الأربعاء 24 مايو 2017 م - ٢٧ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / شهيد بغزة ومشروع قرار عربي بـ(اليونيسكو) والفلسطينيون يجددون المطالبة بتحقيق دولي

شهيد بغزة ومشروع قرار عربي بـ(اليونيسكو) والفلسطينيون يجددون المطالبة بتحقيق دولي

القدس المحتلة ـ باريس ـ (الوطن) ـ وكالات:
استشهد فلسطيني برصاص جيش الاحتلال الإسرائيلي في قطاع غزة على الحدود مع إسرائيل، بحسب ما أعلن مصدر طبي فلسطيني فيما تقدمت المجموعة العربية في منظمة اليونيسكو بمشروع قرار لحماية المقدسات بالقدس المحتلة في الوقت الذي يطالب فيه الفلسطينيون بحماية دولية ضد التصعيد الإسرائيلي.
وقال المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة “استشهد أحمد السيرحي (27 عاما) برصاص جيش الاحتلال ” بعد اندلاع اشتباكات شرق القطاع قرب السياج الأمني، في حين أصيب خمسة آخرون.
إلى ذلك طرحت مجموعة دول عربية في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (يونيسكو) مشروع قرار يعتبر حائط البراق في القدس المحتلة “جزءا لا يتجزأ” من الحرم القدسي.
وجاء في مسودة لـ”مشروع قرار” للمجلس التنفيذي لليونيسكو “أن ساحة البراق جزء لا يتجزأ من الحرم القدسي”.
وسيطرح النص الذي قدمته الجزائر ومصر والإمارات العربية المتحدة والكويت والمغرب وتونس، أمس أواليوم على تصويت الدول الـ58 الأعضاء في المجلس بحسب مصادر دبلوماسية متطابقة.
وفي تلميح بالكاد مبطن إلى هذه المبادرة عبرت المديرة العامة لليونيسكو ايرينا بوكوفا عن تحفظها حيالها.
وأكدت اليونيسكو في بيان “أن المديرة العامة تأسف للمقترحات الأخيرة التي يجري بحثها في المجلس التنفيذي وقد تعتبر بمثابة تغييرات على وضع مدينة القدس القديمة وأسوارها”.
وأضاف البيان أنها “تدعو المجلس” إلى “اتخاذ قرارات لا تغذي المزيد من التوتر على الأرض وتشجع على احترام الطابع المقدس للأماكن المقدسة”.
وأثارت المبادرة العربية ردود فعل غاضبة لإسرائيل.
يأتي ذلك فيما طالبت الحكومة الفلسطينية بتشكيل لجنة تحقيق دولية في “تصعيد” إسرائيل بحق الفلسطينيين ومحاسبتها على “ما ترتكبه من جرائم”.
ونددت الحكومة في بيان عقب اجتماعها الأسبوعي في مدينة رام الله، بسياسية “الإعدامات الميدانية” التي ينتهجها الجيش الإسرائيلي والمستوطنين بحق الفلسطينيين بزعم محاولاتهم تنفيذ عمليات طعن.
وقالت الحكومة إن “الهبة الشعبية الفلسطينية لا يمكن إنهاؤها بالإجراءات الأمنية القمعية التي تتخذها الحكومة الإسرائيلية تجاه المواطنين والحل الوحيد يأتي بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس والخلاص من الاحتلال وجرائمه العدوانية”.
وأضافت أن “هذا التصعيد الإسرائيلي الممنهج والإرهاب المنظم الذي تقوده حكومة إسرائيل، لن يساهم إلا بتوسيع دائرة الغضب الشعبي ورفع وتيرة الهبة الشعبية وزيادة أسباب استمرارها”.

تفاصيل……………ص سياسة

إلى الأعلى