الخميس 14 ديسمبر 2017 م - ٢٥ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / قوات الاحتلال تشن حملة اعتقال وقمع واسعة بالاراضي المحتلة
قوات الاحتلال تشن حملة اعتقال وقمع واسعة بالاراضي المحتلة

قوات الاحتلال تشن حملة اعتقال وقمع واسعة بالاراضي المحتلة

تخللتها مواجهات عنيفة اسفرت عن اصابة العشرات

رسالة فلسطين المحتلة – من رشيد هلال وعبد القادر حماد :
شنت قوات الاحتلال الاسرائيلي أمس الاثنين، حملة اعتقال وقمع نفذتها بارجاء واسعة من الضفة الغربية والقدس المحتلتين، أسفرت عن اعتقال عدد من الفلسطينيين، بينما اندلعت عقبها مواجهات متفرقة بالضفة المحلتة، أصيب خلالها عشرات الفلسطينيين بالرصاص الحي والاختناق . واقتحمت قوات الاحتلال مخيم الجلزون شمال رام الله واعتقلت ثلاثة فتية وهم: يحيى نوفل زيد (16 عامًا)، ومحمد رجائي التايه (17 عامًا) وأمير حامد عموري (18 عامًا)، واقتادتهم الى جهة مجهولة. كما اعتقلت قوات الاحتلال الشقيقين أحمد جبريل يعقوب وعلاء جبريل يعقوب من مخيم قلنديا شمال القدس. وفي ذات السياق، اعتقلت قوات الاحتلال منسق اللجان الشعبية لمقاومة الاستيطان وائل الفقيه على حاجز عطاره شمال رام الله، بعد إغلاق الحاجز وتفتيش المركبات، حيث كان الفقيه متجهًا لمدينة نابلس. وداهمت قوات الاحتلال عددًا من المنازل في مدينة نابلس وفتشتها، واعتقلت كلا من فارس سعدي خلفة (40 عامًا) والأسير المحرر محمد عماد القطب (33 عامًا) والطالب في جامعة النجاح عوني الشريف (21 عامًا). كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر امس الاثنين، خمسة مواطنين خلال مداهمة منازلهم في القدس القديمة وبلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى. واعتقلت الشقيقين معتز وفتحي جابر، بعد دهم منزليهما في حارة السعدية المفضية إلى المسجد الأقصى في القدس القديمة. وأضاف أن قوات الاحتلال داهمت حي الثوري في بلدة سلوان، واعتقلت كلا من: شادي غراب (17 عاما)، وتامر القواسمي (18 عاما)، كما داهمت حي راس العامود في سلوان واعتقلت نادر مروان ناصر (20 عاما). كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أربعة فلسطينيين من محافظة الخليل. وأفادت مصادر أمنية بأن قوات جيش الاحتلال داهمت مدينة الخليل، واعتقلت باسم شاكر الفاخوري (17 عاما) والشقيقين محمود (25 عاما) وأحمد حميدان القواسمة (24 عاما)، بعد تفتيش منازلهم والعبث بمحتوياتها. وقال المنسق الإعلامي للجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بيت امر محمد عوض داهمت قوات الاحتلال منطقة عصيدة في البلدة، واعتقلت الأسير السابق مرشد محمد مرشد زعاقيق (40 عاما) عقب كسر باب منزله والعبث بمحتوياته، وهو أسير سابق وأب لخمسة أبناء واقتادوه الى ما يسمى معسكر ‘عتصيون’ شمال الخليل. كما داهمت قوات الاحتلال عدة أحياء بمدينة الخليل، ونصبت حواجزها العسكرية على مداخل بلدات سعير وحلحول، وعلى مدخل مدينة الخليل الشمالي، وعلى مدخل مخيم الفوار، وعملت على إيقاف المركبات وتفتيشها والتدقيق في بطاقات المواطنين الفلسطينيين، ما تسبب في إعاقة مرورهم. وفى بلدتي عتيل وصيدا شمال طولكرم.
الى ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر امس الاثنين، الشابين علاء فيصل عتيلي (23 عاما) من عتيل وهو أسير محرر، وعلاء الدين محمد حمدان (24 عام) من صيدا وهو طالب في جامعة خضوري. وفى السياق ، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الشاب معتز سمير سلفيتي (27 عاما)، بعد أن اقتحمت مدينة جنين، حيث داهمت منزل ذويه وفتشته في حي جبل أبو ظهير.
في سياق متصل، داهمت قوات الاحتلال، فجر امس، عشرات المنازل في بلدة عزون شرق قلقيلية، وخلفت فيها دمارا واسعا وعبثت بمحتوياتها دون تسجيل حالات اعتقال. وقالت مصادر فلسطينية في عزون إن قوات الاحتلال اقتحمت عند الساعة الثالثة فجرا بلدة عزون وسط إطلاق القنابل الصوتية والضوئية، وداهمت منازل المواطنين الفلسطينيين وسط عزون، دون اعتقال لأحد. وأكدت ذات المصادر أن قوات الاحتلال انسحبت بعد عدة ساعات من عزون، بعد إطلاق قنابل الصوت بشكل كثيف لتخويف المواطنين وخلق حالة الذعر في البلدة. وعرف من المنازل التي تم مداهمتها، كل من منزل عبد الهادي شبيطة ومحمد تيسير رضوان وأمير محمد دحبور ومحمود علايا ومحمد راجح شبيط.
على صعيد المواجهات، أصيب امس الاثنين، شاب بالرصاص الحي وعدد من الفسطينيين بحالات اختناق، على المدخل الشمالي لمدينة البيرة، جراء قمع قوات الاحتلال لمسيرة سلمية، انطلقت من جامعة بيرزيت. وأطلقت قوات الاحتلال الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت على المسيرة فور وصولها محيط دوار فلسطين، القريب من حاجز ‘بيت إيل’، ما أدى إلى اندلاع مواجهات بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال، وتم نقل المصاب إلى المستشفى للعلاج.
كما أصيب العشرات من طلبة مدارس أبوديس وجامعة القدس بحالات اختناق شديدة، بعد اقتحام دوريات تابعة لقوات الاحتلال البلدة . وأوضح هاني حلبية الناطق باسم لجان المقاومة الشعبية لوكالة معا أن 3 دوريات تابعة لقوات الاحتلال برفقة أحد الضباط اقتحموا قرية أبو ديس، وتمركزوا عند الجدار العازل المقابل لجامعة القدس، وقاموا وبصور مفاجئة وبدون وجود أي مواجهات في المنطقة بالقاء القنابل الغازية والأعيرة المطاطية باتجاه حرم جامعة القدس، مما ادى الى اندلاع مواجهات في المكان. وأضاف حلبية أن العشرات من طلبة الجامعة والمدارس المحاذية أصيبوا بحالات اختناق، كما تعطلت الدراسة في مدرستين يدرس فيها حوالي 800 طالب من كافة المراحل العمرية، كما تعطلت الدراسة في جامعة القدس. وأوضح حلبية أن جرافة حضرت الى المكان في محاولة لسد الثغرات التي احدثها الشبان في الجدار العازل. وفي سياق متصل اعتقلت قوات الاحتلال المواطن الفلسطيني حمزة مرعي، بعد اقتحام منزله في قرية أبو ديس.

إلى الأعلى