الأربعاء 26 يوليو 2017 م - ٢ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الجيش السوري يسيطر على مناطق وقرى بهجوم واسع في حلب
الجيش السوري يسيطر على مناطق وقرى بهجوم واسع في حلب

الجيش السوري يسيطر على مناطق وقرى بهجوم واسع في حلب

دمشق ــ الوطن ــ وكالات :
فرضت وحدات من الجيش السوري سيطرتها،على جميع التلال الحاكمة والمشرفة على دوما وحرستا في الغوطة الشرقية، وذلك خلال العملية العسكرية التى بدأتها أمس لاستعادة جبهة حلب. فيما أعلن الجيش الروسي، أن كل المطاردات الروسية التي تعمل في سوريا عادت إلى قاعدتها كما أن الطائرات المسيرة تعمل بشكل طبيعي، وذلك بعدما أعلنت أنقرة أنها أسقطت طائرة في مجالها الجوي قرب الحدود السورية.
وأفاد كل من وكالة (سانا) السورية الرسمية وموقع روسيا اليوم الإخباري، أن وحدات الجيش فرضت سيطرتها كذلك على شركة ريما للمياه ووحدة المياه والأشغال العسكرية و25 كتلة بناء في حرستا وعدد من كتل الأبنية في جوبر. وأكدت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة السورية أن “القوات المسلحة أجرت عملية عسكرية في جوبر وحرستا في الغوطة الشرقية بريف دمشق، حيث دمرت مقرات قيادة ومراكز اتصال للإرهابيين وقضت على أعداد كبيرة منهم”، في المنطقتين. وقال المتحدث باسم الجيش السوري في بيان أمس، حسب وكالة (سانا)، إن وحدات من الجيش “خاضت مواجهات عنيفة مع إرهابيي جبهة النصرة على اتجاه القنيطرة، وفرضت سيطرتها على تلي القبع وأحمر الاستراتيجيين، ومزارع وحاجز الأمل”. وفي ريف اللاذقية ذكر المتحدث أن وحدات الجيش واصلت توجيه ضرباتها المركزة على تجمعات المسلحين في محيط جب الأحمر وناحية الربيعة، ووسعت مناطق سيطرتها في محيط بلدة سلمى، ما أدى إلى مقتل 34 مسلحا، أغلبهم من جنسيات غير سورية، بينهم شيشان وأتراك وتونسيون.
وأكد المتحدث العسكري أن وحدات الجيش أحكمت السيطرة في حلب وريفها على بلدة الناصرية وتل نعام وقرية نعام بعد تكبيد (داعش) الإرهابي خسائر كبيرة بالأفراد والسلاح. وأوضح “استهدفت القوات المسلحة تجمعات الإرهابيين في محيط الكلية الجوية والبحوث العلمية والليرمون وخان العسل والعامرية والراشدين وكفر حمرا وساحة النعناعي وبني زيد وشرق السفيرة وكفر داعل والمنصورة وعندان وتل الضمان وتل سبعين وتل الطبل والزربة وجب الصفا ورسم العبد وقصير الورد وحويجينة، ما أدى إلى مقتل وإصابة أعداد كبيرة من الإرهابيين وتدمير أسلحتهم وعتادهم”. وأفاد مراسلنا في وقت سابق من اليوم الجمعة بتمكن الجيش من السيطرة على قلعة عبطين وكتيبة الدبابات في ريف حلب. يأتي ذلك في إطار عملية عسكرية يشنها الجيش السوري في ريف حلب الجنوبي من 3 محاور وهي خان طومان وجبل عزان والوضيحي. وختم المتحدث العسكري بيانه بالقول إن الطيران الحربي السوري استهدف تجمعات إرهابيي “داعش” في المريعية وشرق مطار دير الزور وأوقع العشرات منهم قتلى ومصابون، ودمر وكرا لمتزعمي “داعش” الإرهابي في شمال شرق الرقة بـ 30 كيلومترا. ودعت القيادة الموحدة لعمليات حلب المسلحين لتسليم أنفسهم والمواطنين السوريين إلى الابتعاد عن مواقع المسلحين وعدم إيوائهم.
من جانبه، قال الناطق باسم وزارة الدفاع الروسية ايجور كوناشنكوف في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء تاس أن “كل الطائرات الروسية في سوريا عادت إلى قاعدتها الجوية في حميميم والطائرات الروسية بدون طيار التي تراقب الوضع وتجمع المعلومات تعمل بشكل طبيعي كما هو مقرر”. وأعلن الجيش التركي في بيان أن مطاردات تركية أسقطت طائرة بدون طيار لم تعرف جنسيتها على الفور، انتهكت المجال الجوي قرب الحدود السورية. وقالت هيئة أركان الجيش أن الطائرة أسقطت “طبقا، لقواعد الاشتباك من قبل طائرات تابعة للجيش التركي “بعد تحذيرها ثلاث مرات”. لاحقا صرح مسؤول تركي لوكالة فرانس برس أنها “طائرة بدون طيار”. وسبق أن أعلنت تركيا أنها رصدت انتهاك طائرات روسية تعمل في سوريا حاليا المجال الجوي التركي عدة مرات منذ مطلع الشهر الجاري، ما أثار التوتر بين البلدين.

إلى الأعلى