الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / سوريا: مشاركة روسيا في مكافحة الإرهاب ستقلب الطاولة على المتآمرين

سوريا: مشاركة روسيا في مكافحة الإرهاب ستقلب الطاولة على المتآمرين

14 قتيلا في قصف صاروخي على حلب

دمشق ـ (الوطن):
اعتبرت سوريا أن مشاركة روسيا في مكافحة الإرهاب ستقبل الطاولة على المتآمرين، في الوقت الذي سقط فيه 14 قتيلا في قصف صاروخي نفذه إرهابيون على حلب.
وقال وزير الخارجية السوري وليد المعلم إن مشاركة روسيا في مكافحة ارهابيي “داعش” و”جبهة النصرة” ستقلب الطاولة على من تآمر ضد سوريا وتكشف أنه لا يوجد للولايات المتحدة وتحالفها استراتيجية واضحة في مكافحة “داعش”.
وجدد الوزير المعلم التأكيد في مقابلة مع قناة (روسيا اليوم) على أن الحكومة السورية لا تمانع في بدء حوار سياسي وذلك إلى جانب مكافحة الإرهاب في الوقت ذاته، مبينا “لا نرغب بالسير في نفق مظلم ونريد السير في طريق واضح.. اليوم أصبح واضحا أن مكافحة الارهاب تحتل الأولوية وهذا لا يعني أننا لا نسير في حوار سياسي لكن الأولوية لمكافحة الإرهاب من ناحية عملية.. هل نستطيع تنفيذ ما تم التوافق عليه على أرض الواقع في ظل تصاعد الإرهاب.. هذا صعب.. ما يريده المواطن السوري قبل كل شيء هو الأمن”.
ولفت الوزير المعلم إلى أن “الجيش العربي السوري يحارب على جبهة عريضة منذ سنوات ولم تقل عزيمته والشعب يعاني الحصار الاقتصادي ومع ذلك صامد ويؤازر الجيش”.
وجدد وزير الخارجية والمغتربين الترحيب بمبادرة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عندما دعا لإقامة جبهة عريضة من الدول بالتعاون مع الحكومة السورية في مكافحة الارهاب ومعبرا في الوقت ذاته عن الترحيب بأي دولة راغبة فعلا وصدقا بمكافحة الإرهاب وأن توقف ما تقدمه من دعم عسكري ومالي للإرهابيين لحسن النوايا.
إلى ذلك سقط 14 قتيلا وأصيب 33 شخصا جراء قذائف صاروخية أطلقها إرهابيون أمس على حيي الميدان والسيد علي بمدينة حلب.
وأفاد مصدر في قيادة شرطة حلب بأن إرهابيين في حي بنى زيد وحي باب الحديد استهدفوا حي الميدان شمال شرق مركز مدينة حلب بقذائف صاروخية وعلى حي السيد علي بالمدينة.
وبين المصدر أن القذائف أسفرت عن وقوع أضرار مادية في ممتلكات المواطنين السوريين ومنازلهم.

إلى الأعلى