الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / المنتخب العسكري لكرة القدم يتوج بالفضية والمقبالي أفضل لاعب وهداف البطولة
المنتخب العسكري لكرة القدم يتوج بالفضية والمقبالي أفضل لاعب وهداف البطولة

المنتخب العسكري لكرة القدم يتوج بالفضية والمقبالي أفضل لاعب وهداف البطولة

قي ختام فعاليات دورة الألعاب العسكرية بكوريا الجنوبية
بعثتنا تحصد ذهبية وفضية وبرونزية ومنتخب كرة اليد يحصل على جائزة اللعب النظيف

رسالة كوريا الجنوبية ـ من خالد بن سالم الكلباني:
دونت بعثة الرياضة العسكرية اسمها من ذهب، بتحقيقها لميدالية ذهبية وأخرى فضية وبرونزية وذلك بعد زيادة حصيلة الميداليات عقب خسارة منتخبنا العسكري لكرة القدم من المنتخب الجزائري بهدفين مقابل لا شيء بالمباراة النهائية التي أقيمت في اليوم الأخير من منافسات دورة الألعاب العسكرية لعام 2015م والتي استضافتها مقاطعة (جيونج سنج بوك) بجمهورية كوريا الجنوبية خلال الفترة من 29 سبتمبر ولغاية 11 أكتوبر الجاري، ومع نهاية تفاصيل هذه المشاركة المتميزة تكون البعثة العسكرية لقوات السلطان المسلحة قد حصلت على ثلاث ميداليات ملونة (ذهبية وفضية وبرونزية)، كما حصل منتخبنا لكرة اليد على جائزة اللعب النظيف، بينما حصل لاعب منتخبنا العسكري عبدالعزيز المقبالي على جائزة أفضل لاعب وهداف البطولة برصيد ستة أهداف، وتأتي هذه الانجازات بعد تسجيل بعثتنا العسكرية لمشاركتها الأولى ضمن النسخة السادسة من هذه الدورة بست مسابقات تمثلت في مسابقة كرة القدم، ومسابقات المنتخبات العسكرية للكرة الطائرة وكرة اليد وألعاب القوى بالإضافة لمسابقات المنتخبات العسكرية للرماية والمنتخبات العسكرية للقفز الحر، بمشاركة 7300 رياضي من 120 دولة بينها مجموعة دول عربية تمثلت في سلطنة عمان ودولة قطر ودولة الكويت والمملكة العربية السعودية ومملكة البحرين والامارات العربية المتحدة وجمهورية مصر العربية ولبنان وسوريا والجزائر وتونس والمغرب ليتنافسوا في 24 لعبة رياضية مختلفة.

المركز الثاني لمنتخب القدم
كان منتخبنا العسكري لكرة القدم قد دخل المباراة متحفزاً لتحقيق ميدالية جديدة للسلطنة في هذا المحفل العسكري العالمي، فنزل منتخبنا العسكري أرض المباراة بشكل مغاير عن المباريات السابقة وذلك بتشكيلة (4-2-3-1) حيث بدأ مدرب منتخبنا المقدم الركن سعيد البلوشي المباراة بمجموعة ضمت كلاً من رياض العلوي في حراسة المرمى وأسعد اليحمدي فهد نصيب وأحمد سليم وباسل الرواحي في الدفاع، في حين لعب أحمد حديد وحارب السعدي وسمير البريكي والعبد النوفلي واسماعيل العجمي في خط الوسط، في حين بقي عبدالعزيز المقبالي وحيداً في خط المقدمة، ومنذ بداية الشوط الأول كان واضحاً اصرار المنتخبين على تحقيق نتيجة تقلدهما بالذهب، ولكن لاعبي الفريقين قادوا المباراة لينتهي شوطاها بالتعادل السلبي، الشوطان الإضافيان حملا هدفي المنتخب الجزائري وتنتهي بذلك المباراة بفوز الجزائريين ويحل منتخبنا ثانيا في حين جاء المنتخب الكوري ثالثاً، وكان منتخبنا العسكري لكرة القدم قد خاض مبارياته ضمن المجموعة الثانية التي تضم المنتخبات العسكرية لجمهورية مصر العربية والبرازيل وغينيا وكندا، في حين كانت المجموعة الأولى تضم المنتخبات العسكرية لجمهورية كوريا الجنوبية وقطر والجزائر وفرنسا وأميركا، كان منتخبنا قد خاض أربع مباريات قبل أن يصل للمباراة النهائية ضد كل من منتخب غينيا العسكري والذي تفوقنا عليه بستة أهداف مقابل هدف واحد، والمنتخب البرازيلي الذي غلبناه بهدفين مقابل لا شيء، وكذلك منتخب مصر العسكري الذي تمكن من التغلب علينا بهدفين مقابل هدف واحد، في حين كانت مباراة منتخبنا الرابعة والأخير في دوري المجموعات ضد منتخب كندا العسكري، وضمت قائمة منتخبنا العسكري لكرة القدم كلا من المقدم الركن سعيد بن صالح البلوشي (مدرب المنتخب)، والنقيب علي بن راشد الغيثي (مشرف المنتخب)، بالإضافة لمدير المنتخب النقيب راشد بن خميس الحكماني، ومساعد المدرب الوكيل/1 يحيى بن محفوظ الكليبي والوكيل/1 بحري طارق بن شامبيه البلوشي (مدرب اللياقة البدنية)، والوكيل/1 سعيد بن سالم الحديدي (الإداري الفني للمنتخب) والوكيل/1 منصور بن علي الزعابي والرقيب/1 يحيى بن خميس القيضي (أخصائيين العلاج الطبيعي)، و(مدرب الحراس) الوكيل/ سعيد بن راشد السهيلي، العريف/ هيثم بن سليم الصالحي (إداري المنتخب) والمدني/ خالد بن عيسى الشحي (مسؤول المهمات)، وبالإضافة إلى (21) لاعبا من أفضل لاعبينا العسكريين الدوليين في ملاعبنا.
وقد قام مندوب التوجيه المعنوي بعد انتهاء المباراة باجراء عدد من اللقاءات مع كلٍ من العقيد الركن حمد بن سيف الجهوري مدير الرياضة العسكرية (رئيس البعثة) الذي قال: تحقيق هذه النتيجة في أول مشاركة للرياضة العسكرية في سلطنة عمان على المستوى الدولي ودورة الألعاب العسكرية في ستة منتخبات يعتبر نتيجة ايجابية بلا شك، والحصول على هذه الميداليات الثلاثة الملونة سوف يعطينا دافعا لبذل المزيد من الجهد لتقديم ما هو افضل في المستقبل، كما تحدث المقدم الركن جوي أيوب بن يعقوب الرئيسي (مشرف منتخب كرة اليد) قائلاً: نتائج غير مسبوقة حققتها الرياضة العسكرية في هذه المنافسات وهذا بحد ذاته عامل ايجابي سوف يدفعنا للأمام للتقديم والبذل من أجل بلادنا الغالية ورفع رايتها عالية بين دول العالم.
كما تحدث مدرب منتخبنا العسكري لكرة القدم المقدم الركن سعيد بن صالح البلوشي قائلاً: المباراة النهائية كانت قوية وخضنا تفاصيلها ضد منتخب محترف، ولاعبي منتخبنا قدموا مستوى ممتازا في مختلف مباريات هذه البطولة وحصول الفريق على الميدالية الفضية وجائزتي أفضل لاعب وهداف البطولة ما هو إلا دليل آخر على هذا العطاء المتميز من الجميع، وحدثنا كذلك لاعب منتخبنا العسكري لكرة القدم عبدالعزيز المقبالي قائلاً: وصول منتخب كرة القدم للمباراة النهائية بين هذا الكم من المنتخبات العسكرية أمر لا يستهان به، خاصةً وأن البطولة تجمع منتخبات من مختلف دول العالم، وحصولي على جائزتي أفضل لاعب وهداف البطولة جاء بعد تعاون الجميع معي من أجل الوصول لهذا الإنجاز الذي سيسجل باسم بلادنا الغالية عمان.
الجدير بالذكر أن المنتخب العسكري لكرة القدم كان قد حقق العديد من النتائج المشرفة خلال مشاركاته الماضية، حيث أحرز بطولة كأس آسيا المؤهلة لكأس العالم لكرة القدم في العام 2013م والتي استضافتها السلطنة ممثلة برئاسة أركان قوات السلطان المسلحة خلال الفترة من 10 وحتى 20 من شهر فبراير لعام 2013م، كما حقق المركز الثاني في بطولة كأس العالم العسكري لكرة القدم (السيزم) في جمهورية أذربيجان في شهر يوليو من العام 2013م في مشاركته الأولى ضمن هذه المنافسات الدولية.

البرونز لمنتخب الرماية النسائي
سجل منتخبنا العسكري للرماية المكون من فريقين رجالي ونسائي مشاركته في هذه البطولة العسكرية بخمس مسابقات وهي مسابقة البندقية ومسابقة المسدس المركزي (25) مترا بفريقي الرجال والنساء ومسابقة المسدس العسكري (25) مترا بفريقي الرجال والنساء ومسابقة إسقاط الأطباق (شوزن/تراب) ومسابقة إسقاط الأطباق (شوزن/سكيت)، وضمت قائمة منتخبنا العسكري للرماية كلاً من الملازم سليمان بن حمد الهنائي (إداري المنتخب)، والوكيل/1 بحري محمد بن علي المحروقي (مدرب فريق إسقاط الأطباق/الشوزن ـ تراب وسكيت)، والوكيل/2 مسلم بن ربيع الخاطري (مدرب فريق البندقية)، والبلغاري إيفان كونستانتينوفا (مدرب فريق المسدس)، والرقيب/1 خالصه بنت سالم الجابرية (مشرفة الفريق النسائي)، والرقيب/ أحمد بن محمد الفورا (أخصائيين العلاج الطبيعي)، وبالإضافة إلى (18) رام ورامية وهم سعيد بن مبارك الحسني ومحمد بن سلطان الرشيدي وسليم بن محمد المالكي وهلال بن حارب الخاطري وسليم بن سالم الناصري وخليفة بن سليمان الخاطري وياسر بن سالم الناصري وبدر بن سالم الذهلي ونغموش بن عدنان الهطالي ومحمد بن عيسى الهطالي وسعيد بن علي الخاطري وسعيد بن مسلم الهاشمي والراميات وضحى بنت نصير البلوشية ومروه بنت سعيد الجلبوبية وفخريه بنت خميس الجحافية ومنال بن إبراهيم الوهيبية وريم بنت جمعه الحوسنية وحنان بنت سالم الغابشية.
حقق فريق اسقاط الأطباق (الشوزن) النسائي في منتخب الرماية العسكري الميدالية البرونزية في مسابقة اسقاط الأطباق ضمن منافسات دورة الألعاب العسكرية، وذلك بعد انتهاء المنافسات المحتدمة والتي انتهت بحصول نساء المنتخب الصيني على المركز الأول والمنتخب القطري على المركز الثاني ومنتخبنا العسكري على المركز الثالث، ويتكون الفريق من الراميات فخرية بنت خميس الجحافية، وريم بنت جمعه الحوسنية، وحنان بنت سالم الغابشية.
المنتخب العسكري للرماية هو الآخر كان ضمن المتنافسين على الميداليات الذهبية وذلك بعد وصول راميين من الفريق للتصفيات النهائية ضمن مسابقة المسدس العسكري (25) متر، بحيث خاض الملازم/ سعيد بن مبارك الحسني المنافسات النهائية على الميدالية الذهبية في مسابقة المسدس العسكري 25 مترا للرجال ما بين (59) راميا جاؤوا من بلدان مختلفة من بينها قطر والسعودية وتونس، في الوقت الذي دخلت الرامية مروة بنت سعيد الجلبوبية هي الأخرى المنافسات على المركز الأول والميدالية الذهبية في مسابقة المسدس العسكري 25 مترا للنساء وذلك مع راميات من مختلف أقطار العالم بعد أن حققت (557) نقطة في التصفيات الأولى، و(544) نقطة في التصفيات الثانية والتي أهلتها أيضا للتنافس على الميدالية الذهبية، في حين كان الرامي سعيد الحسني قد حقق (563) نقطة في التصفيات الأولى، كما حقق في التصفيات الثانية (567) نقطة كانت كفيلة بتأهيله للمنافسات النهائية.

ذهبية سباق السرعة
شارك لاعبو السرعة في المنتخب العسكري لألعاب القوى في منافسات خمس مسابقات وهي سباق 100 متر وسباق 200 متر وسباق 400 متر بالإضافة لسباق 100 متر تتابع وسباق 400 متر تتابع، وضمت قائمة منتخبنا العسكري لألعاب القوى كلاً من النقيب حمود بن عبدالله الدلهمي (مدرب المنتخب)، والوكيل/2 محمد بن عبدالله الهوتي (مدرب المنتخب)، وضابط مدني علي بن عبدالله البلوشي (إداري المنتخب)، بالإضافة للرقيب/1 أحمد بن ناصر الوهيبي (أخصائيين العلاج الطبيعي)، والمدني/ غانم بن عبيد الرشيدي (مسؤول المهمات)، وبالإضافة إلى (12) عداء وهم بركات بن مبارك الحارثي وأحمد بن مبارك السعدي وعثمان بن علي البوسعيدي وخالد بن صالح الغيلاني ومحمد بن عبيد السعدي ومحمد بن سعيد المبسلي وأحمد بن محمد الرحبي وعبيد بن عبدالله القريني وسمير بن خلف الريامي وفهد بن خميس الجابري ويوسف بن ثاني العمراني وعبدالله بن سعيد الصولي.
منتخب ألعاب القوى كان حقق الميدالية الذهبية عن طريق العداء العماني بركات بن مبارك الحارثي في سباق 100 متر كما حقق الحارثي رقم شخصي جديد بتوقيت (10،16) وذلك ضمن بطولة ألعاب القوى في دورة الألعاب العسكرية، والتي استعد لمنافساتها منتخب ألعاب القوى العسكري بمعسكر خارجي في ماليزيا استمر لمدة 18 يوما من الثالث وحتى 21 من شهر سبتمبر الماضي.

منتخب اليد خامساً
قائمة المنتخب العسكري لكرة اليد ضمت ضابط مدني إبراهيم بن سعيد الزكواني (مدير المنتخب)، والكابتن المصري عبدالمعز مصطفى السبكي مدرب المنتخب، والمدني خليل بن خميس المعشري (مساعد المدرب)، والوكيل جوي إسماعيل بن إبراهيم القاسمي (إداري المنتخب)، نائب العريف أيمن بن سعيد الصقري (أخصائي العلاج الطبيعي)، والمدني خليفه بن حميد البرطماني (مسؤول المهمات)، بالإضافة لقائمة لاعبين المنتخب التي ضمت كلاً من منير بن درويش البلوشي وحسن بن علي الجابري وهيثم بن مراد البلوشي وأسعد بن سعيد الحسني وأسامه بن محمد الكاسبي ومروان بن سعيد الدغيشي وحسين بن علي الجابري وعزان بن علي آل عزان وصلاح بن علي الدغيشي وهاني بن سليمان الدغيشي ونصر بن خميس التمتمي وحمد بن سيف الدغيشي ومازن بن سليمان الدغيشي وسعيد بن حمد الحسني وأحمد بن سليمان الهنائي
منتخب كرة اليد يحل خامساً بعد تفوقه على المنتخب البرازيلي في مباراة تحديد المركزين الخامس والسادس بنتيجة (26-22) وكان منتخبنا لكرة اليد قد تقدم في شوط المباراة الأول بنتيجة (13-11)، جاء هذا الإنجاز بعد أن تمكن منتخبنا من تصحيح المسار والتفوق على المنتخب الإماراتي بنتيجة (32–19) ضمن المباريات التأهيلية لهذه البطولة العالمية، والجدير بالذكر أن منتخبنا العسكري لكرة اليد كان قد أنهى منافساته ضمن دوري المجموعات في بطولة كرة اليد في دورة الألعاب العسكرية بثلاثة هزائم أمام المنتخب البرازيلي بنتيجة (39 ـ 23)، وأمام المنتخب المصري بنتيجة (27 – 23) وكذلك أمام المنتخب الكوري الجنوبي بنتيجة (31 ـ 26)، وبذلك يكون منتخبنا قد أنهى مشاركته في بطولة كرة اليد بعد أن خاض منافساتها ضمن المجموعة الأولى التي ضمت منتخبات عمان ومصر وكوريا الجنوبية والبرازيل، وكان منتخب اليد قد استعد للدورة في معسكر خارجي بجمهورية مصر العربية، استمر لمدة 11 يوما من 11 ولغاية 22 من شهر سبتمبر الماضي، خاض خلاله المنتخب خمس مباريات فاز في المباراة الأولى أمام نادي ستة أكتوبر وخسر في المباريات المتبقية أمام أندية الأهلي والزمالك وطلائع الجيش والسموحة.

الطائرة بالمركز السادس
أنهى منتخبنا العسكري للكرة الطائرة مشاركته في دوري المجموعات بدورة الألعاب العسكرية بحلوله سادساً بعد هزيمته من المنتخب الصيني في مباراة تحديد المركز الخامس بثلاثة أشواط مقابل لا شيء، وكان منتخبنا قد أنهى مشاركته ضمن دوري المجموعات بعد فوزه في اللقاء الرابع والأخير أمام المنتخب القطري العسكري بثلاثة أشواط مقابل شوطين، بعد تمكنه كذلك من تحقيق فوزه الأول في مباراته الثالثة على المنتخب الكندي بثلاثة أشواط مقابل لا شيء، وجاءت هذه الانتصارات بعد خسارة المنتخب لمباراتين قبل هذه المباراة أمام منتخبي كوريا الجنوبية بثلاثة أشواط مقابل لا شيء وأمام المنتخب الإيراني بثلاثة أشواط مقابل شوطين، وبذلك يكون منتخبنا للكرة الطائرة قد سجل أولى مشاركته في البطولة في نسختها السادسة ضمن المجموعة الأولى التي ضمت منتخب كوريا الجنوبية بالإضافة للمنتخبات العسكرية لكل من قطر وإيران وكندا، في حين تنافست منتخبات مصر والهند والصين والبرازيل وفنزويلا في المجموعة الثانية، وكان منتخب الطائرة قد استعد للدورة في معسكر خارجي.
شملت قائمة منتخبنا العسكري للكرة الطائرة كلاً من الملازم/1جوي سالم بن سعيد الجامودي (مدير المنتخب)، والتونسي نجيب حموده العميري (مدرب المنتخب)، والوكيل/2 محمد بن سعيد الشيزاوي (مساعد المدرب)، والوكيل/2 حمد بن يعقوب الريامي ( إداري المنتخب)، بالإضافة للرقيب/ أحمد بن خلف الصقري (أخصائيين العلاج الطبيعي)، والمدني/ محمد بن سالم السالمي (مسؤول المهمات)، كما مثل المنتخب العسكري للكرة الطائرة (12) لاعبا وهم: صالح بن خميس الحمداني وإسماعيل بن راشد الحيدي وهلال بن جمعه المقبالي وسعود بن راشد المعمري وخالد بن ناصر المقبالي ويوسف بن راشد الشكيلي وأحمد بن حسن الشيزاوي ومحمد بن سالم المقبالي ويونس بن سالم العامري، وكذلك وليد بن صالح البادي وأيمن بن سالم أولاد حمد وماجد بن حمدان الشيزاوي.
القفز الحر بالمركز الثامن
كان منتخبنا العسكري للقفز الحر قد سجل منافساته في دورة الألعاب العسكرية ضمن مسابقة دقة الهدف ومسابقة التماسك، حيث حل ثامناً في مسابقة دقة الهدف على مستوى الفرق والخامس على المستوى الفردي، وتضم قائمة منتخبنا للقفز الحر كلاً من الرائد خالد بن سالم الهنائي (قائد الفريق)، ودومن فوديسكا (مدرب المنتخب)، وبالإضافة إلى (6) قافزين مظليين يعدون من أفضل القافزين الدوليين في السلطنة، حيث سجل المنتخب مشاركته بعد وصوله من المعسكر التدريبي الذي سبق البطولة في جمهورية تايلند.
كان المنتخب العسكري للقفز الحر قد شارك في البطولة العسكرية (السيزم) حقق فيها عدة مراكز متقدمة في السنوات الماضية بحيث أن الفريق حصل على المركز الخامس في لعبة (دقة الهدف) عالمياً في عام 2013م، كما حقق منتخب القفز الحر الميدالية الذهبية في تلك البطولة على مستوى الفردي، وفي العام 2014م حقق الفريق المركز الثالث عالمياً في نفس المسابقة كما حقق المركز الثالث على المستوى الفردي.

بعثة الرياضة العسكرية
بعثة الرياضة العسكرية المشاركة في الدورة ضمت العقيد الركن حمد بن سيف الجهوري مدير الرياضة العسكرية برئاسة أركان قوات السلطان المسلحة (رئيس البعثة)، العقيد الركن عبدالله بن محمد الشريقي (رئيس وفد منتخب القفز الحر)، والمقدم الركن خالد بن علي بن حمدان الجابري (مشرف منتخب الكرة الطائرة)، والمقدم الركن راشد بن سالم البلوشي (مشرف منتخب الرماية)، والمقدم الركن جوي أيوب بن يعقوب بن درويش الرئيسي (مشرف منتخب كرة اليد)، والرائد الركن ناصر بن حمد الكثيري (مشرف منتخب ألعاب القوى)، والنقيب علي بن راشد الغيثي (مشرف منتخب كرة القدم)، والمسؤول المالي الوكيل/1 خميس بن ماجد بن شيخان الشكيلي، بالإضافة إلى 120 من اللاعبين والجهازين الفني والإداري للمنتخبات.
مشاركة أولى للرياضة العسكرية
والجدير بالذكر أن البعثة العسكرية الممثلة لقوات السلطان المسلحة تسجل مشاركتها الأولى ضمن هذه النسخة السادسة من دورة الألعاب العسكرية بستة مسابقات تمثلت في مسابقة المنتخبات العسكرية لكرة القدم والكرة الطائرة وكرة اليد وألعاب القوى بالإضافة لمنافسات المنتخبات العسكرية للرماية والمنتخبات العسكرية للقفز الحر، وستصل بعثة الرياضة العسكرية بقوات السلطان المسلحة لأرض السلطنة مساء اليوم (الأحد) بعد أن أنهت مشاركتها في دورة الألعاب العسكرية بجمهورية كوريا الجنوبية عائدةً إلى أرض الوطن على متن طيارة سلاح الجو السلطاني العماني.

إلى الأعلى