الخميس 21 سبتمبر 2017 م - ٣٠ ذي الحجة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / السلطنة تشارك في الاجتماع الـ15 لرؤساء أجهزة التقاعد والتأمينات الاجتماعية بدول المجلس في قطر
السلطنة تشارك في الاجتماع الـ15 لرؤساء أجهزة التقاعد والتأمينات الاجتماعية بدول المجلس في قطر

السلطنة تشارك في الاجتماع الـ15 لرؤساء أجهزة التقاعد والتأمينات الاجتماعية بدول المجلس في قطر

تشارك السلطنة ممثلة في الهيئة العامة للتأمينات الاجتماعية في الاجتماع الدوري الخامس عشر لرؤساء أجهزة التقاعد المدني والتأمينات الاجتماعية في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية الذي بدأ امس بدولة قطر الشقيقة ويستمر يومين، حيث يرأس وفد الهيئة في الاجتماع صالح بن ناصر العريمي مدير عام الهيئة العامة للتأمينات الاجتماعية.
ويناقش رؤساء أجهزة التقاعد الخليجية العديد من الموضوعات المتعلقة بشؤون التقاعد والتأمينات الاجتماعية، والمشاريع التقاعدية الخليجية الواعدة، وآليات تطوير أنظمة التقاعد بدول المنطقة، والخطط الراهنة والمستقبلية للنهوض بأداء أجهزتها.
وسيتم استعراض مستجدات تطبيق نظام مد الحماية التأمينية، وتطورات الموقع الإلكتروني الخاص به، وآليات تنفيذ الحملة الإعلامية المرئية الموحدة المرتقبة خليجياً، وتوصيات اجتماعات اللجنة الفنية للعام الحالي، إلى جانب الاطلاع على آخر الإحصائيات المتعلقة بأعداد الخليجيين العاملين بدول التعاون، ونتائج اللقاءات التعريفية لمواطني المجلس المنعقدة على هامش الاجتماعات الدورية للجنة الفنية الدائمة، ومتابعة تنفيذ القرارات الصادرة عن الاجتماعات السابقة ومراجعتها.
ومن المقرر أن يبحث الاجتماع الحد الأدنى لأجور العاملين في القطاعين العام والخاص، ومدى تأثيره على مد الحماية التأمينية، وإعداد وتأهيل مدرب وطني، وتصميم حقائب تدريبية خاصة بالتأمينات الاجتماعية، وغيرها من الموضوعات ذات الصلة بطبيعة عمل الأجهزة.
وكان الاجتماع بدأ بكلمة ألقاها سعادة الدكتور عيسى بن سعد النعيمي وزير التنمية الإدارية أكد فيها على أهمية مشروع معالجة أوضاع الفائضين والمتقاعدين ممن هم بسن العمل، في الحدّ من ظاهرة التقاعد المبكر، ورفد سوق العمل بالخبرات الوطنية، مؤكداً أن للمشروع أثراً مباشراً على أداء صناديق المعاشات، وهو من أهم مشاريع استراتيجية التنمية البشرية للدولة، التي تولت الوزارة تنفيذها اعتباراً من العام الماضي.

إلى الأعلى