الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / البطولة الخليجية للدراجات الهوائية تواصل منافساتها لليوم الرابع
البطولة الخليجية للدراجات الهوائية تواصل منافساتها لليوم الرابع

البطولة الخليجية للدراجات الهوائية تواصل منافساتها لليوم الرابع

تتويج السعودية بكأس سباق فردي ضد الساعة لفئة الشباب والإمارات وصيفا
منتخب البحرين يتوج بكأس سباق فردي لفئة الناشئين والسعودية تحل ثانيا

متابعة ـ عبدالله الجرداني:
حقق منتخب السعودية كأس سباق فردي ضد الساعة لفئة الشباب ومنتخب البحرين كأس منافسات سباق فردي ضد الساعة لفئة الناشئين في منافسات اليوم الثالث أمس فيما ابتعد دراجو منتخبنا عن منصات التتويج في منافسات اليوم الثالث التي انطلقت أمس من المنطقة السادسة بولاية العامرات وصولا إلى نقطة النهاية بالمنطقة الخامسة ضمن منافسات البطولة الخليجية للدراجات الهوائية للطريق الخامسة عشر للكبار والشباب والسادسة عشر للناشئين التي تستضيفها السلطنة ممثلة في اللجنة العمانية للدراجات الهوائية خلال الفترة من 2 وحتى 8 من مارس 2014.
وشهد سباق فردي ضد الساعة لفئة الناشئين لمسافة 18 كم وسباق فئة الشباب فردي ضد الساعة لمسافة 25 كم منافسة قوية بين دراجو المنتخبات الخليجية المشاركة وهي منتخبات بمشاركة أربع منتخبات وهي منتخبنا الوطني ومنتخب المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين، وفي ختام السباق الذي انطلق من نقطة البداية في المنطقة الخامسة بولاية العامرات قام رؤساء الاتحادات واللجان الرياضية بدول المجلس بتكريم الفائزين في منافسات اليوم الثاني.

نتائج اليوم الثالث
وكان السباق قد بدء في الساعة الثامنة والنصف من المنطقة السادسة بولاية العامرات حيث أعطت اللجنة الفنية شارة البدء للفرق والمنتخبات المشاركة التي شقت طريقها وفق خط السير المحدد من اللجنة الفنية حيث بلغت مسافة سباق فردي ضد الساعة لفئة الناشئين 18 كم فيما بلغ طول سباق فئة الشباب فردي ضد الساعة مسافة 25 كم عبر طرق ولاية العامرات، حيث جاءت النتائج على النحو التالي في سباق فردي ضد الساعة لفئة الناشئين توج الدراج سعد طلال من مملكة البحرين بكأس السياق والميدالية الذهبية لحصوله على المركز الأول، وحقق الدراج السعودي أحمد عبدالله البشري جائزة المركز الثاني، أما المركز الثالث فذهب إلى لاعب منتخب دولة الأمارات العربية المتحدة سعيد عبدالله سويدان، انتزع الدراج السعودي مصطفي ربيع أحمد المركز الأول وحقق بذلك كأس السباق والميدالية الذهبية، وحل الدراج الإماراتي طلال البلوشي في المركز الثاني والميدالية الفضية، وجاء الدراج فيصل إبراهيم السيد من دولة قطر في المركز الثالث ليحقق الميدالية البرونزية.

سير السباق
وكان سباق اليوم الثالث قد سار سيرا حسنا وحسب المخطط له بفضل التعاون الكبير الذي قدمته شرطة عمان السلطانية وكذلك التزام سائقي المركبات بالتعليمات، كما كان لجهود الحكام دورا كبيرا في نجاح المرحلة الثالثة والمراحل السابقة من المنافسات حيث شارك في إدارة سباقات البطولة 16 حكما منهم تم 12 حكما من السلطنة تم توزيعهم على نقاط السير المختلفة وذلك لضمان تسجيل مرور المنتخبات من تلك النقاط وتحديد الوقت الزمني للوصول.

تتويج للجهود
وعقب حفل التتويج عبر الدراج مصطفي ربيع من مملكة العربية السعودية الحاصل على المركز الأول في فئة الشباب عن فرحته بالفوز وقال أن حصولي على هذا المركز جاء تتويجا لجهودي التي بذلتها في المرحلة السابقة وأيضا يضاف لسجل انتصاراتي التي حققتها في السباقات التي شاركت فيها خلال المرحلة الفائتة، وأشاد بمستوى التنافس في سباق السلطنة وقال إن طبيعة عمان طبيعة جميلة وتسهم في تحفيز الدراجين على تحدي كل الصعاب وبذل المزيد من الجهود للوصول الى منصات التتويج وهذا التحدي يسهم في رفع معدل اللياقة البدنية والمهارية لدى المتسابقين.
أما طلا ل البلوشي من دولة الأمارات العربية المتحدة والحاصل على المركز الثاني في فئة الشباب فلم يخفي فرحته بالفوز وقال إنني سعيد جدا بهذا المركز الذي أحققه في أول ظهور لي على ارض السلطنة حيث كانت فال خيرا في حصولي على المركز الثاني.
وأضاف بأن المنافسة في السباق كانت قوية ومثيرة بين الدراجين نظرا لطول المسافة وكثرة المنحدرات طول الطريق التي كانت تلهمنا الصبر والعزيمة من أجل مواصلة المشوار بنفس طويل، وفي ختام حديثه توجه بالشكر لكل من وقف معه وسانده في الحصول على هذا المركز المتقدم وخاصة الجهاز الفني والإداري للمنتخب، موضحا أن طموحه كان اكبر من ذلك وهو التتويج بكأس السباق لكن شدة المنافسة وضعته يف المركز الثاني متطلعا إلى تحقيق نتائج أفضل في السباقات القادمة.

المركز حافز
وقال الدراج سعد طلال أحمد من مملكة البحرين صاحب المركز الأول في فئة الناشئن الحمد لله أشعر بالفرحة الغامرة وأنا أصل متقدما وأنتزع الأول من بين متسابقين يمتلكون مهارات وإمكانيات فائقة وهذا مكسب لي وحافز لبذل المزيد من الجهود في السباقات القادمة التي يتطلع فيها إلى مواصلة المشوار لتحقيق انجاز جديد.
وعن الصعوبة التي واجها في هذا السباق قال اليوم كانت المنافسة قوية وخاصة في هذا الجو الذي كانت فيه شدة الحرارة أكبر من الأيام الماضية كما ان مسافة هذا السباق طويلة إلى حد ما حيث لم نتدرب على مسافات 15 كيلوا فيما كان هذا السباق لمسافة 18 كيلوا متر ولكن بفضل الله وبتحاملي على نفسي استطعت التغلب على الآخرين وأن أصل بزمن جيد أهلني لانتزاع كأس المركز الأول والميدالية الذهبية.
وأبدى الدراج أحمد عبدالله من السعودية الحاصل على المركز الثاني في فئة الناشين سعادته وقال الحمد لله استطعت انتزاع المركز الثاني في سباق الفردي ضد الساعة لفئة الناشئين بعد منافسة قوية وحامية من قبل المتسابق البحريني الذي كان يتقدمني في بعض الأمتار لكن الإصرار على الفوز وزيادة قوة السرعة وتحاملي على نفسي في الأمتار الأخيرة بزيادة السرعة والانطلاق الى خط النهاية بوقد جيد أهلني للحصول على هذا المركز، ووجه شكره لزملائه اللاعبين الذين أسهموا في فوزه كما توجه بالشكر للاتحاد السعودي والجهاز الفني والإداري الذي وفر كافة الإمكانيات والبيئة المناسبة من خلال التدريبات المتواصلة والمعسكرات التي هيأته للفوز.

نتائج اليوم الأول
وكانت نتائج منافسات اليوم الأول لسباق ناشئي الفرق ضد الساعة لمسافة 39كم قد انتهى بتتويج منتخب دولة الإمارات العربية المتحدة بالمركز الأول بعد قطع المسافة في زمن وقدره (56,55) دقيقة ونال المركز الثاني منتخب مملكة البحرين في زمن وقدره (57,22) دقيقة بينما جاء في المركز الثالث منتخبنا الوطني بزمن وقدره (1,00,57) ساعة حيث مثل المنتخب حاتم بن يوسف الوهيبي ونوفل بن ناصر الحبسي وقصي بن صالح الوهيبي وطلال بن سيف المسكري ومحمد بن خميس الحسني ويونس بن راشد الحبسي، أما في سباق فئة الشباب فرق ضد الساعة لمسافة 58كم فقد جاء المنتخب السعودي في المركز الأول بزمن وقدره (1,21,52) ساعة وجاء في المركز الثاني المنتخب الإماراتي بزمن وقدره (1,23,46) ساعة بينما حصل المنتخب البحريني على المركز الثالث بزمن وقدره (1,27,59) ساعة.

نتائج اليوم الثاني
وكان السباق قد بدء في الساعة الثامنة والنصف من المنطقة الخامسة بولاية العامرات حيث أعطت اللجنة الفنية شارة البدء للفرق والمنتخبات المشاركة التي شقت طريقها وفق خط السير المحدد من اللجنة الفنية لمسافة 64,8 كم عبر طرق ولاية العامرات بمشاركة أربع منتخبات وهي منتخبنا الوطني ومنتخب المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين ،حيث حافظ المنتخب الإماراتي على المركز الأول الذي حققه في البطولات الخليجية الماضية في سباق الفرق ضد الساعة لفئة العموم لمسافة 64,8 كم بعد أن أنهى السباق في زمن وقدره (1:18:36) ونال بلك كاس المسابقة والميداليات الذهبية وحلت مملكة البحرين ثانيا بعد أن قطع المسافة في زمن وقدره (1:19:06) ونالت بذلك الميداليات الفضية وجاء المنتخب القطري في المركز الثالث بعد أن قطع السباق بزمن وقدره (1:19:57) ونال بذلك الميداليات البرونزية.
ويتطلع منتخبنا الوطني للدراجات لتحقيق نتائج جيدة في منافسات اليوم وغدا من خلال احراز ميدالية ثانية له بعما حقق في اول يوم برونزية السباق ضد الساعة ويتكون منتخبنا من 17 لاعبا من فئات الناشئين والشباب والعمومي حيث يقود تدريبات المنتخب المدرب محمد وليد الزمني ويساعده كلا من يوسف بن خنفر الشكيلي وعلي بن خميس العنقودي وإبراهيم بن حمد العلوي مساعد مدرب ميكانيكي، فيما سيمثل المنتخب في العمومي 6 لاعبين وهم شهاب بن حمد القمشوعي وعبدالرحمن بن مرهون اليعقوبي وسيف بن صالح الجشمي ومازن بن سعيد الريامي ومحمد بن عوض الشندودي ومشاري بن نجيب الخليلي وفي فئة الشباب 5 لاعبين وهم طلال بن عيسى الحبسي وكاظم بن سالم البحري وملهم بن حمود الرواحي وعدنان بن سالم الخلاسي وهيثم بن عامر الشكيلي وفي فئة الناشئين 6 لاعبين وهم حاتم بن يوسف الوهيبي ونوفل بن ناصر الحبسي وقصي بن صالح الوهيبي وطلال بن سيف المسكري ومحمد بن خميس الحسني ويونس بن راشد الحبسي.

منافسات
وينطلق صباح اليوم سباق فئة العموم فردي العام لمسافة 150 كم وفي يوم الخميس يقام سباق لفئة الناشئين وفئة الشباب حيث تكون البداية لسباق فردي عام فئة الناشئين لمسافة 46,7 كم ثم سباق فردي عام فئة الشباب لمسافة 100 كم ويشهد يوم الجمعة ختام سباق فئة العموم فردي ضد الساعة لمسافة 35 كم.

إلى الأعلى