الجمعة 21 يوليو 2017 م - ٢٦ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / بدء تأثر محافظة ظفار مع قرب إعصار شابالا من سواحل السلطنة
بدء تأثر محافظة ظفار مع قرب إعصار شابالا من سواحل السلطنة

بدء تأثر محافظة ظفار مع قرب إعصار شابالا من سواحل السلطنة

مع تحذيرات بتجنب عبور الأودية ونزول البحر
ـ هطول أمطار متفاوتة الغزارة وارتفاع موج البحر .. والإعصار يتجه إلى الضعف وتوقعات بتحوله إلى الدرجة الأولى ومركزه اليمن

طاقة ـ الجازر – مرباط : العمانية: قالت الهيئة العامة للأرصاد والملاحة الجوية في إنذارها الخامس عن الحالة المدارية في بحر العرب : إن صور الأقمار الصناعية تشير إلى تمركز الأعصار المداري شابالا حاليا غرب بحر العرب على خط عرض 13.27 شمالا وطول 54.43 شرقا وتشير آخر الرصدات إلى انخفاض سرعة الرياح السطحية حول المركز ليتراوح ما بين 85 و 95 عقدة ( 153كم إلى 171 كم ساعة) ويبعد مركز الأعصار المداري حتى كتابة هذا الخبر أمس 400 كيلو متر عن سواحل ظفار مع احتمال أن يضعف تدريجيا ويتحول إلى إعصار مداري من الدرجة الأولى خلال الـ 12 ساعة القادمة .
توقعات بضعفة
هذا ومازالت تحاليل المركز الوطني للإنذار المبكر من المخاطر المتعددة يرجح تحرك الإعصار المداري شابالا بالاتجاه الغربي مع احتمال عبور مركز كإعصار من الدرجة الأولى أو عاصفة مدارية على سواحل اليمن في المنطقة الواقعة بين محافظتي حضرموت وشبوة خلال الـ 36 ساعة القادمة ومن المحتمل أن تستمر تأثيرات الحالة المدارية على محافظة ظفار بازدياد مع هطول الأمطار الرعدية وهبوب الرياح النشطة إلى الشديدة السرعة وهيجان البحر ليصل إلى ارتفاع من 5 إلى 7 متر وتهيب الهيئة العامة للأرصاد والملاحة الجوية بالمواطنين والمقيمين أخذ الحيطة والحذر في محافظة ظفار أثناء هطول الأمطار وجريان الأودية وعدم ارتياد البحر وضرورة متابعة الإنذارات الجوية الصادرة عنها عن تطور الحالة المدارية .
بدء التأثر
هذا وقد هطلت أمس أمطار متفاوتة الغزارة ولفترات متقطعة على ولاية طاقة نتيجة الإعصار المداري “شابالا” كما هطلت صباح أمس أمطار متفاوتة الغزارة على ولاية الجازر تحديداً على نيابتي اللكبي وصوقرة واستمرت الأمطار لأكثر من ساعتين مما تسبب بإغلاق مجمع الكهرباء في الولاية كما هطلت أمس أمطار خفيفة إلى متوسطة ولفترات متقطعة على نيابة طوي اعتير التابعة لولاية مرباط نتيجة للحالة المدارية شابالا فيما تشهد مدينة مرباط هبوب رياح متوسطة تتحول إلى شديدة بين الحين والآخر .
من جهة أخرى قال علي بن سالم باعمر مدير بلدية طاقة : جرى توسعة مجاري السيول و3 وديان رئيسية في الولاية، وتمت إزالة المخلفات الحاجزة لتلك الاودية من مخلفات البناء والمخلفات الطبيعية كما تم تشكيل فرق عمل لحصر مواقع جريان السيول في الولاية، وجرى توزيع ماكينات شفط المياه على عدد من المواقع بالولاية ونياباتها تحسبا للامطار المتوقعة.
من ناحية أخرى شهدت مناطق قرن العلم وثمريت ومطار صلاله وميناء صلاله والحلانيات وجبل نوس وسدح وضلكوت وطاقة ومقشن ومرباط وشليم والمزيونة أمطارا رعدية.

للوقوف على كافة الاستعدادات والجاهزية
اللجنة العسكرية الرئيسية لإدارة الحالات الطارئة بقوات السلطان المسلحة تواصل تأهبها للتعامل مع “شابالا”
واصلت صباح امس اللجنة العسكرية الرئيسية لإدارة الحالات الطارئة بقوات السلطان المسلحة اجتماعاتها بمقر رئاسة أركان قوات السلطان المسلحة بمعسكر المرتفعة، وذلك بهدف الوقوف على كافة الأمور المتعلقة بالاستعدادات والجاهزية للتعامل مع الأنواء المناخية الاستثنائية (شابالا).
وقد ترأس الاجتماع العميد الركن حمد بن راشد البلوشي مساعد رئيس أركان قوات السلطان المسلحة للعمليات والتخطيط ممثل قوات السلطان المسلحة في اللجنة الوطنية للدفاع المدني رئيس اللجنة العسكرية لإدارة الحالات الطارئة وبحضور أعضاء اللجنة الذين يمثلون أسلحة قوات السلطان المسلحة والحرس السلطاني العماني والخدمات الهندسية بوزارة الدفاع.
وقد اطلعت اللجنة على كافة الاستعدادات والإجراءات التي اتخذت منذ الإعلان الأولي عن الحالة الجوية المتمثلة في الإعصار المداري ( شابالا) وتفعيل اللجان الفرعية في المحافظات التي من المتوقع أن تتأثر بهذه الأنواء المناخية ،لتكون على أهبة الاستعداد والجاهزية ، كما تم خلال الاجتماع الوقوف على جاهزية كافة التشكيلات والقواعد والوحدات في وزارة الدفاع وقوات السلطان المسلحة في تقديم الدعم والإسناد للمواطنين والمقيمين وفقاً لمتطلبات الموقف.
هذا وتتابع اللجنة سير أعمال اللجان الفرعية وكافة التشكيلات والوحدات المنتشرة ميدانيا بما يتطلب وتطورات الموقف وفقاً للخطة العامة للجنة العسكرية الرئيسية لإدارة الحالات الطارئة وبإشراف ومتابعة مباشرة من الفريق الركن أحمد بن حارث بن ناصر النبهاني رئيس أركان قوات السلطان المسلحة.

محافظ الوسطى يتابع استعدادات الجهات المعنية للتعامل مع تأثيرات “شابالا” بالجازر
الجازر – من موسى بن خميس الجنيبي:
قام سعادة الشيخ معضد بن محمد بن عبدالله اليعقوبي محافظ الوسطى مساء امس الاول بزيارة إلى ولاية الجازر لمتابعة الاستعدادات الجارية لمواجهة أي طارئ ـ لا قدر الله ـ جراء الحالة الجوية والإعصار المداري “شابالا”.
وقد اطمأن سعادته وسعادة الشيخ هلال بن سالم البوسعيدي والي الجازر على جاهزية مختلف الجهات ذات العلاقة لمواكبة تطورات هذه الحالة من خلال كل ما يلزم توفيره من المتطلبات الضرورية للسكان وخصوصا في الأماكن القريبة من السواحل وفي المراكز المحددة للإيواء.
وفي هذا الإطار استمع سعادته والحضور إلى إيجاز من قبل العقيد محمد بن سالم رعفيت قائد شرطة محافظة الوسطى رئيس اللجنة الفرعية للدفاع المدني بالمحافظة عن الاستعدادات والإجراءات الاحترازية التي تم اتخاذها بالتعاون مع مختلف الجهات ذات العلاقة.
وقد أكد سعادة الشيخ محافظ الوسطى على جاهزية كافة القطاعات لتقديم خدماتها في مواجهة هذه الحالة لاقدر الله متوجها سعادته بالشكر الجزيل إلى اللجنة الفرعية للدفاع المدني بمحافظة الوسطى والى مكتب والي الجازر والى مختلف الجهات ذات العلاقة ووسائل الإعلام والمواطنين والمقيمين على الدور الكبير الذي يقومون به في هذا المجال، داعياً سعادته كافة المواطنين والمقيمين إلى توخي الحيطة والحذر وضرورة متابعة البيانات والنشرات الصادرة من الجهات المختصة حول هذه الحالة.
وفي السياق ذاته أفاد مدير عام البلديات بمحافظة الوسطى محمد بن سيف التوبي بأن المديرية العامة للبلديات الإقليمية وموارد المياه أستعدت بجميع التجهيزات اللازمة من المعدات الثقيلة والعمال والمضخات لشفط المياه وكذلك أجهزة قياس الأمطار، كما شمل الاستعداد جميع ولايات المحافظة تحسباً لأي طارئ.

استعداداً لمساعدة المتضررين
أندية محافظة ظفار تشكل لجاناً للتعامل مع “شابالا”
صلا‌لة ـ العمانية : تقوم أندية محافظة ظفار بجهود حثيثة استعداداً للتعامل مع الحالة المدارية في بحر العرب من خلال عقد سلسلة من اجتماعات اللجان التطوعية التابعة للأندية.
وقامت أندية المحافظة بعقد اجتماعات لمناقشة تشكيل اللجان الرئيسية والفرعية للتوعية بالحالة المدارية بالإضافة إلى جمع التبرعات وايصال المساعدات بالتنسيق مع الجهات المختصة والتي من شأنها تقديم المساعدة للمتضررين جراء الحالة المدارية التي تمر بها السلطنة.

قطاع الاتصالات يفعّل خطط الطوارئ لمواجهة الحالة المدارية (شابالا)
عقدت هيئة تنظيم الإتصالات امس اجتماعاً في إطار جهود الهيئة في مواجهة الأضرار المحتملة التي قد تصيب شبكات الإتصالات جراء الحالة المدارية (شابالا)، والتي تتعرض لها محافظتي ظفار والوسطى.
ترأس الاجتماع نائب الرئيس التنفيذي لشؤون التنظيم والإلتزام بهيئة تنظيم الإتصالات بحضور موفري خدمات الاتصالات الشركة العمانية للإتصالات (عمانتل)، والشركة العمانية القطرية للإتصالات (أوريدو) وذلك لتفعيل خطة الطوارئ لمواجهة الآثار التي قد تنجم عن هذه الأنواء المناخية والوقوف على جاهزية شبكات الإتصالات لكل من المشغلين.
حيث تم استعراض جملة من الخطوات الإحترازية حسب خطة الطوارئ، منها جاهزية فرق الطوارى اللازمة للعمل على مدار الساعة لضمان عمل شبكات الإتصالات في هذه الحالة الإستثنائية، وتوفير كل ما يلزم من دعم لوجستي من أجل قيام هذه الفرق بأداء عملها على أكمل وجه.
كما وجهت الهيئة شركات الاتصالات لتفعيل خاصية التجوال المحلي في المحافظات المتضررة متى ما استدعت الحاجة لذلك.
جدير بالذكر أن خطة الطواري هي التزام تنظيمي على شركات الاتصالات يتم تفعليها في حالة حدوث حالات استثنائية ويتم تحديثها بشكل دوري.

والي ضلكوت يزور مراكز الإيواء بالولاية
ضلكوت ـ العمانية: قام سعادة مسلم بن نصيب الشنفري والي ولاية ضلكوت أمس بزيارة إلى مركز الإيواء بمدرسة خضرافي، ورافقه خلال الزيارة عدد من المسؤولين بالولاية المدنيين والعسكرين.
وجرى خلال الزيارة الاطلاع على المعونات الموجودة بالمركز إلى جانب زيارة مركز خضرافي الصحي للاطلاع على جاهزية المركز تحسبا للحالة المدارية.

(603) مواطنين ووافدين متواجدين في مراكز الايواء
قائد شرطة محافظة ظفار: نقل (493) شخصاً بالتنسيق مع سلاح الجو السلطاني العماني

ـ الجميع يقف على أهبة الاستعداد والجاهزية بالتعاون مع الجهات المعنية

ـ التنسيق مع القائمين على بعض المرافق الحيوية بالمحافظة وتأمينها
قال العميد محسن بن أحمد العبري قائد شرطة محافظة ظفار: إن قيادة شرطة المحافظة قامت بالتنسيق مع سلاح الجو السلطاني العماني بنقل (٤٩٣) شخصاً من سكان جزر الحلانيات الى مواقع الإيواء في ولاية شليم بينهم (٣٤٩) وافدًا، كما تم نقل بعض الأسر من ولاية رخيوت ومنطقة الحوطة ووادي دربات وبعض المناطق المنخفضة الى أماكن آمنة في محافظة ظفار.
وقد بلغ عدد المتواجدين في مراكز الإيواء حتى كتابة هذا الموضوع (603) مواطناً ووافداً بينهم (١٥٠) مواطناً في مدرسة أبو فراس الحمداني بولاية شليم وعدد (٢٢٠) وافداً بمدرسة القبس بعوقد وعدد (١٠٠) وافد في مدرسة ضلكوت في المنطقة الغربية وعدد (٧) مواطنين بمدرسة خضرفي في المنطقة الغربية وعدد (١٢٠) وافداً في مدرسة شرشتي في المنطقة الغربية وعدد (٦) مواطنين في مدرسة أجدروت بالمنطقة الغربية.
وأضاف العميد قائد شرطة محافظة ظفار: إن جميع تشكيلات شرطة عمان السلطانية والهيئة العامة للدفاع المدني والإسعاف بالتعاون مع الجهات الحكومية والخاصة والفرق الأهلية تقف على أهبة الاستعداد والجاهزية حيث وصلت جميع الجهات المشاركة إلى محافظة ظفار وأخذت مواقعها ونسأل الله السلامة والتوفيق.
وأشار العميد قائد شرطة محافظة ظفار رئيس اللجنة الفرعية المنبثقة من اللجنة الوطنية للدفاع المدني الى أن اللجنة عقدت اجتماعا استثنائيا يوم الجمعة الماضي بحضور جميع القطاعات في اللجنة وتم تحديد مراكز الأيواء والوقوف على مواد الإعاشة والتنسيق مع الفرق الأهلية ووضعها تحت مظلة إشراف وزارة التنمية الاجتماعية وتوزيع فرق البحث والإنقاذ وإسنادها بالضباط والأفراد والمركبات والتجهيزات اللازمة لجميع مراكز الشرطة في المحافظة، كما تم إتخاذ بعض الإجراءات والتدابير الاحترازية والإجراءات الواجب تنفيذها حسب ظروف الحالة الجوية وفتح خطوط إضافية في غرفة العمليات بالمحافظة لاستقبال جميع البلاغات وضمان سرعة الاستجابة والوقوف والتأكد على جاهزية القوة البشرية والمركبات والتجهيزات، كما تم تشكيل فريق عمل من قبل اللجنة الفرعية للدفاع المدني للعمل على مدار الساعة في غرفة عمليات قيادة شرطة ظفار لتلقي البلاغات والإسراع في الإستجابة من خلال وجود عضو من الجهة المختصة يتولى التنسيق حسبما يرد.
كما أكد العميد رئيس اللجنة الفرعية بأنه تم التنسيق مع القائمين على بعض المرافق الحيوية بالمحافظة والتأكيد على تأمين هذه المرافق كالسدود والموانئ والمصانع والمواقع الصناعية وتوضيح المخاطر التي يمكن أن تتعرض لها هذه الأماكن، والتوعية بمخاطر الأودية في بعض الولايات خاصة المواطنين اللذين يسكنون بالقرب من تلك الأودية وارشاد سكان الجبال إلى أهمية الحيطة بتوخي أقصى درجات الحذر.
وفي ختام حديثه شدد العميد قائد شرطة محافظة ظفار على أهمية الوعي والاستماع إلى النشرات والتقارير التي تبث وتنشر عبر وسائل الإعلام المختلفة وأخذ المعلومات من مصادرها الموثوقة

قوات السلطان المسلحة تنقل كميات من المواد الغذائية والاحتياجات الأساسية
قامت مجموعة من الآليات التابعة لنقليات قوات السلطان المسلحة بنقل كميات من المؤن والمواد الغذائية في إطار خطة اسناد للهيئة العامة للاحتياط الغذائي لمحافظتي ظفار والوسطى لتأمين الغذاء والاحتياجات الأساسية في المناطق التي من المتوقع أن تتأثر جراء الأنواء المناخية.

بلدية ثمريت تشكل فريق طوارئ
ثمريت ـ العمانية: عقدت بلدية ثمريت اجتماعاً لها أمس برئاسة محمد بن أحمد غواص مدير بلدية ثمريت لتشكيل فريق لمتابعة اعمال البلدية في الولاية والنيابات والمراكز والمناطق التابعة لها وذلك تحسبا للحالة المدارية.
وقال مدير بلدية ثمريت: انه تم تشكيل فريق منظم للتواجد في الولاية والتواصل مع النيابات المراكز والمناطق التابعة لها لتوفير الاليات والمعدات للخدمة اذا تطلب الامر.
وأكد انه تم التنسيق مع مجموعة من الشركات المتطوعة ودائرة المياه بالولاية لتوفير سيارات صهاريج مياه ومعدات كبيرة اخرى للتواجد بمركز الولاية على مدار الساعة لتفادي مخاطر الحالة المدارية.

طيران الشرطة يقوم بعملية إجلاء مواطن وستة وافدين من الحلانيات إلى شليم
قال مصدر مسؤول بشرطة عمان السلطانية: إن طيران الشرطة قام صباح امس بعملية إجلاء مواطن وستة وافدين في جزر الحلانيات إلى ولاية شليم.
وذكرالمصدر أن عملية الإجلاء تتضمن الجهود التي تقوم بها شرطة عمان السلطانية منذ بدء الإعلان عن الحالة المدارية “شابالا” لضمان سلامة المواطنين والمقيمين في محافظتي ظفار والوسطى ولتفادي التأثيرات المحتملة التي ستتعرض لها جزر الحلانيات من جراء الإعصار المداري.

إلى الأعلى