الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / السلطنة تشارك في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب 2015م
السلطنة تشارك في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب 2015م

السلطنة تشارك في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب 2015م

ممثلة بـ”التراث والثقافة” و”الإعلام” و”الأوقاف والشؤون الدينية”

تشارك السلطنة ممثلة بوزارة التراث والثقافة ووزارة الإعلام ووزارة الأوقاف والشؤون الدينية في معرض فرانكفورت الدولي للكتاب 2015م، خلال الفترة من 13 إلى 18 أكتوبر 2015م، حيث تسعى السلطنة من خلال مشاركتها إلى التعريف بالدور العُماني الذي يسعى إلى تحقيق السلام والتعايش بين المجتمعات.
يشتمل جناح السلطنة العديد من الإصدارات التي تتناول الجوانب الفقهية والعلمية والادبية والتاريخية، وتم تخصيص ركن للكتاب الأجنبي وأيضا للكتاب الإلكتروني بمختلف اللغات التي تتناول صورا متعددة الأوجه للسلطنة ماضيا وحاضرا.
الجدير بالذكر، أن معرض فرانكفورت الدولي للكتاب يعتبر أحد أكبر المعارض عالميا، ويشارك فيه 7300 ناشر من صناع النشر بدول العالم، وأكثر من 600 وكيل في مجال الأدب.

.. وتعرض كتاب “التسامح الديني : رؤية لعالم جديد”
مسقط – الوطن:
تضع وزارة الأوقاف والشؤون الدينية بصمتها على معرض فرانكفورت للكتاب بمشاركة فاعلة من خلال ثلاثة مشاريع كتابية هامة يتصدرها كتاب “التسامح الديني : رؤية لعالم جديد” تأليف معالي الشيخ عبدالله بن محمد بن عبدالله السالمي وزير الأوقاف والشؤون الدينية ويعرض فيه تجربة السلطنة في التسامح الديني من خلال عقود طويلة أوصلتها إلى احتراف هذا المبدأ وتمثله واقعا معيشيا في المجتمع العماني ويستعرض الكتاب محاور التفكير النقدي وتعزيز التفاهم بين الشعوب والاعتقاد بمشيئة الله التي تفضي الى تقدم ورفاهية البشرية جمعاء ولقد استمد معاليه العناوين السبعة لكتابه من خلال واقع المجتمع العماني طيلة أربعة عشر قرنا وخبرته التي اكتسبها خلال أكثر من عقد ونصف من الزمان في عمله وزيرا للأوقاف والشؤون الدينية وأعظم من ذلك ما أثمرته النهضة المباركة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم من رؤية جديدة للعالم تحمل كل معاني التقدير والاحترام والحيادية في كافة القضايا التي طرأت وتطرأ على المجتمع الانساني منذ سبعينيات القرن العشرين وحتى يومنا هذا ويركز الكتاب الذي تم طبعه في وقت واحد بخمس لغات هي : الألمانية والانجليزية والعربية والصينية والعبرية على العلاقة التي تربط الاديان الابراهيمية بعضها ببعض وعلاقة الدين الاسلامي تجاه الثقافات في العالم الحر والسياسة والدين في عصر العولمة موظفا ثروته المعرفية لتحدي الصور النمطية الدينية والسياسية في العالم الاسلامي والجدير بالذكر أن المعرض يبدأ في الثالث عشر وينتهي في السابع عشر من الشهر الجاري..

إلى الأعلى