الثلاثاء 28 مارس 2017 م - ٢٩ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / في دوري عمانتل للمحترفين.. ظفار يستعيد نغمة الفوز ..تفوق على المصنعة 2/1

في دوري عمانتل للمحترفين.. ظفار يستعيد نغمة الفوز ..تفوق على المصنعة 2/1

متابعة ـ عبد العزيز الزدجالي:
تمكن فريق ظفار من استعادة نغمة الفوز بعد أن قلب تأخره بهدف نظيف في الشوط الأول إلى فوز بهدفين في الشوط الثاني أحرزهما نجم اللقاء حسين الحضري وذلك فى المباراة التي جرت أمس ضمن الجولة السادسة لدوري عمانتل للمحترفين على أرضية استاد السيب الرياضي ليلة البارحة.
ومع انغام وهتافات رابطة مشجعي المصنعة التي باتت تتوسع دائرة محيطها بعد كل مباراة يخوضها الفريق انقضى الربع الأول من الشوط وسط محاولات كلا الفريقين لاقتناص الهدف الأول. وفي الدقيقة (17) رفض محمود مبروك لاعب خط وسط المصنعة فرصة إحراز هدف اللقاء الأول بعدما تلقى عرضية دا سلفيا ديفيد التي أرسلها على طبق من ذهب في بداخل منطقة الـ 6، إذ سددها في الشباك الخارجية لمرمى ظفار. ونجح خليفة الجماحي مدافع المصنعة في منع هدف محقق لظفار بعدما تصدى لتسديدة سمير ملقات وابعدها إلى ركنية (20). وكان المصنعة الفريق الأكثر وصولا إلى المرمى، إلا أنه لم يشكل الخطورة الحقيقية على مرمى الضيوف. بينما كانت هنالك بعض الهجمات الخجولة لظفار عبر الهجمات المرتدة. وقام مصبح هاشل المدير الفني لفريق المصنعة بإجراء تغير اضطراري بخروج المصاب محمود مبروك ودخول محسن الخميسي (29). وفوت وليد السعدي فرصة احراز هدف السبق عندما سدد الكرة برعونة في المرمى الخالي بعد مراوغة ناجحة لدفاع وحارس ظفار ليتمكن مدافع فار من ابعادها
( 40). وتمكن هاني نجم الدين حارس ظفار من ابعاد تسديدة تياغو دي سوزا الذي كان في حالة انفراد، وكاد وليد السعدي ان يسجل للمصنعة عندما لعب الكرة المرتدة من الحارس إلا كرته اصتدمت بالعارضة . وفي الدقيقة الأخيرة للشوط الأول سدد دا سلفيا ديفيد تسديدة مباشرة وأبعدها حارس المرمى إلى خارج المنطقة لتجد المتربص وليد السعدي الذي أخفق في وضعها في الشباك فجاءت تسديدته في العارضة إلا أن محمد الغساني تكفل في وضعها في الشباك محرزا بها الهدف الأول والذي وضع فريقه في المقدمة قبل صافرة النهاية لينتهي الشوط بتفوق المصنعة بنتيجة هدف مقابل صفر .
وخلال العشر الدقائق الأولى من الشوط الثانى تمكن دفاع المصنعة من الصمود أمام الزحف الهجومي لهجوم ظفار. ولكن المصنعة دفع في نهاية المطاف ثمن تراجعه المبالغ فيه، فمن لعبة خذ وهات بداخل المنطقة تمكن ظفار من ادراك التعادل عبر أقدام حسين بن علي (57). وعقب تلقيه هدف التعادل استفاق المصنعة من سباته وخرج من مناطقه لاسترداد تفوقه مرة أخرى. وشكل فريق ظفار خطورة على دفاع المصنعة من الجهة اليسرى والتي يشغلها سالم البلوشي. واضطر مصبح هاشل الى اجراء تغيير طارئ آخر بخروج تياجو المصاب ودخول وائل الفارسي بدل منه (64) واستنفد المصنعة تغييراته بإخراج الظهير سالم البلوشي وادخال محمد العريمي (68). وتشهد الدقيقة 70 حالة طرد مباشر للاعب المصنعة محسن الخميسى وقام ظفار باجراء تغيير ثان بخروج احمد علي ودخول مجدي شنشون (75). ومع اقتراب العشر الدقائق الأخيرة على نهاية الشوط ازدادت حدة التوتر بين اللاعبين مما دفع بقاسم الحاتمي حكم اللقاء الى اشهار عدد من الإنذارات لإحكام السيطرة على أحداث المباراة. ومن خطأ دفاعي مصنعاوي فادح تحصل صاحب الهدف الثاني
ونجم المباراة حسين الحضري على كرة في موقع مثالي لينفرد بسليمان الجديدي ووضع الكرة من فوقه لتسكن الشباك معلنة الهدف الثاني لظفار (86). ورمى ظفار بآخر أوراقه بدخول نادر عوض وخروج قاسم سعيد (90). وتم احتساب أربع دقائق كوقت بديل من قبل قاضي المباراة، وكادت تصويبة فرنالدو أن تصيب الشباك الا انها ارتطمت بالدفاع لتذهب إلى ركنية (91) . لينتهي اللقاء بتفوق ظفار بنتيجة هدفين مقابل هدف .

صحم وصور يتعادلان بلا أهداف
صحار ـ من يحيى بن سالم المعمري:
تعادل صحم وصور بدون أهداف في المباراة التي جرت أحداثها على ملعب مجمع صحار في افتتاح مباريات الأسبوع السادس لدوري عمانتل للمحترفين ، ورفع صحم رصيده إلى 6 نقاط وصور إلى 5 نقاط .
وغابت الإثارة عن مجريات الشوط الأول ، وشهد الشوط الثاني فرص حقيقية للتسجيل لم تترجم إلى أهداف .
تقدم صور خلال الربع ساعة الأولى وحصل على بعض الفرص التي لم تستغل بشكل جيد واكتفى صحم بالدفاع عن مرماه ، وأتت أولى محاولات صحم في الدقيقة 21 عن طريق محسن جوهر الذي أرسل تسديدة قوية كادت أن تغالط سعيد الفارسي حارس صور بعد ارتطامها برأس أحد المدافعين . وعاد محسن جوهر بيسارية قوية غير متقنة في الدقيقة 30 نفذها من خطأ على مشارف جزاء صور ، وألغى الحكم يعقوب عبدالباقي هدف لصحم في الدقيقة 35 بداعي التسلل . وبعدها بدقيقتين واجه البرازيلي اكسندر اباريسيدو مرمى صور وسدد بطريقة غريبة ذهبت بعيدا ، وفي الدقيقة 38 سدد ابراهيما كرة برأسه ذهبت إلى ركنية لينتهي الشوط الأول بدون أهداف .
وفي الشوط الثاني أجرى الروماني أرستيكا مدرب صحم بعض التغييرات لتقوية خط المقدمة وحصل فريقه على بعض الفرص التي غاب عنها التركيز ، وباغت سعود الفارسي مرمى صحم في الدقيقة 66 أبعدها سليمان البريكي . وأضاع محسن جوهر فرصة هدف في الدقيقة 70 ، وجاء الرد الصوراوي عن طريق حمود السعدي الذي سدد كرة قوية ارتطمت بالقائم في الدقيقة 71 بعد تمريرة جميلة من عبدالله صالح ، وفي الدقيقة 74 كاد المدافع محمد مطر أن يضع صحم في المقدمة بعد أن تهيأت له الكرة من ركنية أرسلها له محسن جوهر وضعها برأسه دون تركيز في القائم . وشهدت دقائق المباراة الأخيرة بعض المحاولات للفريقين لم تكلل بالنجاح لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي .
أدار المباراة يعقوب عبدالباقي كحكم ساحة ، وساعده للخطوط ناصر امبوسعيدي والمعتصم اليعقوبي ، ومحمد العثماني كحكم رابع ، وراقب المباراة ناصر الحجري ، وعلي القاسمي كمقيم للحكام ، وسعيد الروشدي منسقا عاما للمباراة .

النصر والنهضة حبايب بتعادلهما بدون أهداف
صلالة : من عوض دهيش :

اكتفي فريقا النصر والنهضة بنقطة واحدة من من مباراتهما التى اقيمت بينهما امس على ملعب مجمع صلالة بعوقد اثر تعادلهما السلبي ليضيف كل منهما نقطة الى رصيده في صراعه بدوري عمانتل للمحترفين لكرة القدم في منافسات الجولة السادسة حيث رفع النصر رصيده الى 6 نقاط بينما النهضة اصبح له 9 نقاط
نزل الفريقان وكل منهما يبحث عن تحقيق العلامة الكاملة من خلال مباراة قوية نظرا للسمعة التي يتمتع بها الفريقين لكن حدث العكس تماما حيث اتسم اداء الشوط بالكثير من الحذر في وقت غابت فيه فاعلية مهاجمي حيث مرت أول ثلث ساعة من دون أي خطورة إذ كان اللعب منحصراً بين الفريقين في وسط الملعب وغلب التكافؤ أجمالا وان كان هناك بعض المناوشات والهجمات التي افتقدت الى التركيز كان النصر هو المبادر في تهديد مرمى النهضة بعد تبادل للكرة بين ممادو انتهت بتسديدة من جمعة الجامعي في يدي سهيل ثويني حارس مرمى النهضة في الدقيقة 20 وفي الدقيقة 30 كاد جيلس يحرز هدف السبق للنهضة عندما انفرد بفائز الرشيدي الذي خرج من مرماه في الوقت المناسب واستطاع صد الكرة في الدقيقة 36 تضيع فرصة من قدم سليمان ديميا الذي كان على خطوات من المرمى اطاح بها خارج الملعب يمكن القول ان اداء الفريقين خلال هذا الشوط اقل مما كان متوقع خصوصاً في الجانب الهجومي الذي تضاءلت فاعليته وينتهي الشوط الاول بالتعادل السلبي
الشوط الثاني
وفي الشوط الثاني يرتفع رتم الاداء وبدا واضحا رغبة كل فريق بخطف هدف التقدم وكان النصر الافضل من حيث الاستحواذ والخطورة على مرمى النهضة وقد نجح في الاقتراب من مرمى سهيل ثويني في أكثر من محاولة فضاعت من احمد السيابي فرصة الذي سدد كرة قوية الى خارج المعلب في الدقيقة 54 وتبادل الفريقين الهجمات ويدفع مدرب النصر بجمعة درويش في محاولة تنشيط الجانب الهجومي وكاد ان ينجح في احراز هدف التقدم بعد ان تخطى اكير من لاعب ولكن تبطأ في تحويلها في المرمى في الدقيقة 64 ويضغط النصر وتمنع العارضة هدف النصر الأول بعد ان سدد سعيد الضبعوني كرة قوية تصدم بالعارضة مستثمرا الكرة الثابتة التي أرسلها ناصر الشملي ورغم المحاولات النصراوية لكن دون نتيجة ايجابية لتنتهي اللقاء بالتعادل السلبي
ادار المباراة خالد الشيدي وساعده عبدالله الشماخي ويوسف الغافري ومهنا الوكيش عبدالله باحجاج مقيم الحكام

إلى الأعلى