السبت 25 مارس 2017 م - ٢٦ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / فلا نقتل فرحة العيد بحادث

فلا نقتل فرحة العيد بحادث

أيام قلائل ويهل علينا عيد الأضحى المبارك بحلة بهيجة وفرحة بلقاء الأحبة وصلة الأرحام وصفاء القلوب وجلاء النفوس إلا أن هذه المناسبة ما تجعل بعضا من قائدي المركبات يهرعون الى المحافظات ويجعلون هذه الفسحة من الزمن والإجازات عاملا في السرعة على الطرقات والقيادة بتهور في بعض الأحيان مما تنقلب الفرحة باستقبال العيد إلى غمة لا قدر الله على بعض الأسر سواء بإصابة عزيز أو بفقدان حبيب وفلذة من فلذات الأكباد بشكل عفوي أو متهور على الطرقات التي تشهد ازدحاما مروريا خلال إجازات الأعياد مما يجعل الطرقات مزدحمة بالمركبات فلا نقتل فرحة العيد بحادث .
وفي ظل الانخفاض الملحوظ على نسب الحوادث المرورية والإصابات والوفيات التي تصاحب دائما الحوادث المرورية وفق ما يتم الإفصاح عنها من قبل الإدارة العامة للمرور بشرطة عمان السلطانية بشكل دوري في الآونة الأخيرة فإننا وفي هذه المناسبة الجليلة نسال الله تعالى السلامة للجميع أولا وثانيا نشد على أيادي قائد كل مركبة بالحرص على نفسه أولا خلال اصطحابه أسرته وعياله متوجها إلى أهله ودياره في المحافظات والولايات ان يضع نصب عينيه مخافة الله في نفسه وأسرته وأن يحسب ألف حساب للوطن الذي تربي وترعرع بين أحضانه وانه بحاجة إليه والى جهوده وأنه ليس بالإنسان الذي يستهان به إنما همُّ الوطن وجهود الجهات المعنية على هذا الجانب هو المحافظة على كل فرد على ترابه الطهور من خلال العديد من الإجراءات الاحترازية، وبالتالي الوصول الى النسبة المطلوبة في الانخفاض العام لمستوى الحوادث على مستوى السلطنة والتقليل من الكم المهدر في الأموال العامة والخاصة جراء الحوادث المرورية .
الدعاء دوما بالوصول سالما غانما لكل قائد مركبة وما برفقته مقرونا بالحذر والقيادة ألآمنة حتى يصل الجميع إلى مبتغاهم بحفظ الله وتوفيقه.

مصطفى بن أحمد القاسم
Mustafa.muscat@gmail.com

إلى الأعلى