الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / اللجنة المنظمة لمعرض المنتجات العمانية تعلن “أثيوبيا الوجهة القادمة” في أبريل 2016
اللجنة المنظمة لمعرض المنتجات العمانية تعلن “أثيوبيا الوجهة القادمة” في أبريل 2016

اللجنة المنظمة لمعرض المنتجات العمانية تعلن “أثيوبيا الوجهة القادمة” في أبريل 2016

خلال حفل تكريم المشاركين في “أوبكس 2015″
أيمن الحسني: تم اختيار أفريقيا لتكون وجهة المعرض القادمة كونها من القارات سريعة النمو

كتب ـ سامح أمين:
أقامت اللجنة المنظمة لمعرض المنتجات العمانية الرابع (أوبكس 2015) مساء أمس بفندق كراون بلازا مسقط حفلاً لتكريم المساهمين في إنجاح فعاليات معرض (أوبكس 2015) الذي أقيم بمدينة جدة في المملكة العربية السعودية في شهر مايو الماضي، وذلك تحت رعاية معالي الدكتور علي من مسعود السنيدي، وزير التجارة والصناعة، وبحضور مجموعة من المسؤولين والصناعيين ورجال الأعمال في السلطنة.
بدأ الحفل بكلمة ترحيبية ألقاها أيمن بن عبدالله الحسني، نائب رئيس مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عمان للشؤون الاقتصادية والفروع، رئيس لجنة معارض المنتجات العمانية أوضح من خلالها أنه تقرر أن تكون وجهة المعرض القادمة إلى قارة إفريقيا وبالتحديد جمهورية أثيوبيا كونها وجهة غنية جداً بالفرص، حيث تعد أثيوبيا من الأسواق الرائدة والمفتوحة لتقبل المنتجات العمانية، حيث إن نسبة السكان في هذه القارة الغنية بخيراتها مرتفعة جداً وتعد من القارات سريعة النمو.
وأضاف الحسني: نتطلع بأن نلمس نتائج إيجابية من خلال تنظيمنا للمعرض القادم، وأن نحقق الأهداف المرجوة منه، وذلك من خلال تكثيف الجهود من قبل المشاركين، وإيجاد الرغبة الحقيقية لدخول السوق الإفريقي والمنافسة فيه بكل قوة.
وقد أعلنت اللجنة المُنظّمة للمعرض، والتي تتكون من المُؤسسة العامة للمناطق الصناعية والهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات (إثراء)، وغرفة تجارة وصناعة عُمان خلال الحفل عن تفاصيل المعرض القادم (أوبكس 2016) والذي سيقام في أبريل 2016 في أديس أبابا في جمهورية أثيوبيا، كما تم خلال الحفل عرض مادة مرئية توضح أهداف اللجنة من خلال إقامة معارض أوبكس سنوياَ والمتمثلة في تعزيز الصادرات المحلية لأسواق جديدة من خلال التعريف بالشركات العمانية للمستوردين والوكلاء وأصحاب الأعمال، حيث شهد معرض جدة مشاركة 120 شركة وزيارة أكثر من 3000 زائر، وقد ساهم المعرض في تحقيق الأهداف المرسومة لزيادة الصادرات إلى أسواق جديدة والتعريف عن المنتجات العمانية سواء الغذائية منها أو مواد البناء والمنتجات الصناعية والسلع الاستهلاكية المختلفة. وقد سبق للجنة المنظمة إقامة هذا المعرض في كل من الرياض بالمملكة العربية السعودية في عام 2012 والدوحة بدولة قطر في عام 2013 بالإضافة إلى دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة في عام 2014.
بعدها بدأ تكريم الشركات المتميزة في المعرض، حيث أعطيت جائزة أفضل جناح لمجموعة شركات النصر، والمصنع العماني للمواد الغذائية، وشركة الأنوار لبلاط السيراميك والتي عرضت المنتجات العمانية ذات الجودة العالية، أما جائزة أفضل مشاركة ضمن المشاريع الصغيرة والمتوسطة فذهبت إلى شركة الشعلة للعطور، وجائزة أفضل مشاركة في الحرف اليدوية فذهبت إلى الحصن للعطور والمر الرواحي لصناعة الحصر، كما تم تكريم رعاة المعرض لمشاركتهم ودعمهم للمعرض ومساهمتهم في نجاحها، حيث تم تكريم الرعاة الذهبيين وهم شركة النصر للرخام، عمانتل، مجموعة سعود بهوان، شركة أريج للزيوت النباتية ومشتقاتها، شركة منتجات البولي المحدودة (راحة)، المصنع العماني للمواد الغذائية، والعجمي للرخام. أما الرعاة البرونزيين فشمل كلاً من الهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وكالة ضمان ائتمان الصادرات العمانية، المتحدة للخدمات الهندسية، شركة النفط العمانية للتسويق، بنك عمان العربي، الأنوار لبلاط السيراميك، والشركة العمانية للغاز الطبيعي المسال، والشركة المسؤولة عن الخدمات اللوجستية وهي المدينة اللوجستية، والشركتان اللتاين نظمتا الفعالية شركة الحارثي للمعارض (السعودية) وشركة التفاني الوطنية للأحداث والبحوث (عُمان)، كما استلم بعدها جميع المشاركين في المعرض شهادات تقدير لمساهمتهم في إنجاح هذا المعرض من الصناعيين والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة والحرفيين الذين يمثلون السبل المثلى لتعزيز الصادرات العمانية إلى أسواق جديدة.

إلى الأعلى