الأحد 24 سبتمبر 2017 م - ٣ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / عدوان إسرائيلي على غزة وقوات الاحتلال تداهم منازل بالضفة
عدوان إسرائيلي على غزة وقوات الاحتلال تداهم منازل بالضفة

عدوان إسرائيلي على غزة وقوات الاحتلال تداهم منازل بالضفة

القدس المحتلة ـ الوطن :
شنت طائرات الاحتلال الإسرائيلي فجر أمس، غارات على موقع للمقاومة في قطاع غزة دون أن يبلغ عن وقوع إصابات. في حين داهمت قوات الاحتلال عدة منازل فلسطينية وعاثت بها خرابا عقب مصادرة ممتلكات بها واعتقال عدد من أصحابها. وقال مراسل (الوطن) إن طائرات الاحتلال استهدفت موقع “بدر” التابع لكتائب القسام جنوب مدينة غزة. وأشار إلى أن طائرات حربية دخلت أجواء القطاع بشكل فجائي، واستهدفت الموقع بصاروخ واحد، مما أحدث دوي انفجار كبير أعقبه تصاعد دخان كثيف مكان الغارة.
وقال جيش الاحتلال، إن الغارة جاءت رداً على سقوط قذيفة صاروخية أطلقت من قطاع غزة الليلة الماضية في أرض خلاء داخل أراضي مجلس إشكول الإقليمي في النقب الغربي. في هذه الأثناء، قالت مصادر فلسطينية إن زوارق بحرية إسرائيلية اعتقلت صباح أمس عددا من صيادي الأسماك الفلسطينيين قبالة شاطئ بحر غزة. وقال نقيب الصيادين نزار عياش إن الزوارق الإسرائيلية اعتقلت كلاً من الصياد محمد جمال نعمان (32عاما) والصياد جهاد سعيد كسكين (21عاما) في المنطقة المسموح لهم بالصيد مسافة 4 أميال بحرية غرب ميناء غزة وصادرت مركبهما. وتتعرض مراكب الصيادين لاستهداف متواصل من الزوارق الحربية الإسرائيلية، التي تحرمهم من الصيد بحرية، في خرقٍ لتفاهمات اتفاق التهدئة الذي أبرم بين الفصائل الفلسطينية و”إسرائيل” برعاية مصرية.
وفي الضفة المحتلة، أفادت مصادر أمنية فلسطينية أن قوات الاحتلال داهمت خلال ساعات الفجر مدينة الخليل وبلدة حلحول شمالا، وصادرت أشرطة تسجيل المراقبة من عدد من المحال التجارية والمنازل. كما داهمت قوّة عسكرية أخرى من جيش الاحتلال مدينة يطا جنوب الخليل، في الوقت الذي أعاق فيه جنود الاحتلال حركة المواطنين الفلسطينيين على مداخل المحافظة عقب نصبه عددا من الحواجز العسكرية، وإغلاقه مدّة من الزمن جسر حلحول أمام حركة المواطنين الفلسطينيين. وكانت اندلعت صباح امس، مواجهات عنيفة بين المواطنين وجنود الاحتلال في مخيم العروب شمال المحافظة. وأفادت مصادر فلسطينية من داخل المخيم بأنّ المواجهات اندلعت عقب رشق الشّبان جنود الاحتلال بالحجارة على مدخل المخيم، وأطلق الاحتلال خلالها وابلا كثيفا من القنابل الغازية والصوتية باتجاه الأحياء السكنية القريبة من الشارع الالتفافي المار من جوار المخيم. يشار إلى أنّ المواجهات تتواصل في مخيم العروب منذ عدّة أيام تزامنا مع الهبة المتواصلة في الضفة الغربية تضامنا مع المسجد الأقصى.
وفي نابلس، داهمت قوات الاحتلال فجر امس ،عددا من المنازل في بلدتي حوارة وبيت فوريك جنوب وشرق المدينة الواقعة شمال الضفة الغربية المحتلة. وذكرت مصادر فلسطينية أن قوات الاحتلال اقتحمت البلدتين بأعداد كبيرة من الآليات والجنود المشاة، وداهمت العديد من المنازل بعد تفجير أبوابها. ونفذ جنود الاحتلال أعمال تفتيش واسعة في المنازل طالت حتى خزانات المياه على السطح، وتركوا خلفهم خرابا كبيرا في الأثاث. وأكدت المصادر أن قوات الاحتلال سرقت مبالغ مالية من بعض المنازل ومنها منزل علان خطاطبة في بيت فوريك الذي سرقت منه مبلغ 600 شيكل. ودارت مواجهات في بيت فوريك بين قوات الاحتلال وعشرات الشبان، أطلقت خلالها قوات الاحتلال الأعيرة المطاطية وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع، دون وقوع إصابات. من ناحية ثانية، استمر في ساعات الصباح تشديد الإجراءات على الحواجز العسكرية المحيطة بمدينة نابلس والقرى المجاورة. وذكر شهود عيان ” أن قوات الاحتلال أغلقت حاجز حوارة جنوب المدينة لنحو ساعتين صباحا، قبل أن تعيد فتحه مع إجراءات مشددة تسببت بإعاقات مرورية. وفي جنين، اندلعت فجر أمس، مواجهات واسعة في بلدة رمانة غرب المدينة عقب اقتحام قوات الاحتلال للبلدة بذريعة ملاحقة أطفال مطلقي ألعاب نارية في الهواء. وقال شهود عيان إن جنود الاحتلال في معسكر سالم الإسرائيلي القريب من القرية اقتحموا رمانة وأغلقوا مدخلها على شارع جنين- حيفا مما أدى لاندلاع مواجهات رشق خلالها الشبان جنود الاحتلال بالحجارة والزجاجات الفارغة. ورد الجنود بإطلاق وابل كثيف من الأعيرة النارية والقنابل الضوئية والغازية مما أدى لإصابات بالاختناق بالغاز المسيل للدموع. وأشار الشهود إلى أن سبب اقتحام جنود الاحتلال هو ملاحقة فتية أطلقوا ألعابًا نارية في الهواء، حيث ادعى جيش الاحتلال أن الألعاب النارية أطلقت تجاههم، حيث مشطوا كامل المنطقة التي كان بها الفتية وكروم الزيتون المجاورة بحثا عنهم.
إلى ذلك، اقتحمت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر أمس، منزل عائلة الشهيد مهند الحلبي منفذ عملية القدس واعتدت بالضرب على عائلته في قرية سردا شمال مدينة رام الله. وقال شفيق الحلبي والد الشهيد لــــ( الوطن) إن الجنود وضعوا خمسة عشرا فردا من العائلة وممن تواجدوا في المنزل بغرفة صغيرة وقاموا بالاعتداء عليهم وضربهم وإطلاق الألفاظ النابية واستفزازهم لمدة استمرت ساعتين. وذكر الحلبي أن القوة استقدمت جرافات إلى محيط المنزل في خطوة للتهديد بهدم المنزل. وخلال عملية الاقتحام، اندلعت مواجهات عنيفة بين قوات الاحتلال وعشرات الشبان الذين قدموا إلى محيط المنزل واشتبكوا مع الجنود ورشقوهم بالحجارة وأغلقوا الطرقات أمام الدوريات العسكرية، ما حدا بالجنود لإطلاق الرصاص الحي بكثافة خلال المواجهات. وأفاد شاهد عيان أن الشبان اعترضوا طريق القوة العسكرية خلال انسحابها وأمطروا الجنود بالحجارة وحاصروهم قرابة نصف ساعة قبل انسحابهم إلى أحد النقاط العسكرية شمال رام الله.
على صعيد الاعتقالات، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، أمس الفتى المقدسي أحمد داوود ناصر (17 عاما)، من حي راس العامود في بلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى خلال مواجهات عنيفة في المنطقة. وقال شهود عيان أن المواجهات اندلعت في منطقة ‘المحددة’ في الحي، وحاول الشبان الوصول الى منزل المتطرف ‘موسكوفيتش’، إلا أن قوات كبيرة من جنود الاحتلال اعترضت طريقهم وأمطرتهم بقنابل الصوت الحارقة والغاز المسيل للدموع، والأعيرة المطاطية. في الوقت ذاته، يشهد محيط الحاجز العسكري القريب من مدخل مخيم شعفاط وسط القدس المحتلة، منذ ساعات الصباح، مواجهات بين المواطنين الفلسطينيين وقوات الاحتلال. وفي نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فلسطينيين واعتدت بالضرب على زوجة أحدهما، في بلدة يتما جنوب المدينة. وقالت مصادر أمنية إن قوات الاحتلال داهمت منزل المواطن الفلسطيني بديع شفيق نصار صنوبر (47 عاما) في بلدة يتما، واعتدت بالضرب على زوجته إيمان عثمان (45 عاما)، قبل اعتقاله. وأشارت المصادر إلى أن قوات الاحتلال اقتحمت بلدات حوارة، وبيت فوريك، وأوصرين، وقبلان، وداهمت عددا من منازل الفلسطينيين. وحسب مدير نادي الأسير في نابلس رائد عامر، اعتقلت هذه القوات الفلسطيني يحيى محمد حج محمد من مدينة نابلس، بعد اقتحام منزله، والاعتداء عليه بالضرب المبرح بالعصي والقضبان الحديدية، وبرفقة الكلاب البوليسية التي نهشت ملابسه، مضيفاً أن القوات أحدثت الخراب في أثاث المنزل ومحتوياته.وأضاف أن قوات الاحتلال اعتقلت أيضا الفلسطيني زيد يونس من قرية عراق التايه، عقب تدمير بضائع تجارية في منزله، وإلحاق خسائر مادية فادحة به، وسرقة مبالغ مالية. وفي بيت لحم، اعتقلت قوات الاحتلال شابا من منطقة هندازة شرق بيت لحم. وأفاد مصدر أمني بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشاب وائل عيسى أبو جلغيف (24 عاما ) بعد دهم منزله وتفتيشه .

إلى الأعلى