الثلاثاء 24 يناير 2017 م - ٢٥ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / بعد غد .. الجمعية العمانية للفنون التشكيلية تكشف الستار عن مهرجان “وطني لوحتي”

بعد غد .. الجمعية العمانية للفنون التشكيلية تكشف الستار عن مهرجان “وطني لوحتي”

تزامنا مع احتفال السلطنة بالعيد الوطني 45 المجيد

مسقط ـ “الوطن”:
تزامنا مع احتفالات السلطنة بالعيد الوطني 45 المجيد وما حققته السلطنة من تقدم وازدهار على كافة الأصعدة على المستوى المحلي والإقليمي والدولي كشفت الجمعية العمانية للفنون التشكيلية عن مهرجان الفنون التشكيلية لعام 2015م والذي سيحمل عنوان “وطني لوحتي” حيث يشكل هذا العنوان رؤية مفادها استلهام الإبداع والتفوق والعمل الدؤوب من العطاء الإنساني المتدفق لمولانا جلالة السلطان المعظم، والسعي بالمواهب والطاقات نحو توثيق المشهد الفني العماني في إطار من الخصوصية التلقائية والشمولية الاستراتيجية بهدف النهوض بالحركة الفنية التشكيلية وإبراز قوة ومتانة الانتماء الوطني والولاء الفطري من خلال إقامة تظاهرة فنية بأبعاد ثقافية وتاريخية واجتماعية تتجاوز جغرافية المكان وتعددية الزمان ورسالة استمرار الفنان التشكيلي العماني في التعبير عن أمجاده وتاريخه وعطائه، وبمزيج بين مشاعره بأحلام العالم ضمن هوية إنسانية لا سقف لها ولا حدود.
يشمل المهرجان باقة متنوعة من الفعاليات المختلفة والتي تهدف بأخذ بمسيرة الحركة الفنية التشكيلية في السلطنة نحو مزيد من التقدم والازدهار وتسلط الضوء على أعمال الفنانين التشكيليين والفنانات التشكيليات وتبادل الخبرات فيما بينهم من خلال المعارض والفعاليات التي سوف تقام خلال فترة المهرجان، حيث من المؤمل ان يبدأ المهرجان بعد غد الأربعاء تحت رعاية معالي الشيخ خالد بن عمر المرهون وزير الخدمة المدنية ويستمر حتى 20 من شهر ديسمبر المقبل، ويتضمن المهرجان مجموعة من المعارض السنوية لمختف المراحل العمرية والعديد من حلقات العمل الفنية وبالإضافة إلى معارض شخصية وإلى مسابقة الطفل الخليجي في مجال الفنون التشكيلية الذي سوف يكون بمقر مرسم الجمعية في ولاية صحار والعديد من الفعاليات المصاحبة التي من خلالها تسهم في خدمة المجتمع العماني فكريا وثقافيا واجتماعيا.
وبهذه المناسبة قالت مريم بنت محمد بن عبدالكريم الزدجالية مديرة الجمعية العمانية للفنون التشكيلية: يأتي مهرجان الفنون التشكيلية “وطني لوحتي” لهذا العام بصورة وحلة جديدة يسهم في تطور الحركة الفنية في السلطنة ويستهدف المهرجان كل الفئات العمرية للفنانين والفنانات من الأطفال والشباب وكبار الفنانين والفنانات ويشمل على باقة متنوعة من الفعاليات والأنشطة التي من خلالها تفتح آفاق وأبواب جديدة تتيح الفرصة للفنان التشكيلي العماني للإبداع وتطوير ذاته من خلال هذه التظاهرة الفنية ونسأل الله التوفيق لنا لما فيه مصلحة هذا الوطن الغالي.

إلى الأعلى