السبت 25 مارس 2017 م - ٢٦ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في بطولة الإمارات للكارتينج.. حمد الوهيبي يقود متسابقي السلطنة للسيطرة على المراكز الأولى
في بطولة الإمارات للكارتينج.. حمد الوهيبي يقود متسابقي السلطنة للسيطرة على المراكز الأولى

في بطولة الإمارات للكارتينج.. حمد الوهيبي يقود متسابقي السلطنة للسيطرة على المراكز الأولى

واصل متسابقو السلطنة سيطرتهم على سباقات الكارتينج في المشاركات الخليجية في هذه الرياضة، ففي الجولة الأولى من بطولة الإمارات روتكس ماكس للكارتينج والتي اقيمت فعالياتها على حلبة العين أمس الأول تألق أبناء السلطنة وتمكنوا من احتكارهم للمراكز الأولى، ففي سباق دي دي 2 ماستر استطاع بطل السلطنة في رياضة الراليات حمد بن سعيد الوهيبي من الفوز بالمركز الأول في السباق النهائي للجولة الأولى من البطولة. الوهيبي دخل البطولة بالتجارب التأهيلية والتي جاء فيها في المركز 7 بينما في السباق الأول فقد استطاع من التقدم وانهاء السباق الأول في المركز الثالث بعد أن استطاع من تسجيل توقيتا بلغ 58 ثانية و 162 جزء من الثانية، وقد حل في المركز الأول المتسابق حسين علي وجاء في المركز الثاني المتسابق أوليفر جورج. أما في السباق قبل النهائي فقد خرج المتسابق حمد الوهيبي من السباق من بدايته بعد أن تعرض لمشاكل فنية. وفي السباق الثالث والنهائي في الجولة الأول من البطولة فقد استطاع الوهيبي من اثبات قدرته وتألقه في مثل هذه المشاركات بعدما استطاع من الفوز بلقب الجولة الأول بعدما حل في المركز الأول مسجل توقيتا بلغ 57 ثانية و 527 جزء من الثانية، وحل في المركز الثاني المتسابق باتريك جوريجيو بينما حصل على المركز الثالث أوليفر جورج.
فئة الجونيور
المتسابق الأخر في فريق الوهيبي للسيارات خالد بن إبراهيم الوهيبي والذي يشارك في فئة الجونيور فقد دخل الجولة الأولى من البطولة بعزيمة الكبار بعدما حل في المركز الثالث في التجارب التأهيلية بعد أن سجل توقيتا بلغ 59 ثانية و 784 جزء من الثانية، وجاء في المركز الأول المتسابق لوساس بيترسون بينما جاء في المركز الثاني المتسابق تيهومر تشون. وفي السباق الأول في فئة الجونيو فقد تراجع الوهيبي للمركز العاشر وسط منافسة كبيرة من المشاركين في الجولة الأولى من البطولة بغية الحصول على نقاط جيدة لهم منذ البداية، وسجل خالد الوهيبي توقيتا بلغ 59 ثانية و 642 جزء من الثانية، وجاء الترتيب العام في السباق الأول لهذه الفئة بحلول المتسابق لوساس بيترسون في المركز الأول بينما حل في المركز الثاني المتسابق ماركوس لي وحصلت على المركز الثالث المتسابقة أمنه القبيسية. وفي الثاني وقبل النهائي فلم يتمكن متسابق فريق الوهيبي للسيارات من المشاركة فيه بسبب المشاكل الفنية في سيارته. وجاء الترتيب العام للسباق الثاني بحلول المتسابق تيمور كارمن بينما جاء في المركز الثاني المتسابق لوساس بيترسون وحصل على المركز الثالث المتسابق انزو فونت. السباق الثالث والنهائي في هذه الجولة دخل خالد الوهيبي بقوة بغية الحصول على مركز متقدم وتسجيل اسم السلطنة في هذه البطولة وكان له ما أراد بعدما استطاع من تقديم عرض جيد له في السباق وتجاوز العديد من المتسابقين وتمكن من انهاء السباق النهائي في المركز الثالث بعدما سجل توقيتا بلغ 59 ثانية و 942 جزء من الثانية، بينما حل في المركز الأول المتسابق تيمور كارمن وحصل على المركز الثاني المتسابق انزو فونت.
فئة الميني
المتسابق المجيد شهاب بن أحمد الحبسي والذي يشارك في فئة الميني فقد أثبت جدارته بقوة بعدما صقلته المشاركات الأوروبية الأخيرة والتي خاضها في النمسا وبلجيكا وهولندا خلال الشهر الماضي والتي استفاد منها الحبسي كثيرا واستطاع من دخول بطولة الإمارات بجدارة منذ الجولة الأولى. شهاب الحبسي دخل البطولة بالتجارب التأهيلية والتي حل فيها في المركز الرابع مسجل توقيتا بلغ دقيقة واحدة وثانيتين و 639 جزء من الثانية، بعدما جاء الترتيب في التجارب بحلول المتسابق جيمي دي في المركز الأول وحل في المركز الثاني المتسابق ثيو كيكاتي، بينما حصل على المركز الثالث المتسابق ليم كريستال. متسابق فريق الوهيبي للسيارات شهاب الحبسي دخل السباق الأول بعزيمة الكبار واستطاع من فرض سيطرته على الجميع والحصول على المركز الأول مسجلا توقيتا بلغ دقيقة واحدة وثانيتين و 783 جزء من الثانية، تاركا المركز الثاني للمتسابق ليم كريستال، وحصل على المركز الثالث المتسابق لاتشلان روبينس. وفي السباق الثاني وقبل النهائي لم يتزحزح شهاب الحبسي عن المركز الأول ومعلنا نفسه بطلا منذ السباق الثاني بعد أن وسع الفارق بينه وبين المتسابقين الاخرين الذي لم يتمكنوا من اللحاق به في السباق الثاني بعدما سجل توقيتا بلغ دقيقة واحدة وثلاث ثواني و 096 جزء من الثانية، وحصل على المركز الثاني المتسابق جيمي دي بينما حل في المركز الثالث المتسابق لاتشلان روبينس. أما في السباق الثالث والنهائي للجولة الأولى من البطولة فكان البطل شهاب الحبسي في قمة الترتيب العام منذ البداية معلنا المركز الأول للسلطنة في هذه الفئة بعدما سجل توقيتا بلغ دقيقة واحدة وثانيتين و 834 جزء من الثانية، تاركا المركز الثاني في الترتيب العام للمتسابق جيمي دي، بينما حل في المركز الثالث المتسابق لاتشلان روبينس.
فئة المايكرو
الموهبة الصاعدة في رياضة الكارتينج ومتسابق جيل المستقبل في السلطنة محمد بن أحمد الحبسي والذي يشارك في فئة المايكرو فقد بدأ الجولة الأولى من بطولة الإمارات روتكس ماكس للكارتينج بالتجارب التأهيلية والتي خرج منها بسبب المشاكل الفنية في سيارته، وجاء الترتيب العام في التجارب التأهيلية بحلول المتسابق علي الشامسي في المركز الأول بينما حل في المركز الثاني المتسابق اليكس كورنر وحصل على المركز الثالث المتسابق اوسكار ماك. محمد الحبسي على الرغم من خروجه من التجارب التأهيلية إلا أنه دخل السباق الأول بقوة وحل في المركز الخامس مسجلا توقيتا بلغ دقيقة واحدة و 6 ثواني و 530 جزء من الثانية، بعدما جاء في المركز الأول المتسابق جريجيو زوين وحل في المركز الثاني المتسابق اليكس كورنر وحصل المتسابق علي الشامسي على المركز الثالث. السباق الثاني وقبل النهائي في هذه الفئة استطاع متسابق فريق الوهيبي للسيارات محمد الحبسي من التقدم للمركز الرابع مسجلا توقيتا بلغ دقيقة واحدة و 6 ثواني و 725 جزء من الثانية، وجاء الترتيب العام للسباق بحلول المتسابق جريجيو زوين في المركز الأول بينما حل في المركز الثاني المتسابق نديم كانسير، وحصل على المركز الثالث المتسابق فارل مارتن. السباق الثالث والنهائي لهذه الفئة كان فال خير للمتسابق المجيد محمد الحبسي بعدما أثبت للجماهير ولفريق الوهيبي للسيارات وللفريق الفني بأنه قادر على الوقوف في منصات التتويج وتسجيل اسم على لوحة الشرف بعدما استطاع من تقديم أفضل العروض والحصول على المركز الأول في السباق النهائي بعدما سجل توقيتا بلغ دقيقة واحدة و 6 ثواني و 949 جزء من الثانية، تاركا المركز الثاني للمتسابق علي الشامسي والمركز الثالث للمتسابق فارل مارتن.

إلى الأعلى