الأحد 26 مارس 2017 م - ٢٧ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / ارتفاع بمستويات الرواتب بالقطاع الخاص .. ومساع لتحسين بيئة العمل وزيادة الحوافز
ارتفاع بمستويات الرواتب بالقطاع الخاص .. ومساع لتحسين بيئة العمل وزيادة الحوافز

ارتفاع بمستويات الرواتب بالقطاع الخاص .. ومساع لتحسين بيئة العمل وزيادة الحوافز

مسقط ـ العمانية: سجلت مستويات الرواتب بالقطاع الخاص زيادة جديدة في سبتمبر الماضي لترتفع أعداد العاملين العمانيين الذين يحصلون على رواتب أساسية تتجاوز الـ 2000 ريال عماني إلى 7139 موظفا مقابل 6122 موظفا في ديسمبر الماضي بزيادة تبلغ نسبتها 6ر16 بالمائة .
ويأتي هذا الارتفاع في الوقت الذي يسعى فيه القطاع الخاص لاستقطاب الكفاءات الوطنية وتأهيلها وتحسين بيئة العمل وزيادة الحوافز والمزايا التي يحصلون عليها، وتشير دراسة أجراها المركز الوطني للإحصاء والمعلومات إلى أن الغالبية العظمى من الشباب يفضلون العمل بالقطاع الحكومي ولو براتب أقل عما يقدمه القطاع الخاص، وقد أكد الشباب الذين استطلعت آراؤهم في هذه الدراسة أن “تدني” الرواتب أهم أسباب عدم الرضا الوظيفي.
وتسعى العديد من شركات القطاع الخاص إلى استقطاب الشباب من خلال زيادة الرواتب والحوافز والامتيازات الوظيفية، وشهدت الأشهر التسعة الأولى من العام الجاري زيادة بنسبة 8ر4 بالمائة في أعداد العمانيين العاملين بالقطاع الخاص وقد بلغ عددهم بنهاية سبتمبر الماضي 207 آلاف شخص مقابل 197 ألفا في ديسمبر 2014.
وأشارت البيانات الإحصائية الحديثة الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات إلى أن أغلب شرائح الأجور بالقطاع الخاص شهدت نموا بنهاية سبتمبر الماضي مقارنة بما كانت عليه في ديسمبر، فقد ارتفع عدد العمانيين العاملين بالقطاع الخاص الذين يتقاضون رواتب أساسية تتراوح بين 325 ريالا عمانيا و400 ريال عماني إلى 60 ألفا و882 موظفا مقابل 49 ألفا و182 موظفا وهو ما يعكس مستوى التوظيف في القطاع الخاص، إذ يبلغ الحد الأدنى للأجور 325 ريالا عمانيا.
وفي الشريحة الثانية التي تتراوح الرواتب الأساسية فيها بين 401 ريال عماني و500 ريال عماني ارتفع عدد العمانيين العاملين بالقطاع الخاص من 42 ألفا و709 موظفين إلى 46 ألفا و453 موظفا، وفي الشريحة الثالثة التي يبلغ الحد الأقصى فيها 600 ريال عماني ارتفع عدد العمانيين العاملين بالقطاع الخاص إلى 20 ألفا و975 موظفا بزيادة 2721 موظفا عن مستواهم بنهاية العام الماضي.
ويقوم المركز الوطني للإحصاء والمعلومات بترتيب الأجور الأساسية للعمانيين العاملين في القطاع الخاص ضمن 9 شرائح بحسب فئات الأجر الخاضع للاشتراك في التأمينات الاجتماعية بالإضافة إلى شريحة عاشرة للعاملين النشطين الذين لم يتم تحديث بياناتهم.
وبحسب الأرقام الرسمية سجلت أعداد العمانيين الذين يتقاضون رواتب أساسية بين 601 ريال عماني و1000 ريال عماني زيادة بنسبة 9ر12 بالمائة لتبلغ أعدادهم بنهاية سبتمبر الماضي 34 ألفا و542 موظفا مقابل 30 ألفا و588 موظفا، فيما ارتفعت أعداد الذين يتقاضون رواتب أساسية أكثر من 1000 ريال عماني إلى 2000 ريال عماني إلى 18 ألفا و378 موظفا مقابل 16 ألفا و324 موظفا في ديسمبر 2014.

إلى الأعلى