السبت 29 يوليو 2017 م - ٥ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في دوري ثانية قدم.. البشائر يستهل مشواره بفوز على بديه ودباء يفاجئ السلام وظهور جيد للوسطى
في دوري ثانية قدم.. البشائر يستهل مشواره بفوز على بديه ودباء يفاجئ السلام وظهور جيد للوسطى

في دوري ثانية قدم.. البشائر يستهل مشواره بفوز على بديه ودباء يفاجئ السلام وظهور جيد للوسطى

متابعة سالم البوسعيدي وإبراهيم الفارسي :

شهد انطلاق دوري الدرجة الثانية لكرة القدم ظهورا رائعا وجيدا للوافد الجديد للدوري نادي الوسطي الذي استطاع ان يحقق أول نقطة له في بداية مشواره بالدوري بتعادله مع فريق الاتفاق في المباراة التي جرت أحداثها على ملعب نادي الاتفاق بهدف واحد لكل منهما ولاشك أن هذا الظهور جيد لنادي الوسطي سوف يعطي الفريق دافعا معنويا له في مشواره بالدوري من اجل تحقيق نتيجة طيبة تساهم في صعوده الى مصاف الدرجة الاولى ولذلك يجب عليه بذل قصارى جهده في الاسابيع القادمة من الدوري والعمل بروح الفريق الواحد لتحقيق طموحاته .
في المقابل استهل نادي البشائر مبارياته في دوري الدرجة الثانية بفوز ثمين على ضيفه نادي بديه بهدف نظيف وذلك في اللقاء الذي جمع الفريقين بنادي البشائر ضمن منافسات الجولة الأولى للمجموعة الأولى من دوري الدرجة الثانية حيث سجل للبشائر سالم الخصيبي في الدقيقة 33 .
الدقائق الأولى من شوط المباراة الأول جاءت متكافئة بين الفريقين ولم تشهد أي خطورة تذكر سوى رأسية طاهر شعيب لبديه في الدقيقة 20 بعدها بدقيقتين يتوغل أكرم السلطاني لاعب البشائر من الطرف الأيمن لبديه إلا أنه لم يحسن استغلال الكرة ومع الدقيقة 33 سجل البشائر أول اهداف المباراة عن طريق سالم الخصيبي الذي استفاد من احدى الكرات الساقطة خلف المدافعين حاول حارس بديه إبعادها إلا أنها تصطدم بالخصيبي الذي وضعها سهلة في الشباك .
هدف التقدم للبشائر أجبر بديه على الاندفاع للأمام وتكثيف هجماته وكاد أن يدرك التعادل في الدقيقة 45 بواسطة لاعبه مازن عامر لولا تألق نصر السليمي في إبعاد الكرة لينتهي الشوط الأول بتقدم البشائر بهدف وحيد .
شوط المباراة الثاني بدأ بأفضلية لبدية الذي ضغط منذ البداية في محاولة لإدراك التعادل الذي كاد أن يتحقق في أكثر من مناسبة لولا استعجال مهاجمي بديه تارة وتدخل حارس البشائر في إبعاد الكرة تارة أخرى ، وتشهد الدقيقة 67 طرد لاعب البشائر أكرم السلطاني لحصوله على الانذار الأصفر الثاني بعد احتجاجه على قرارات الحكم استمر بعدها بديه باحثا عن هدف التعادل إلا أن دفاعات البشائر حالت دون إحراز أي هدف لبديه لتنتهي المباراة بفوز البشائر بهدف دون رد .
أدار المباراة حكم وسط علي الحارثي وساعده عبدالله الفوري سمح الهنائي ورابعا ناصر الدغيشي وراقبها سعيد السعيدي
دبا يحقق فوزا صعبا
واقتنص فريق دبا فوزا صعبا على حساب فريق السلام لكرة القدم في عقر داره في اللقاء الذي جمع الفريقين بملعب السلام بولاية شناص وذلك ضمن الجولة الاولى من افتتاح دورة الدرجة الثانية لكرة القدم المجموعة الثانية عودة لمجريات المباراة التي جاءت متوسطة المستوى من الفريقين غلب عليها طابع الحماس والندية فكانت الأفضلية لفريق السلام الذي استخوذ لاعبوه على الكرة واعتمد عن طريق الأطراف والاختراق من العمق بفضل تحركات لاعبيه أحمد خلف المعمري ونايف شعبان وخالد الخزيمي في خط المقدمة بينما كان في وسط الميدان النجم بدر المخمري ومن خلفهم محمد سليمان وفي الخط الخلفي كان مبارك البلوشي بينما كان اعتماد فريق دبا على الكرات الطويلة التي تصل إلى عبدالله جميل ولاعبيه المصريين محمد احمد السقا وعبده رجب وكان في الخط الخلفي المدافع مبارك مرزوق وقد سعى كل فريق لإحراز هدف السبق من خلال عدة محاولات لمهاجمي الفريقين وكان السلام هو أكثر وصولا إلى مرمى سيف محمد حارس دبا وضاعت لهم العديد من الفرص كان أخطرها حالة انفراد تصدى لها حارس دبا ببراعة والاخرى كانت في الخشبات الثلاث بينما كان وصول فريق دبا لمرمى منذر الزعابي على فترات بفضل الكرات المرتدة التي تصل إلى اللاعب المصري محمد احمد السقا الذي كان له بعض المحاولات خلال هذا الشوط بعدها استمر لعب الفريقين على نفس الوتيرة من خلال تبادل الهجمات وضياع الفرص تلو الاخرى حتى تأتي الدقيقة 33 ليتمكن فريق دبا من إحراز هدف المباراة الوحيد عن طريق اللاعب المصري عبده رجب حموده من كرة ارتدت من حارس السلام منذر الزعابي الذي أخطأ في إبعادها لتسكن في شباكه بعد الهدف نظم السلام صفوفه وسعى من أجل التعديل لكن الفريق افتقد إلى اللمسة الاخيرة والمهاجم القناص الذي يترجم تلك الفرص كذلك صلابة حارس ومدافعي دبا حال دون ذلك لينتهي الشوط الأول بتقدم فريق دبا 0/1 .
وفي الشوط الثاني الأفضلية كانت لفريق السلام الذي بدأ بالهجوم المكثف وسعى أحمد خلف المعمري ورفاقه إلى التعديل لكن عاب الفريق الاعتماد على الكرات الطويلة التي تصل إلى خلف المدافعين والتي كان لها حارس ومدافعو دبا بالمرصاد بإبعادها من أجل إيقاف خطورة مهاجمي السلام واللعب بطريقة الدفاع من نصف المنطقة والضغط على حامل المرة وإغلاق مناطق اللعب وقد شهدت الدقيقة 40 من الشوط الثاني حالة طرد كانت من نصيب لاعب السلام محمد محمد سليمان لحصوله على الإنذار الثاني بعدها استمرت محاولات السلام إلى النهاية لكن بدون جدوى لينتهي اللقاء بفوز دبا بهدف مقابل لاشيء وعلى السلام أن يراجع حساباته في الجولات القادمة .
وقد أنذر الحكم من السلام اديور يحيى ومن دبا انذر كلا من عبده رجب وأصغر كرد علي وعبدالله جميل .أدار المباراه الحكم هيثم العامري وساعده محمد السناني وأيمن الحبسي والحكم الرابع الوليد الصبحي ومقيم الحكام علي بن حمدان الشيدي .

إلى الأعلى