السبت 22 يوليو 2017 م - ٢٧ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / الفريق الفني لمشروع المسح الميداني للخريجين يواصل زياراته الميدانية للمنشآت الخاصة
الفريق الفني لمشروع المسح الميداني للخريجين يواصل زياراته الميدانية للمنشآت الخاصة

الفريق الفني لمشروع المسح الميداني للخريجين يواصل زياراته الميدانية للمنشآت الخاصة

واصل الفريق الفني لمشروع المسح الميداني الذي تنفذه وزارة القوى العاملة لخريجي المؤسسات التدريبية الخاصة زياراته الميدانية لمنشآت القطاع الخاص للأسبوع السادس من بدء انطلاق أعمال المشروع.
واستهدف مشروع المسح الخريجين الملتحقين في المؤسسات التدريبية خلال الفترة من (2008 ـ 2012م) والبالغ عددهم (7791) خريجا يعملون في (1487) منشأة خاصة بمختلف محافظات السلطنة والذي تنفذه المديرية العامة للتخطيط والتطوير بالتعاون مع المديرية العامة للمعايير المهنية وتطوير المناهج والمديرية العامة للتشغيل بهدف تقييم الكفاءة الداخلية والخارجية لنظام التدريب من خلال تقييم مخرجات نظام التدريب من حيث المعارف والمهارات والكفايات التي تؤهلها للانتقال إلى سوق العمل والتعرف على مدى استفادة الخريجين من التدريب في المؤسسات التدريبية الخاصة وأثره في تقدمهم المهني، فضلا عما سيوفره هذا المسح من بيانات ومؤشرات ترصد مواطن القوة والضعف في نظام المؤسسات التدريبية الخاصة مما يسهم في العمل على تحسينه وتطويره، وبالتالي تخدم متخذي القرارات وواضعي السياسات بالوزارة والباحثين عن عمل وأولياء أمورهم.
وتعتبر برامج التدريب المقترن بالتشغيل من أهم البرامج التي توفر فرص عمل مضمونة للمتدربين من الباحثين عن عمل بعد تدريبهم تدريبا تطبيقيا من مؤسسات تدريبية معتمدة ومن ثم تشغيلهم في منشآت القطاع الخاص التي توافرت فيها شواغر من المهن والوظائف، ويتم إعداد برامج التدريب المقترن بالتشغيل بالتعاون والتنسيق مع المعاهد والمؤسسات التدريبية وحسب متطلبات سوق العمل.
وأوضحت سميرة بنت سعيد السيابية رئيسة قسم التطوير بدائرة التطوير وتقييم الأداء والمشرفة على تنفيذ المشروع: قام فريق العمل في الأسابيع الماضية بتنفيذ زيارات ميدانية للخريجين المستهدفين حيث استطاع الفريق التوصل لعدد (423) خريجا يعملون في (77) منشأة خاصة، جاءت تفاصيلهم كالتالي: بلغ عدد المستهدفين في محافظة مسقط (194) خريجا بمختلف منشآت القطاع الخاص يعملون في (37) منشأة خاصة، كما تم استهداف عدد (115) خريجا بمحافظتي شمال وجنوب الباطنة، وفي محافظة الداخلية تم استهداف عدد (66) خريجا بمختلف منشآت القطاع الخاص يعملون في (10) منشآت خاصة، وفي محافظة الظاهرة تم استهداف عدد (20) خريجا يعملون في (3) منشآت خاصة، وفي محافظتي شمال وجنوب الشرقية تم التوصل لعدد (28) خريجا يعملون في (5) منشآت خاصة، حيث تم توزيع الاستبانة المعدة للمشروع على الخريجين المستهدفين العاملين في تلك المنشآت وتمت تعبئتها وتجميعها بعد التأكد من استيفائها لكافة الإجابات المطلوبة.
وقالت رئيسة قسم التطوير: إن المشروع كانت بداياته جيدة جدا حيث شهد تجاوبا كبيرا من قبل المنشآت والخريجين المستهدفين في المشروع ونشكر كل من تعاون مع الفريق الفني القائم بالزيارات الميدانية في تسهيل مهمته.
وأكدت رئيسة قسم التطوير على أن الفريق الفني مازال يواصل زياراته خلال شهر نوفمبر إلى محافظتي ظفار والوسطى، وقد انقسم الفريق إلى قسمين سيتجه الفريق الأول إلى (محافظة ظفار) والتي بلغ عدد المستهدفين فيها (18) خريجا يعملون في (7) منشآت خاصة، بينما سيواصل الفريق الثاني زياراته في (محافظة الوسطى) حيث بلغ عدد المستهدفين في منشآت القطاع الخاص بالمحافظة عدد (81) خريجا يعملون في (13) منشأة خاصة.
ومن جهة أخرى باشر الفريق الإداري لمشروع المسح الميداني الاتصال هاتفيا بالخريجين الذين يصعب الوصول إليهم لبعد مواقع عملهم، كما تم البدء في تحليل بيانات الاستبيانات التي تم الانتهاء منها وإدخالها في البرنامج الإحصائي spss وسيتم استخراج المؤشرات والنتائج للأعداد التي تم التوصل إليها بعد الانتهاء من أعمال الزيارات الميدانية لكافة منشآت القطاع الخاص المستهدفة في المشروع وسيتم الإعلان عنها فور انتهائها.
وندعو جميع الخريجين المستهدفين في المسح الميداني التعاون مع الفريق الفني للمشروع عند زيارتهم والمشاركة بآرائهم ومقترحاتهم أو المشاركة من خلال الدخول على رابط الاستبانة المدرج على موقع الوزارة الإلكتروني ووسائل التواصل الاجتماعي المختلفة وتعبئة الاستبانة المعدة لهذا الغرض، كما ندعو منشآت القطاع الخاص التعاون والتسهيل على الفريق الفني.

إلى الأعلى