السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / أكتوبر المقبل.. السلطنة تشارك في اجتماع الحرية الاقتصادية للعالم 2015 بأميركا

أكتوبر المقبل.. السلطنة تشارك في اجتماع الحرية الاقتصادية للعالم 2015 بأميركا

مسقط ـ “الوطن”:
يعقد مطلع أكتوبر المقبل اجتماع الحرية الاقتصادية للعالم 2015 في مدينة تكساس الأميركية وبمشاركةٍ وحضورٍ دولي، وذلك بعد أن صدرت نتائج مؤشر الحرية الاقتصادية منتصف سبتمبر الماضي لتعلن عن تصدر هونج كونج القائمة مرة أخرى، في تقرير ضم 42 مؤشرًا لقياس درجة الحرية الاقتصادية ضمن 5 مجالات أساسية، هي: حجم الحكومة من حيث الإنفاق والضرائب والمشاريع، والبيئة القانونية وحفظ حقوق الملكية، والحصول على الأموال بطريقة قانونية، وحرية التجارة على الصعيد الدولي، والتشريعات المتعلقة بالقروض وسوق العمل والأعمال التجارية.
وحول هذه المشاركة قال صاحب السمو السيد فيصل بن تركي آل سعيد، مدير عام ترويج الاستثمار بإثراء: “تتصدر الولايات المتحدة الأميركية اليوم قائمة الدول ذات الاقتصاد المتقدم بفضل العمال المؤهلين والشركات ذات الإدارة الذكية والمبدعة وبدعم الحكومة لمجتمع الأعمال فيها، ولذا فإنه من المهم التعرف على السياسات والبرامج التي تتبعها الشركات في الولايات المتحدة الأميركية وغيرها من البلدان ذات الدخل المرتفع في بيئة الأعمال، وتبادل التجارب في مجال تحسين القوانين والتشريعات ورسم السياسات لتعزيز الحرية الاقتصادية للسلطنة”.
ويحظى هذا الاجتماع باهتمام عالمي كبير لكونه يناقش ويحلل عوامل الحرية الاقتصادية وآثارها وسبل تعزيزها في مختلف دول العالم المشاركة، كما من المتوقع أن يفتح هذا الاجتماع المجال لتبادل التجارب والخبرات، ويعزز من تطوير السياسات والبرامج المتعلقة، ويسهم في مشاركة وجهات النظر والفلسفات الاقتصادية خصوصًا مع حضور عددٍ من الأكاديميين والمديرين التنفيذيين للشركات والمؤسسات غير الربحية، ومشاركة الوفود الرسمية من الدول الأعضاء.
وأضاف سموه: “نسعى من خلال مثل هذه المشاركات الدولية في الاجتماعات والمنتديات إلى الاستفادة من تجارب الدول والاستماع إلى آراء المختصين سعيًا إلى كل ما من شأنه تعزيز الاقتصاد العماني ورفع تنافسيته”.

إلى الأعلى