الجمعة 20 يناير 2017 م - ٢١ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / أشرعة / الأدب الشعبي

الأدب الشعبي

عيون آمال

مسا آمال يا ليله إلى منك طرقتي البال
تذكرت الشعور اللي كفاني عن بني لونك
كفاني لين يتمت الفرح من فرحتي بآمال
إلين اضحى الفرح كله ينادي يرتجي عونك
تفننتي دلع وفنونك اعمت نظرتي للحال
وشفت العالم الاعظم ، صغير صغير بفنونك
ادوّر لو بدوّر في كنوز العالمين الفال
لقيت المغريات الاربعه توقف على جفونك
وانا شاعر حبيبة ماني بشاعر (نساء ) و (مال)
ولا ( للجاه) و( الشهرة ) كتبت الحرف من دونك
مدام اني اشوف الاربعه تسكن عيون / آمال
لقيت، المال والشهره وجاهي والنسا : عيونك

عبدالملك الراسبي

_________

مسقط

مسقط ..
أجييييك
من ضيق نفس
و حزن و قل بااارض
وكنت أدور عن عذر
والله ضايق هالصدر
سااامحيني ..
أدري أنك
أم كل المتعبين
وحضنك اللي ما يرد المنهكين
… الكادحين
بس هذا اليوم ..؟!!
غير
شيء في نفسي غريب
وما عليي
من زحمة الناس و الشوارع
و من طول الطريق
ومن مصابيح المواتر
ويوم أبحلق في خطوط اﻷرصفة
وأحسب حسااب
فﻻااش رادار
مع أني هاديء في السياقة
ومراات أعد أعمدت اﻷنااارة
و أضحك على المطفئ منهن

كل هذا والله أنه ما مهم
بس
بس خايف
من ودااع أمي
و أهلي و ربعي
من قرية النور
و ناسها الطيبين
قصايدي المتناثره
في كل ركن ف بيتنا
كراستي و فرشااة ألواني
وتفاصيل يوم المنهك من كل شيء
وبس ﻻزم
ﻻزم عليي
يا مسقط
أجييييك

إدريس الهنائي
_________

أربعه في أربعه

جيد أرسل قول ما عندك وهات
واضحن صوتك واذني تسمعه
جيد ارسل ماشرى قولك شرات
ولا سوى إذني روابط جامعه
إن حكيت أتطيح من عيني لغات
وإن سكت أطيح عذر ومنفعه
كل رسالة من محطاتك صلات
توقف أحشائي عليها خاشعة
يا مدينة حرف يعزفني حيات
وانعكاس الناي يلي نسمعه
إحرث بْها الأرض تورق أغنيات
ويتهادى سْهيل ساعة مطلعه
قالوا كثر الثرثرة تنبت شتات
وأنا أقول إنها من اشفاهك سعه
كثر ما تبحر حروفك بامنيات
جيت أقوم لك مراكب وأشرعة
يا سفر منطوق ماهده جهات
وين ما يعدو رياحه تتبعه
يختصر درب العنا والمعطيات
في طريقن كل خطوطه امرصعه
يا هو صوت ايلبس احساسك عبات
ويا هو حرفن تجري أنفاسك معه
كل تفاصيله من سهاب ورفات
وسط إذني أربعة في أربعه

عبدالعزيز بن عبيد البوسعيدي
_________

للضرورة أحكام

تهجا هالحروف وعقب تلقاني
بآااخر هالزوايا من رفات العام
أنا أدري في حضورك صرت وحداني
أتيه بعالمن تعصف به الأحلام
مزارات الشتاء بساحات ميداني
ما هي عادت مثل ما تشتهي الأقدام
تغير هالشعور وجف تحناني
وخوفي ل استمر وهالجفا به دام
تصدق .. مالي غيرك يالغلا ثاني
تبي بآااهات قلبي تنفذ الإعدام
تعمدت الرضوخ لعنف سجاني
ولا مرة لنصرة وضع حالي قام
أجي لهناك .. بس الوقت م مداني
تجي ل هنا ودربك يأخذك قدام
م هي الأولى كذا وانته اتعداني
ولا تقرأ علي تحية الإسلام
أنا المعتوه والمغرور والجاني
وشوف اللي توده وللضرورة احكام

سعيد بن خميس الرحبي
________

*قصيدة مسافرة ..

مرات

ماجيت اضيّق صدور الضيّقين الصدور
لو اقدر ادفن دفنت الحقد بصدورها
مرات احس اني الثابت وغيري يدور
ومرات احس اني اكثر واحد يدورها
القلب ماهو مثل ماكان مرهف شعور
تمره الذاكره ماحسّ بشعورها
متبلِد احساس والاّ مل ذاك الصبور ؟
ماعاد تغري شبابيكه ولا طيورها
يمكن لان الحياه اكثر عطا للقبور
شف كمّ مره تزف امال لـ قبورها !
اما اجي صح وأجمّل غياب وحضور
والا ابتعد واترك اللي تنتظر دورها
عادي لو اني مثل من عاش من غير دور
تزهر على الساقيه الحان عصفورها
لكن وهي حاجةٍ تكبر ودم ٍيفور
بالهقوه اللي تطول وتطْول شبورها
لملمت طيش السنين وجيت بين السطور
اكتب واصور وأبطّل لعب وآثورها
وامد يدّي وانا مالي من الليل نور
الا عيون السهر وشعاع من نورها

عبدالعزيز الرميحي

إلى الأعلى