الأحد 22 يناير 2017 م - ٢٣ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / جلالة السلطان يبدي الارتياح لجهود توفير الحماية للمواطنين خلال الأنواء المناخية المتوقعة
جلالة السلطان يبدي الارتياح لجهود توفير الحماية للمواطنين خلال الأنواء المناخية المتوقعة

جلالة السلطان يبدي الارتياح لجهود توفير الحماية للمواطنين خلال الأنواء المناخية المتوقعة

ترأس اجتماع مجلس الوزراء واستعرض الأوضاع المحلية والإقليمية والدولية
ـ جلالته يشيد بنجاح العملية الانتخابية وما حظيت به من إقبال ويوجه بإجراءات اقتصادية احترازية متوازنة
ـ العاهل المفدى يؤكد على دور القطاع التعليمي والثقافي في بناء الأجيال المؤهلة والقادرة
جلالة السلطان يمنح وسام عمان المدني من الدرجة الثانية لعدد من أصحاب المعالي ‎

مسقط ـ العمانية: تفضل حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ فترأس أمس اجتماع مجلس الوزراء الموقر ببيت البركة العامر.
وقد استهل جلالة السلطان المعظم ـ أبقاه الله ـ الاجتماع بالتوجه إلى الخالق عز وجل بالحمد والشكر والثناء لما أنعم به على عمان من خير عميم، سائلا المولى العلي القدير أن يديم هذه النعم، وأن يعم النماء سائر أنحاء المعمورة.
ومن ثم تفضل جلالته ـ أعزه الله ـ باستعراض الأوضاع المحلية والإقليمية والدولية، فعلى الصعيد المحلي فقد تطرق جلالته للأنواء المناخية المتوقعة، مبديا ـ أبقاه الله ـ ارتياحه لما تقوم به كافة الأجهزة المعنية لتوفير الحماية للمواطنين، متمنيا جلالته للأهالي في ربوع السلطنة ولشعوب دول الجوار السلامة والحفظ من كل مكروه.
وفيما يتعلق بالانتخابات التي جرت مؤخرا لاختيار أعضاء مجلس الشورى، فقد أشاد جلالته بنجاح تلك العملية الانتخابية وما حظيت به من إقبال كبير من المواطنين عكس اهتمامهم وحرصهم على القيام بواجبهم الوطني، كما أشاد ـ حفظه الله ورعاه ـ بدور وزارة الداخلية واللجان المنظمة لتلك الانتخابات، متمنيا جلالته لمجلس الشورى الجديد التوفيق في الاضطلاع بمهامه جنبا إلى جنب مع باقي مؤسسات الدولة.
وبشأن الأوضاع الاقتصادية العالمية وتأثيراتها على كافة الدول فقد وجه جلالة السلطان المعظم ـ أبقاه الله ـ بأهمية التعاطي مع تلك الأوضاع من خلال اتخاذ إجراءات احترازية متوازنة للحد من سلبياتها على مسارات التنمية الاجتماعية والاقتصادية، وأثنى جلالته على ما قامت به الحكومة بالتعاون مع باقي القطاعات من جهود مقدرة لاستقرار الأوضاع الاقتصادية وتحقيق معدلات من النمو والنجاح لمواصلة التنمية الشاملة المستدامة.
وتطرق المقام السامي ـ أعزه الله ـ للقطاع التعليمي والثقافي في السلطنة لما لهما من
دور هام في بناء الأجيال المؤهلة والقادرة على تحمل مسؤوليات العمل الوطني، كما أشاد جلالته بالدور البناء الذي يساهم به الإعلام المقروء والمرئي والمسموع في نشر التوعية وتشجيع المواطنين على المشاركة الإيجابية في قطاعات العمل الهادف لخدمة الوطن ورفعة شأنه.
وقد تفضل حضرة صاحب الجلالة السلطان المعظم ـ أبقاه الله ـ باستعراض التطورات التي تشهدها الساحتان الإقليمية والدولية، مؤكدا جلالته أن علاقات السلطنة مع دول الجوار راسخة ووطيدة وقائمة على التعاون والتنسيق المشترك لما فيه الخير لكافة شعوب المنطقة التي نتمنى لها المزيد من الأمن والاستقرار، كما تطرق جلالته للسياسة الدولية والدور الذي تقوم به عدد من الدول الصديقة من أجل الإسهام في حل القضايا بالطرق التي تكفل للشعوب الاستمرار في مساراتها التنموية وسط أجواء آمنة ومستقرة.
وفي ختام الاجتماع تفضل جلالة السلطان المعظم – حفظه الله ورعاه – بالتطرق إلى عدد من القضايا التي تهم الوطن والمواطن، وأسدى توجيهاته الكريمة لكافة قطاعات ومؤسسات الدولة بمواصلة الجهود تحقيقا للأهداف المرجوة، متمنيا جلالته للجميع التوفيق لما فيه دوام الخير والنماء لعمان وشعبها الأبي.
من جهة أخرى وبمناسبة احتفالات البلاد بالعيد الوطني الخامس والأربعين المجيد، وتقديراً من لدن المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ لدورهم في أداء واجبهم الوطني، تفضل جلالته ـ أيده الله ـ ببيت البركة مساء أمس، فمنح وسام عمان المدني من الدرجة الثانية لعدد من أصحاب المعالي.

جلالة السلطان يمنح وسام عمان المدني من الدرجة الثانية لعدد من أصحاب المعالي ‎
مسقط ـ العمانية: بمناسبة احتفالات البلاد بالعيد الوطني الخامس والأربعين المجيد، وتقديرا من لدن المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ لدورهم في أداء واجبهم الوطني، تفضل جلالته ـ أيده الله ـ ببيت البركة مساء أمس، فمنح وسام عمان المدني من الدرجة الثانية لعدد من أصحاب المعالي كلا من:
معالي الشيخ عبدالملك بن عبدالله بن علي الخـليلـي وزير العدل ومعالي نصر بن حمود بن أحمد الكندي أمين عام شؤون البلاط السلطاني ومعالي المهندس محسن بن محمد بن علي الشيخ رئيس بلدية مسقط ومعالي الدكتورة مديحة بنت أحمد بن ناصر الشيبانية وزيرة التربية والتعليم ومعالي الشيخ الفضل بن محمد بن أحمد الحارثي أمين عام مجلس الوزراء ومعالي أحمد بن عبدالله بن محمد الشحي وزير البلديات الإقليمية وموارد المياه ومعالي الدكتور أحمد بن محمد بن سالم الفطيسي وزير النقل والاتصالات ومعالي الشيخ خالد بن عمر بن سعيد المرهون وزير الخدمة المدنية ومعالي الشيخ سعد بن محمد بن سعيد المرضوف السعدي وزير الشؤون الرياضية ومعالي السيد سعود بن هلال بن حمد البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ مسقط ومعالي الدكتور عبدالله بن محمد بن سعيد السعيدي وزير الشؤون القانونية ومعالي الدكتور فؤاد بن جعفر بن محمد الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية ومعالي محمد بن سالم بن سعيد التوبي وزير البيئة والشؤون المناخية ومعالي الشيخ محمد بن سعيّد بن سيف الكلباني وزير التنمية الاجتماعية ومعالي الشيخ ناصر بن هلال بن ناصر المعولي رئيس جهاز الرقابة المالية والإدارية للدولة ومعالي الدكتور رشيد بن الصافي بن خميس الحريبي رئيس مجلس المناقصات ومعالي الدكتور سالم بن ناصر بن سعيد الاسماعيلي رئيس الهيئة العامة لترويج الاستثمار وتنمية الصادرات ومعالي الدكتور عبدالله بن ناصر بن خليفة الحراصي رئيس الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون ومعالي يحيى بن سعيد بن عبدالله الجابري رئيس مجلس إدارة هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم ومعالي السيد محمد بن سلطان بن حمود البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ ظفار ومعالي أحمد بن ناصر بن حمد المحرزي وزير السياحة ومعالي الدكتور عبدالمنعم بن منصور بن سعيد الحسني وزير الإعلام ومعالي سلطان بن سالم بن سعيد الحبسي أمين عام المجلس الأعلى للتخطيط وفضيلة الشيخ الدكتور إسحاق بن أحمد البوسعيدي رئيس المحكمة العليا.

إلى الأعلى