني للبحث الميداني في مجال حفظ البيئة والمراسم السلطانية فيما ضمت المجموعة الثانية كلا من صندوق تقاعد موظفي ديوان البلاط السلطاني ومكتب أمين عام ديوان البلاط السلطاني وحديقة النباتات والاشجار العمانية والمديرية العاملة للخدمات الطبية كما ضمت المجموعة الثالثة فرق كل من مكتب الوزير(أ) والمديرية العامة لمشروع زراعة المليون نخلة ومكتب الوزير(ب) ومركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم واما المجموعة الرابعة فقد شملت فرق مكتب حفظ البيئة والمديرية العامة للتطوير الإداري والشؤون الإدارية والمالية.
سعيد الربيعى :
البطولة سيكون لها دور فعال في غرس روح الانتماء والانسجام بين المشاركين
وعلى هامش رعايته لسحب القرعة قال سعادة الدكتور سعيد بن حمد الربيعي أمين عام مجلس التعليم : نبارك لديوان البلاط السلطاني هذه المبادرة الطيبة والتي سوف تفتح بابا للمنافسة الشريفة بين الشباب المنتمين له كما اننا نعتقد ان مثل هذه الفعاليات لها أثر ايجابي على المشاركين بحيث انها فعليا تعمل على التقريب بين العاملين في وحدات البلاط السلطاني وتنمي شخصياتهم كما انه سيكون لها دور فعال في غرس روح الانتماء لمؤسستهم وكذلك وجود انسجام بينهم والذين ربما لا تتاح لهم الفرص للالتقاء نظرا للارتباط الوظيفي والعمل طوال الوقت فمثل هذه الأنشطة تفتح لهم أبوابا للنقاش والحوار بالإضافة الى المنافسة الشريفة خارج نطاق أوقات الدوام الرسمي كما اضاف سعادة راعي الحفل : ان الجديد في هذه النسخة التي تم الكشف عنها هو تصميم شعار للبطولة وهو شعار معبر ويحمل كثيرا من المعاني المرتبطة بالشباب والذي سيكون دافعا لهم ويحقق الهوية الحقيقة لهذه المسابقة التي ترسخ روح المحبة والألفة والمنافسة الشريفة كما تمنى سعادته في آخر حديثه بان تكون هذه البطولة دائمة ومستمرة.

عبدالله شعبان الفارسى:
النجومية تنطلق من مواهب الهواة فتتطور الى ان تصل الى الاحتراف
كما ذكر سعادة عبدالله بن شعبان الفارسي رئيس الشؤون الادارية والمالية بديوان البلاط السلطاني والمشرف العام للبطولة :نحن لسنا إلا مترجمين لتوجيهات معالي السيد وزير ديوان البلاط السلطاني ورعايته واهتمامه للنشاط الرياضي لكافة موظفي ومنتسبي ديوان البلاط السلطاني وهذه ليست إلا بداية ونأمل ان شاء الله ان تكون بداية انطلاقة الى بطولات ومسابقات رياضية قادمة ، كما اكمل سعادة المشرف العام للبطولة حديثه قائلا : ان المواهب الثقافية اوجدت نفسها بجدارة واستحقاق من خلال المسابقة الثقافية التي نظمت في الفترة الماضية اما بالنسبة للمسابقة الرياضية فكما يعلم الجميع ان جميع المشاركين هم هواة ولكن دائما النجومية تنطلق من مواهب الهواة فتتطور الى ان تصل الى الاحتراف ثم اتقان اللعبة فلذا فإننا نأمل من الشباب الذين لديهم مواهب ان يبرزوا انفسهم ويصقلوا مهاراتهم وهذا هو هدفنا والذي ينصب في تطوير هذه المواهب والأخذ بيدها كما اردف سعادته بأن معالي السيد وزير الديوان تفضل بإنشاء دائرة للرعاية الاجتماعية لموظفي الديوان وهذه الدائرة من اختصاصاتها الاهتمام بمختلف مواهب الشباب وهواياتهم وبتالي سوف نعمل على تنمية هذه المواهب وصولا الى اظهارها للعيان وإيصالها للمختصين.
الفائزون بالمسابقة الثقافية
كما شكر بعض صاحبي المركزين الأول والثاني في المسابقة الثقافية عن سعادتهم بالفوز حيث ذكر صاحب المركز الأول احمد بن ناصر الرحبي من المديرية العامة للخدمات الطبية جميع القائمين على هذه المسابقة التي تعد حافزا لنا ودافعا لبذل المزيد من الانتاجية فمثل هذه المسابقات تشجع العاملين الى بذل المزيد من العطاء كما انها تساعد في توسعة دائرة الثقافة والمعرفة لديهم في حين قالت نهى بنت زهران العبري من المديرية العامة للخدمات الطبية والحاصلة على المركز الثاني في المسابقة الثقافية، بأنها استهوت فكرة المسابقة لأنها تعمل على الارتباط بين المديريات والأقسام التابعة لديوان البلاط السلطاني كما ان جميع الاسئلة كانت تخص السلطنة الأمر الذي اتاح لنا معرفة المزيد عن وطننا الحبيب والتعرف عن قرب على معالمه التراثية والحديثة بالإضافة الى ان المسابقة كانت قد جرت أثناء شهر رمضان المبارك وهي فترة تعتبر مثالية لعقد مثل هذه المسابقات لأن ضغط العمل أقل بكثير بها عن باقي الأشهر كما ذكرت العبرية ان فوزها بالمركز الثاني سيعمل على دفعها للمشاركة في المسابقات القادمة خاصة ان المسابقة عملت على توطيد العلاقات بين الموظفين.

إلى الأعلى