الأحد 22 يناير 2017 م - ٢٣ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الأسد يرى القضاء على الإرهاب طريقا للحل السياسي .. ومستعد للانتخابات

الأسد يرى القضاء على الإرهاب طريقا للحل السياسي .. ومستعد للانتخابات

دمشق ـ عواصم ـ (الوطن) ـ وكالات:
رأى الرئيس السوري بشار الأسد أن الطريق للحل السياسي يبدأ بالقضاء على الإرهاب فيما أبدى استعداده لتنظيم انتخابات رئاسية وبرلمانية.
وخلال لقائه وفدا روسيا يضم نوابا وشخصيات أخرى في دمشق، أعرب الأسد عن “تقديره للمواقف الروسية الداعمة للشعب السوري والتي تجلت مؤخرا في دعم القوى الجوية الروسية للقوات المسلحة السورية في حربها ضد الإرهاب”.
وأكد أن “القضاء على التنظيمات الإرهابية من شأنه أن يؤدي إلى الحل السياسي الذي نسعى إليه في سوريا وروسيا ويرضي الشعب السوري ويحفظ سيادة سوريا واستقلالها ووحدة أراضيها”، وفق ما نقلت الوكالة السورية الرسمية للأنباء (سانا).
وبعد لقاء استمر ساعة ونصف الساعة مع الرئيس السوري، قال أحد أعضاء الوفد النائب الكسندر يوشتشنكو أن الأسد “مستعد لتنظيم انتخابات بمشاركة كل القوى السياسية التي تريد ازدهار سوريا”، ولكن فقط حين “تتحرر” بلاده من الإرهابيين.
وأضاف يوشتشنكو أن الأسد ينوي المشاركة في الانتخابات “اذا لم يكن الشعب معارضا” لذلك.
وتأتي تصريحات يوشتشنكو غداة إعلان وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف أنه آن الأوان للتحضير للانتخابات في سوريا.
وفي اتصال هاتفي الأحد، بحث لافروف ونظيره الأميركي جون كيري “فرص الحل السياسي” للنزاع “من جانب النظام السوري والمعارضة الوطنية”، كما أعلنت الخارجية الروسية.
وتحدث وزير الخارجية السعودي عادل الجبير في القاهرة عن إحراز “تقدم” في المشاورات الدولية الجارية.

إلى الأعلى