السبت 22 يوليو 2017 م - ٢٧ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / استقبال حافل ورائع بالورود لبعثة منتخبنا الوطني لناشئي كرة القدم
استقبال حافل ورائع بالورود لبعثة منتخبنا الوطني لناشئي كرة القدم

استقبال حافل ورائع بالورود لبعثة منتخبنا الوطني لناشئي كرة القدم

عرفانا وتقديرا بإنجاز الوصول إلى النهائيات الآسيوية
حميد الجابرى: مطلوب إعداد المنتخب بالشكل الجيد للنهائيات الآسيوية بالهند
يعقوب الصبحي يشيد بجهود كل اللاعبين في مباريات التصفيات

متابعة ـ خالد بن محمد الجلنداني:
حظيت بعثة منتخبنا الوطني للناشئين لكرة القدم باستقبال حافل وكبير لدى وصولها ظهر أمس إلى مطار مسقط الدولي وذلك تقديرا وعرفانا بالإنجاز الرائع لمنتخبنا بتأهله إلى نهائيات كأس أمم آسيا للناشئين المقرر اقامتها في الهند العام القادم بعد ان خطف بطاقة المجموعة الثانية والتي استضافتها قيرغيزستان خلال الفترة من 16 إلى 20 سبتمبر الجاري وجاء تأهل منتخبنا إلى النهائيات بعد تصدره المجموعة برصيد 6 نقاط بفارق الاهداف عن منتخب نيبال الذي حل في المركز الثاني وبنفس الرصيد وجاء في المركز الثالث منتخب قيرغيزستان برصيد ثلاث نقاط وبفارق الأهداف عن المنتخب الاردني الذي يمتلك ايضا نفس الرصيد وحل في المركز الرابع والاخير.
وقد كان في مقدمة مستقبلي بعثة منتخبنا لدى وصولها مطار مسقط الدولي حميد الجابري عضو مجلس ادارة الاتحاد العماني لكرة القدم والمهندس سلطان بن أمين الزدجالي الأمين العام والمدير التنفيذي للاتحاد وأولياء أمور اللاعبين وعدد من موظفي الاتحاد العماني لكرة القدم حيث كان استقبالهم مميزا بالورد والحفاوة الكبيرة وتعد هذه المرة التاسعة التي يتأهل فيها منتخبنا إلى نهائيات كأس أمم آسيا والتي كانت في اعوام 1994 و1996 و1998 و2000 و2004 و2010 و2012 و2014 و2016 وكانت من ابرز الانجازات التي حققها منتخبنا الوطني للناشئين في نهائيات كأس امم اسيا الحصول على المركز الثالث عام 1994 بقطر والمركز الاول عام 1996 بتايلند وفي عام 2000 بفيتنام المركز الاول كما شارك في نهائيات كأس العالم ثلاث مرات اعوام 1995 بالاكوادور وحقق المركز الرابع وفي هذه البطولة حصل اللاعب محمد بن عامر الكثيري على جائزة افضل لاعب في العالم لظهورة بمستوى مشرف في تلك النهائيات وكافضل لاعب في البطولة ونيلة الحذاء الفضي للهدافين بإحرازه 6 اهداف في البطولة كما تأهل المنتخب في عام 1997 في النهائيات التي اقيمت بجمهورية مصر العربية وكانت المشاركة الثالثة في عام 2001 بترينيداد وتوباجو.
وعقب الوصول القى حميد الجابري عضو مجلس ادارة الاتحاد العماني لكرة القدم كلمة قدم فيها تهنئة مجلس ادارة الاتحاد واثنى فيها على الجهود الكبيرة التي بذلها الجهاز الفني والاداري واللاعبين في التصفيات والتي تكللت بالنجاح والتوفيق بالوصول إلى النهائيات الآسيوية للمرة التاسعة في تاريخة وحثهم على مضاعفة الجهود والعمل بشكل جيد خلال مرحلة الاعداد التي تسبق النهائيات وتشتمل على العديد من المعسكرات الداخلية والخارجية وكذلك خوض عدد من المباريات الودية المهمة مع منتخبات قوية بهدف تجهيز المنتخب بشكل جيد والظهور بمستوى مشرف يعكس مدى تطور الكرة العمانية في مختلف المنتخبات الوطنية.
وقد اشاد المدرب الوطني يعقوب الصباحي بالجهود التي بذلها اللاعبون في التصفيات واقدم لهم التهنئة بالتأهل إلى النهائيات مضيفا ان المنتخب وقبل مباراته الاخيرة امام النيبال وقع في ضغط كبير لأننا خسرنا 3 نقاط مهمة قمنا بعدها بدراسة كاملة لمصادر القوة والضعف في الفريق النيبالي لذلك قدمنا مباراة تكتيكية كبيرة وخلقنا العديد من الفرص السانحة للتسجيل حتى الدقائق الاخيرة من المباراة وحاولنا اضافة العديد من الاهداف لانها كما تعلمون تدخل في حسبة التأهل اعتقد بلا شك اننا في النهاية قدمنا مباراة جيدة جدا والحمد لله تأهلنا إلى النهائيات ونتمنى التوفيق لمنتخبنا في مشواره القادم.
مشوار منتخبنا بالتصفيات
بدأ منتخبنا مشواره في التصفيات الآسيوية التي استضفاتها قيرغيزستان بالفوز على منتخب البلد المستضيف بهدفين 2/صفر سجلهما كل من معتصم البكري ومحمد الخميسي وفي المباراة الثانية خسر امام الاردن بهدفين نظيفين وفي اللقاء الثالث والحاسم امام المنتخب النيبالي تمكن من الفوز بنتيجة 3/1 سجلها كل من ثامر الزعابي ومحمد الخميسي ومحمد القايدي ليتصدر مجموعته الثانية بعد خسارة المنتخب الاردني امام منتخب قيرغيزستان 1/4 وكانت المنتخب الاردني من اقرب المنافسين له على صدارة المجموعة.
وقد ضمت بعثة منتخبنا المشاركة في التصفيات الآسيوية بقيرغيزستان كلا من محمد الشحي عضو مجلس ادارة الاتحاد العماني لكرة القدم المشرف العام على المنتخب رئيس البعثة والجهاز الفني والاداري المكون من المدرب الوطني يعقوب الصباحي ومساعده هلال العوفي ونبيل البلوشي مدير وشاكر البلوشي مدرب حراس ومحمد الحارثي اخصائي العلاج وبدر البطاشي مسؤول المهمات بالإضافة إلى 23 لاعبا وهم يوسف بن علي الشيادي ومحمد بن احمد الشكيلي ونواف بن جاسم المجيني ومحمد بن خليفة الخميسي وعصام بن خميس المخزومي واليقضان بن خميس المشيفري ومعتصم بن مصطفى البكري ويوسف بن ناشر المالكي ويحي بن عبدالله الهديفي واسلام بن سالم الهنائي وسعيد بن سالم السيابي وناجي بن فايل الغيلاني وعمر بن ربيع المديلوي ومعاذ بن علي الجهضمي ونجيب بن محفوظ بن خادم وسلطان بن سعيد بشير ومحمد بن عبيد القايدي وثامر بن سالم الزعابي وسند بن سبيت العريمي ومحمد بن ابراهيم العلوي وحيدر بن مسلم العجمي وعبدالله بن خليفة الدرمكي ومحمد بن شهاب الشكيلي.

المنتخبات المتأهلة إلى النهائيات
تأهل 16 منتخبا إلى النهائيات التي تقام العام المقبل في الهند، حيث تأهل 11 منتخبا كأبطال للمجموعات إلى جانب أربعة منتخبات حصلت على البطاقات المخصصة لأفضل الحاصلين على المركز الثاني لمرافقة منتخب الهند المضيف والمنتخبات المتأهلة هي أوزبكستان أول المجموعة الأولى وعمان أول المجموعة الثانية والعراق أول المجموعة الثالثة والسعودية أول المجموعة الرابعة وإيران أول المجموعة الخامسة والكويت أول المجموعة السادسة وماليزيا أول المجموعة السابعة وكوريا الشمالية أول المجموعة الثامنة وكوريا الجنوبية أول المجموعة التاسعة وأستراليا أول المجموعة العاشرة واليابان أول المجموعة الحادية عشرة وفيتنام صاحب المرتبة الأولى في ترتيب المنتخبات الحاصلة على المركز الثاني وتايلاند ثاني المرتبة الأولى في ترتيب المنتخبات الحاصلة على المركز الثاني والامارات ثالث المرتبة الأولى في ترتيب المنتخبات الحاصلة على المركز الثاني ونيبال المرتبة الأولى في ترتيب المنتخبات الحاصلة على المركز الثاني والهند الدولة المضيفة وستقام النهائيات خلال الفترة من 15 سبتمبر، ولغاية 2 أكتوبر 2016 وكانت كوريا الشمالية توجت بلقب النسخة الماضية من البطولة عام 2014.

إلى الأعلى