الجمعة 20 يناير 2017 م - ٢١ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / اليمن:عشرات القتلى قرب (باب المندب) وأنصار هادي يتقدمون

اليمن:عشرات القتلى قرب (باب المندب) وأنصار هادي يتقدمون

عدن ـ وكالات: سقط العشرات ما بين قتلى وجرحى في مواجهات عنيفة أمس الخميس بين الحوثيين والقوات الموالية للحكومة المعترف بها دوليا في منطقتي ذباب وباب المندب المطلتين على المضيق الاستراتيجي بين البحر الأحمر وخليج عدن، بحسب مصادر عسكرية، بينهم 22 من الحوثيين وقوات الرئيس اليمني السابق على عبدالله صالح وذكرت المصادر أن القوات الموالية لحكومة الرئيس عبدربه منصور هادي قد سيطرت بالكامل على المنطقتين الاستراتيجيتين وتتابعان التقدم شمالا باتجاه ميناء المخا الذي يسيطر عليه الحوثيون. وقال القائد العسكري الميداني الموالي للحكومة اليمنية في عدن عبدربه المحولي “لقد نجحنا اليوم في السيطرة على ذباب وقرية باب المندب، بعد معارك عنيفة اندلعت في اعقاب وصول تعزيزات لنا من عدن”. وتقع ذباب وباب المندب، وهي قرية صغيرة تحمل نفس اسم المضيق، على بعد 150 كيلومترا غرب عدن التي باتت مجددا عاصمة للحكومة اليمنية بعد عودة الرئيس عبدربه منصور هادي إليها في وقت سابق هذا الشهر. وأكدت مصادر عسكرية أن تعزيزات عسكرية للجيش والمقاومة الشعبية الموالية لهادي والتحالف العربي الذي تقوده السعودية، اتجهت من عدن إلى منطقتي ذباب وباب المندب لتحريرهما. ويأتي ذلك بعد مخاوف من أن يحاول الحوثيون مجددا التقدم باتجاه مدن الجنوب بعد أن طردوا منها في الأشهر الأخيرة. وأشارت المصادر العسكرية إلى أن اشتباكات اندلعت بين الحوثيين وحلفائهم والقوات الموالية للحكومة المعترف بها دوليا قبل أن تفرض الأخيرة سيطرتها على المنطقتين. وبحسب المصادر، أسفرت المعارك عن 37 قتيلا “بينهم 22 من الحوثيين وقوات صالح”. وقال مسؤول حكومي إن “المواجهات بين الطرفين انتقلت من منطقة باب المندب إلى المخا وتسعى قوات الشرعية لاستعادة السيطرة على المخا”.على صعيد آخر أعلن المتحدث الأمني لوزارة الداخلية السعودية اللواء منصور التركي أمس الخميس مقتل أحد رجال قوات الأمن بعد أن تعرضت دورية في منطقة جازان (جنوب غرب المملكة) لإطلاق نار كثيف من الأراضي اليمنية . وقال اللواء التركي في بيان له أن إحدى ” الدوريات التابعة لقطاع حرس الحدود بالحرث بمنطقة جازان تعرضت عند الساعة التاسعة من صباح أمس الخميس أثناء قيامها بمهامها الأمنية على حدود المملكة لإطلاق نار كثيف من داخل الأراضي اليمنية ” مشيرا إلى أن قوات الأمن قامت بالرد ” على مصدر النيران بالمثل وتبادلت إطلاق النار معهم “. وأضاف إن تبادل إطلاق النار ” نتج عنه استشهاد الرقيب أول نايف بن عبيد الحربي “.

إلى الأعلى