السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / اليوم .. العرض الثالث لأوبرا توراندوت
اليوم .. العرض الثالث لأوبرا توراندوت

اليوم .. العرض الثالث لأوبرا توراندوت

مسقط ـ “الوطن” :
تقدم دار الأوبرا السلطانية مسقط في السابعة من مساء اليوم العرض الثالث لأوبرا “توراندوت” للمؤلف الموسيقي الإيطالي جياكومو بوتشيني بعد أن قدمت العرض الأول في أول أكتوبر الجاري وهو العمل الذي افتتح أول العروض الرسمية للدار في 12 من أكتوبر 2011م وتم افتتاح العروض الرسمية للدار في 12 من أكتوبر 2011م تحت الرعاية السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وتقدمه فرقة فوندازيون أرينا دي فيرونا الإيطالية.
أخرج العمل المخرج ومصمم الأزياء الإيطالي النابغة فرانكو زيفيريللي، وهو مبدع معروف عنه الاهتمام بكافة تفاصيل الأعمال التي يخرجها ونال زيفيريللي وسام التكريم من الدرجة الأولى من حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ تقديرا لمكانته العالمية في مجال الفنون الموسيقية والأدائية وتكريما له على مشاركته البارزة في حفل الافتتاح الرسمي لدار الأوبرا السلطانية.
وتدور قصة أوبرا “توراندوت” في الإمبراطورية الصينية في الأزمنة الغابرة، وهي مستوحاة بالأصل من حكاية شعرية لشاعر فارسي عاش في القرن الثاني عشر للميلاد و”توراندوت” هي أميرة ذات جمال أسطوري، لكن قلبها بارد كالثلج وتؤمن توراندوت أن الأميرة “لو لينج” سليلة حكام الإمبراطورية الأقوياء، هي جزء من روحها وكانت “لو لينج” تعيش في سلام حتى حلّ القدر عندما احتل العرش أمير غازٍ أرداها قتيلة.
وبسبب هذه الحادثة تقرر توراندوت ألا تدع رجلا يدخل قلبها، وتوطد النية للانتقام وحماية نفسها ضد غدر الرجال ويَصدُر إعلانٌ إمبراطوري بأن أي رجل يتقدم لخطبة الأميرة توراندوت عليه أن يجيب على ثلاثة ألغاز، وإذا فشل في ذلك يتم إعدامه ويجد الأمير الفارسي “كَلَف” نفسه متورطا في هذا الشأن عندما يقوم بزيارة للصين ويلتقي بتوراندوت ويقع في غرامها فيقرر “كَلَف” أنه لابد أن يفوز بالرهان ويحل الألغاز الثلاثة، لكن الأميرة الغاضبة توراندوت ترفض مع ذلك الزواج منه إلا أن حب “كلف” القوي لتوراندوت يجعله يقرر التضحية بحياته، إلا أن الأمور تتجه إلى منحى آخر.
ويعد إنتاج عام 2011 من أوبرا “توراندوت” المملوكة حقوقه لدار الأوبرا السلطانية مسقط واحدا من أفخم إنتاجات العروض الأوبرالية في السنوات الأخيرة على مستوى العالم وتتمتع ديكورات وإكسسوارات هذا العرض بالجودة والفخامة في اختيار التصاميم والخامات والألوان، وكذلك في الأزياء، بما ينقلنا إلى إمبراطورية الصين الباذخة في سالف الأزمان وزخرفات البلاط الإمبراطورية المهيبة.
يشارك في العمل “250″ مؤديا من أوبرا فيرونا، بين عازفين ومغنين وممثلين و”50 ” شخصا آخرين تم توظيفهم للمشاركة في العمل من المقيمين بمسقط، وذلك في أدوار ثانوية ويقدم عرضُ “توراندوت” للجمهور نجوما موهوبين، من أميزهم النجمة الصاعدة “أندريا باتيستوني” ذات السبعة والعشرين عاما والتي ستقود الأوركسترا ويشارك في العمل أيضا التينور الإيطالي كارلو فينتر الذي يؤدي دور الأمير “كَلَف” والسوبرانو السويدية “ايرين ثيورين” التي رحبّ بها موقع بريطانيا كوم واصفا إياها بـ”حامل لقب توراندوت في العالم”.

إلى الأعلى