الثلاثاء 23 مايو 2017 م - ٢٦ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / السلطنة تشارك في جلستي مباحثات بين التعاون والهند وكوريا الجنوبية
السلطنة تشارك في جلستي مباحثات بين التعاون والهند وكوريا الجنوبية

السلطنة تشارك في جلستي مباحثات بين التعاون والهند وكوريا الجنوبية

نيويورك ـ العمانية: شارك معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في جلسة مباحثات بين دول مجلس التعاون وجمهورية الهند الصديقة على هامش اجتماعات دول مجلس التعاون الخليجي التي عقدت في مقر بعثة مجلس التعاون لدول الخليج العربية بنيويورك.
جرى خلال الجلسة بحث علاقات الصداقة والتعاون بين مجلس التعاون وجمهورية الهند، والسبل الكفيلة بتعزيزها في شتى المجالات، واستعراض القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.
حضر الجلسة سعادة السفيرة ليوثا بنت سلطان المغيرية المندوبة الدائمة للسلطنة في الأمم المتحدة والوفد المرافق لمعاليه.
كما شارك معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في جلسة مباحثات بين دول مجلس التعاون وكوريا الجنوبية على هامش اجتماعات دول مجلس التعاون الخليجي التي عقدت في مقر بعثة مجلس التعاون لدول الخليج العربية بنيويورك.
تم خلال الجلسة بحث علاقات التعاون والسبل الكفيلة بتعزيزها وتطويرها في كافة المجالات في إطار الحوار والتواصل الاستراتيجي القائم بين الجانبين.
حضر الجلسة سعادة السفيرة ليوثا بنت سلطان المغيرية المندوبة الدائمة للسلطنة في الأمم المتحدة والوفد المرافق لمعاليه.
من جانب آخر اجتمع معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية أمس الاول في نيويورك على هامش أعمال الجمعية العامة للامم المتحدة مع كل من معالي عادل بن احمد الجبير وزير خارجية المملكة العربية السعودية ومعالي الشيخ خالد بن احمد آل خليفة وزير خارجية مملكة البحرين وذلك كل على حدة.
وقد تم خلال الاجتماعين بحث العلاقات الثنائية بين السلطنة وكل من المملكة العربية السعودية ومملكة البحرين وسبل تعزيزها وتطويرها في مختلف المجالات والامور ذات الاهتمام المشترك اضافة الى مناقشة آخر التطورات على الساحتين الاقليمية والدولية.
يذكر ان هذين الاجتماعين يأتيان في اطار التنسيق والتشاور المستمر بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية لما فيه مصلحة دول وشعوب المنطقة وكل ما من شأنه تعزيز الامن والسلم فيها.
كما عقد معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في نيويورك جلسة مباحثات ثنائية مع نظيره السوري وليد المعلم.
تناولت الجلسة بحث العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وتبادل وجهات النظر حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.
حضر الجلسة سعادة السفيرة ليوثا بنت سلطان المغيرية المندوبة الدائمة للسلطنة في الأمم المتحدة والوفد المرافق لمعاليه.

إلى الأعلى