الخميس 19 أكتوبر 2017 م - ٢٨ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / نفط عمان يرتفع 1.75 دولار وبرنت يتراجع على وقع تحديد (سعر الفائدة)

نفط عمان يرتفع 1.75 دولار وبرنت يتراجع على وقع تحديد (سعر الفائدة)

مسقط ـ عواصم ـ وكالات: بلغ سعر نفط عمان تسليم شهر ديسمبر القادم أمس (14ر45) دولار أميركي. وأفادت بورصة دبي للطاقة بأن سعر نفط عمان قد شهد أمس ارتفاعا بلغ (75ر1) دولار أميركي عن سعر أمس الأول الذي بلغ (39ر43) دولار أميركي. تجدر الإشارة إلى أن معدل سعر النفط العماني تسليم شهر نوفمبر المقبل بلغ (45) دولارًا أميركيًّا و(76) سنتًا للبرميل، منخفضا بذلك (12ر2) دولار أميركي مقارنة بسعر تسليم شهر أكتوبر الجاري. من جهة أخرى هبطت أسعار العقود الآجلة للنفط أمس بعدما أبقى بنك الاحتياط الاتحادي الأميركي “البنك المركزي” على أسعار الفائدة دون تغيير وأظهر تقرير حكومي أسبوعي أن زيادة المخزونات تتماشى مع التوقعات. وأبقى مجلس الاحتياط الاتحادي (البنك المركزي) الأميركي على سعر الفائدة القريب من صفر في المئة في ظل استمرار تأثر الاقتصاد العالمي من عملية التصحيح التي شهدتها سوق الأسهم الصينية وتراجعها الشديد في أغسطس الماضي، قائلا في بيان أمس إنه يرى المخاطر الموجودة في آفاق الاقتصاد الأميركي “شبه متوازنة” لكنه يواصل “مراقبة التطورات الاقتصادية والمالية العالمية”. يذكر أن سعر الفائدة الأساسية في الولايات المتحدة مستقر عند مستوى صفر في المئة تقريبا منذ ديسمبر 2008 عندما تعرضت الولايات المتحدة لأسوأ انكماش اقتصادي منذ 80 عاما على خلفية الأزمة المالية التي تفجرت في خريف 2008 بسبب انهيار بنك ليمان برازارز رابع أكبر بنك استثماري في الولايات المتحدة في ذلك الوقت. وذكر المجلس بعد اجتماعه الدوري أمس إن الإنفاق الاستهلاكي والاستثماري في الولايات المتحدة يتزايد بوتيرة ثابتة خلال الشهور الأخيرة، مع استمرار تحسن قطاع المساكن، وتباطؤ وتيرة الصادرات
الأميركية، مع تباطؤ نمو الوظائف في الولايات المتحدة في الوقت الذي استقر فيه معدل البطالة. كان عدد الوظائف الجديدة التي أضافها الاقتصاد الأميركي في سبتمبر الماضي أقل من متوسط عدد الوظائف الشهري خلال 2015 ككل وذلك للشهر الثاني على التوالي. في الوقت نفسه استقر معدل البطالة عند مستوى 1ر5% وهو أدنى مستوى له منذ 7 سنوات بعد أن كان قد وصل إلى أعلى مستوى له أثناء الأزمة المالية وهو 10% في أكتوبر .2009 وأشار المجلس إلى تحسن سوق الوظائف الأميركية منذ أوائل .2015 كما استمر
انخفاض معدل التضخم مقارنة بالمستوى المستهدف للمجلس وهو 2% “بما يعكس جزئيا تراجع أسعار الطاقة وكذلك أسعار الواردات الأميركية غير المرتبطة بالطاقة”.

إلى الأعلى