السبت 21 يناير 2017 م - ٢٢ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / اليمن: بحاح يتفقد باب المندب وجزيرة ميون بعد يومين من السيطرة عليهما

اليمن: بحاح يتفقد باب المندب وجزيرة ميون بعد يومين من السيطرة عليهما

التحالف يرى الوقت لم يحن لـ (تحرير العاصمة)

صنعاء ـ وكالات: تفقد نائب الرئيس اليمني رئيس الحكومة خالد محفوظ بحاح مضيق باب المندب وجزيرة ميون الاستراتيجيين جنوب غرب اليمن بعد يومين من تحريرهما من مسلحي جماعة أنصار الله الحوثية وقوات الرئيس السابق علي عبد الله صالح فيما يرى التحالف ان تحرير العاصمة صنعاء لم يحن بعد. وقال مصدر حكومي يمني إن بحاح زار المضيق البحري المهم والجزيرة الاستراتيجية برفقة وزير الإدارة المحلية عبد الرقيب فتح ومسؤولين حكوميين وأمنيين آخرين.
وتأتي هذه الزيارة بعد أن تمكنت قوات من الجيش الوطني ومقاتلين من المقاومة الشعبية المواليان للحكومة الشرعية من تحرير المضيق والجزيرة من قبضة الحوثيين وقوات صالح الذين سيطروا عليهما قبل أشهر عقب سيطرتهم على العاصمة صنعاء ومحافظات أخرى.
وفي وقت سابق، أكد المتحدث باسم قوات التحالف العربي، الذي تقوده السعودية ، العميد ركن أحمد بن حسن عسيري، إن الوقت لم يحن لتحرير العاصمة اليمنية صنعاء، مشيرا الى إن “خطتنا تأمين مأرب وباب المندب وانتهاء العمليات فيها”، مضيفا أن لكل حادث “حديث”، فالآن ليس وقت صنعاء.
وأضاف عسيري أن قوات التحالف تسيطر على منطقة باب المندب المشرفة على الممر الدولي، وجزيرة ميون الاستراتيجية، والمناطق المجاورة لها، وأن الملاحة البحرية تسير بشكل طبيعي، وبمتابعة قوات التحالف.
وأكد المتحدث أن عمليات الحظر البحري مستمرة على جميع السفن المتجهة من وإلى الموانئ اليمنية، لافتا إلى أن لقوات التحالف الحق في تفتيش الوسائل البحرية، والتأكد من أنها لا تحتوي على أي معدات أو أسلحة يستفاد منها في إمداد الميليشيات الحوثية داخل اليمن.
وهز دوي انفجارات عنيفة العاصمة صنعاء، مساء امس الاول، جراء غارات عنيفة شنتها مقاتلات التحالف على مواقع الحوثيين وقوات الجيش الموالي للرئيس اليمني السابق
علي صالح.
وقال سكان محليون إن أكثر من 15 غارة جوية استهدفت معسكر النهدين ومقر دار الرئاسة جنوب العاصمة صنعاء وقاعدة الديلمي الجوية شمال صنعاء.
وفي محافظة البيضاء (168كم ) جنوب شرق العاصمة، قالت مصادر محلية يمنية إن مقاتلات التحالف شنت حوالي ثلاث غارات جوية عنيفة استهدفت تجمعات وآليات الحوثيين وقوات صالح في الملعب الرياضي ومعسكر قوات الامن الخاصة.
وفي واشنطن دعا البيت الأبيض إلى فتح تحقيق في التقارير الواردة بسقوط مدنيين ومتطوعين في الهلال الأحمر في غارات جوية في المخا وتعز باليمن في وقت سابق هذا الأسبوع وحث التحالف على التزام الدقة في ضرب الأهداف. وأضاف البيت الأبيض انه يشعر “بقلق بالغ” و “بالصدمة والحزن” من هذه التقارير وأشار إلى أن الولايات المتحدة حثت التحالف على “الالتزام بالاستهداف الدقيق”.
وقال المتحدث باسم مجلس الأمن القومي التابع للبيت الأبيض نيد برايس في بيان “نأخذ كل الروايات الموثوقة عن مقتل مدنيين ببالغ الجدية وندعو مجددا كل أطراف الصراع في اليمن لبذل قصارى جهدهم لتجنب إيذاء المدنيين والوفاء بالتزاماتهم بموجب القانون الإنساني الدولي.”
وأضاف “ندعو للتحقيق في التقارير الواردة بشأن سقوط ضحايا مدنيين وإعلان النتائج.”

إلى الأعلى