الجمعة 20 يناير 2017 م - ٢١ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / الإرث الطبي في التاريخ العماني في معرض ضمن فعاليات نـزوى عاصمة الثقافة الإسلامية
الإرث الطبي في التاريخ العماني في معرض ضمن فعاليات نـزوى عاصمة الثقافة الإسلامية

الإرث الطبي في التاريخ العماني في معرض ضمن فعاليات نـزوى عاصمة الثقافة الإسلامية

نـزوى – من سالم بن عبدالله السالمي:
رعى سعادة الشيخ الدكتور خليفة بن حمد السعدي محافظ محافظة الداخلية بمستشفى نـزوى حفل افتتاح المعرض الإرث الطبي في التاريخ العماني ودور الإسلام في تعزيز الصحة وذلك ضمن فعاليات نـزوى عاصمة الثقافة الإسلامية لعام 2015 بمشاركة عدد من المكتبات بالمحافظة ومنها مكتبة الندوة العامة ببهلاء ومكتبة حصن الشموخ ومكتبة جامعة نـزوى ومركز السلطان قابوس العالي للثقافة والعلوم ومكتبة خلفان البوسعيدي والجمعية العمانية لأصدقاء المسنين فرع محافظة الداخلية بحضور سعادة الشيخ حمد بن سالم الأغبري والي نـزوى والدكتور صالح بن سيف الهنائي مدير عام المديرية العامة للخدمات الصحية بمحافظة الداخلية ومدراء الدوائر بالمحافظة . إشتمل الحفل على محاضرتين الأولى بعنوان الإسلام وتعزيز الصحة ألقاها الدكتور صالح الهنائي تحدث فيها عن دور العلماء المسلمين في المجال الطبي وفائدة الطبية للإنسان كما تحدث عن بعض الأمراض الناتجة عن الممارسات الخاطئة للإنسان ودور القرآن والسنة النبوية في الوقاية منها وفي المحاضرة الثانية والتي حملت عنوان الإرث الطبي في التاريخ العماني خلفان بن سالم البوسعيدي تحدث فيها عن الإرث الطبي العماني وإنتاجات الأطباء العمانيين الطبية من كتب ومخطوطات وشرحهم لبعض الأمراض وأدويتها وطريقة تناولها . وقدم الشاعر محمد بن حمود الرواحي قصيدة في مدح نـزوى وعلمائها الكرام ودورهم في الحضارة الإسلامية بعدها تم عرض بعض الفيديوهات التي تعبر عن تاريخ نـزوى العريق وتم عرض فيلم عن مهنة التجبير في الطب الشعبي العماني للمجبر خميس بن سعيد التوبي. وفي نهاية الحفل تم قص الشريط الخاص بالمعرض تزامنا مع هذه المناسبة.

إلى الأعلى