الأحد 24 سبتمبر 2017 م - ٣ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / السلطنة وأستونيا تتفقان على توسيع التعاون لما فيه مصلحة البلدين

السلطنة وأستونيا تتفقان على توسيع التعاون لما فيه مصلحة البلدين

مسقط ـ العمانية: صدر أمس بيان مشترك بين حكومة السلطنة وحكومة جمهورية أستونيا، في ضوء الزيارة الرسمية التي قام بها دولة تافي رويفاس رئيس وزراء جمهورية أستونيا إلى البلاد خلال الفترة من الـ 20 إلى الـ 22 من شهر أكتوبر 2015م فيما يلي نصه: إن حكومة سلطنة عُمان وحكومة جمهورية أستونيا وإدراكا منهما لأهمية المصالح المشتركة وسعياً منهما إلى تعزيز علاقات الصداقة وتطوير التعاون المشترك في مجالات التجارة والاقتصاد والطاقة والنقل والاتصالات والمعلومات والتكنولوجيا والعلوم والتعليم والابتكار والثقافة والصحة والسياحة والرياضة وغيرها من الجوانب الأخرى .. وفي ضوء ما حققته السلطنة من إنجازات كمية ونوعية في العديد من القطاعات الاقتصادية والاجتماعية بقيادة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وما تحقق من تقدم ونمو مطرد لاستونيا .. وبمناسبة الزيارة الرسمية التي قام بها دولة تافي رويفاس رئيس وزراء جمهورية أستونيا إلى سلطنة عُمان في الفترة من الـ 20 ـ الـ 22 من أكتوبر 2015م تم عقد جلسة مباحثات رسمية بين السلطنة وجمهورية استونيا بمبنى مجلس الوزراء في مسقط. وقد ترأس الجانب العُماني صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء وترأس الجانب الأستوني دولة تافي رويفاس رئيس الوزراء بجمهورية أستونيا. وقد توصل الجانبان إلى النتائج التالية:
1 ـ تطوير وتوسيع التعاون السياسي والدبلوماسي والاقتصادي والثقافي لما فيه مصلحة البلدين .

2 ـ التعاون في إطار المنظمات والمحافل الإقليمية والدولية بغية تعزيز سيادة التعاون والعدالة والحوار وتسوية النزاعات بالوسائل السلمية.

3 ـ يدرك الطرفان أهمية المحافظة على استقرار سوق الطاقة العالمي والحاجة إلى تأمين إمدادات الطاقة المستدامة وكذلك التنويع الاقتصادي لأغراض التنمية والنمو على المدى البعيد.

4 ـ تطوير التعاون المشترك في مجالات الصناعة والطاقة والنقل والعلوم والابتكارات وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والتعمير وصناعة مواد البناء وصناعة الأدوية والصناعات الغذائية وحماية البيئة والزراعة والسياحة والتعليم والخدمات الصحية.

5 ـ أكد الطرفان على أهمية المشاورات المنتظمة بين الوزارات المعنية ومؤسسات الدولة في مختلف القضايا الثنائية ذات الاهتمام المشترك فضلاً عن المسائل الإقليمية والدولية .
6 ـ وافق الطرفان على توقيع اتفاق بشأن تجنب الازدواج الضريبي وتشجيع وحماية الاستثمار والخدمات الجوية والتعاون الاقتصادي في المستقبل القريب.

7 ـ شدد الطرفان على أهمية التواصل بين الشعوب ودعم وتسهيل السفر بين مواطني البلدين.

8 ـ أكد الطرفان على أهمية التعاون في مجالات الثقافة والعلوم وتبادل الخبرات وبناء المهارات والمشاركة في الندوات والمؤتمرات العلمية وتطوير العلاقات المباشرة بين مؤسسات التعليم العالي بين الجانبين.

9 ـ يدرك الطرفان الحاجة إلى اتخاذ الاجراءات اللازمة للاستثمار في القطاعات الحكومية والخاصة لما لهذا الاستثمار من أهمية في تنمية العلاقات الاقتصادية والثنائية بين الجانبين على المدى الطويل.

10 ـ أكد الطرفان على ضرورة تعزيز العلاقات التجارية في جميع المستويات وفي هذا الصدد تتطلع الأطراف إلى الاستفادة من تبادل الوفود التجارية وتنظيم المعارض التجارية وتكثيف الاتصالات التجارية.

11 ـ الاستفادة من الفرص الكبيرة في تطوير العلاقات التجارية بين ممثلي قطاع الأعمال في إقامة مشاريع مشتركة مع الأخذ بعين الاعتبار أهمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في التنمية الاقتصادية.

12 ـ أكد الطرفان على أهمية التعاون بين غرفتي التجارة والصناعة لكلا البلدين فضلاً عن تطوير التعاون بين مختلف قطاعات الأعمال بهدف تبادل المعلومات حول كل ما يتعلق بفرص التجارة والاستثمار. وقد غادر البلاد في ساعة مبكرة من صباح أمس دولة تافي رويفاس رئيس وزراء جمهورية أستونيا بعد زيارة للسلطنة استغرقت ثلاثة أيام.
وقد رافق دولة رئيس وزراء جمهورية أستونيا خلال زيارته وفد رسمي ضم كلا من سعادة السفير لوري بامبوس سفير جمهورية أستونيا غير المقيم لدى السلطنة وسعادة رين تامسار مستشار رئيس الوزراء للشؤون الخارجية وسعادة لينا فاهترس مستشارة رئيس الوزراء وعدد من المسؤولين.

إلى الأعلى