السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / نبض واحد : نجمة لامعة في السماء..

نبض واحد : نجمة لامعة في السماء..

كم كان للطلة المتوهجة بالحب والحنان والعطاء لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ في اجتماعه بمجلس الوزراء عند بداية هذا الشهر النوفمبري الاستثنائي المهيب إيقاعها السحري المتسم بالفرح والسرور والنشوة عميقاً في نفوس وأرواح كافة أطياف هذا الوطن من مختلف الفئات العمرية، لكون العلاقة بين قائد هذا الوطن وشعبه متينة ومتماسكة بالحب والعطاء والامتنان لقائد سخر حياته ومقوماته وإمكانياته من أجل هذا الوطن، فحقق المرجو والمراد لهذا الوطن لتكون عمان نجمة لامعة تسبح في أحشاء السماء مقصدا ومرتعاً للقلوب الآمنة والأرواح الساكنة من شتى بقاع العالم، وكذلك هذا القائد المعطاء أوفى بالعهود والوعود التي أطلقها منذ بداية النهضة في رسم لوحة جميلة للوطن على مدى العقود القادمة، وهو يكافح ويناضل ويرسم ويخطط مسابقا الريح متخطيا جل المستحيلات حتى صار المستحيل واقعاً يلامس وجدان كل مواطن يعيش في هذا الوطن متنعماً من خيراته يستقي من أمنه في شتى بقاع الوطن، ولذلك و من خلال تلك المنجزات المذهلة التي أدهشت القريب والبعيد لهذا القائد المعطاء بمنهجية واضحة المعالم بالأداء السياسي والاقتصادي والاجتماعي في سلة التوازن المطلق، وسمة الشفافية في العلاقات الخارجية بدول العالم، تعمقت العلاقة بقوتها ومتانتها على مدى سنوات النهضة المباركة بين هذا القائد وشعبه كعلاقة الماء بالوردة، والوردة بالأرض، والأرض بالإنسان، وامتزجت مشاعر الحب بينهما وانصهرت في القلب والوجدان لتشكل قالباً متوجاً بالحب بينهما، ولاسيما تناغمت مع تلك الطلة تلك الجمل والمعاني الجملية من لدن هذا القائد معبراً عن ارتياحه التام عن ما تحقق من الأداء الحكومي في ظل التحديات الراهنة، وهذا في حد ذاته مؤشراً عميقاً نستشف منه ملامح مستقبلا أجمل للوطن والمواطن خلال السنوات القادمة ، وكذلك وضع المسئولين في هذا الوطن أمام تحدي أخر بتكريمهم بالأوسمة المدنية لدرجة الثانية كدافع لهم في بذل المزيد من العطاء بتحمل المسؤولية والعمل على مضاعفة الجهد والعطاء في مسيرة التنمية وفق نظرية لا حدود لطموحات هذا الوطن ولا قيود لجموحه في كسر أبواق التحدي وتحويلها إلى واقعاً جميلا للوطن والمواطن، وفي الختام وهاهو العالم اليوم والحمد لله يرى هذا الشعب وقائده حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله وأبقاه ـ يشق طريق الصعاب بكل عزيمة وروح صلبة بدون ضجيج لينعم بجل ألوان السعادة ويزخر بالأمان في ظل قائداً أبى وإلا أن تكون راية هذا الوطن عالية .

حمد بن سعيد الصواعي
Hamad.2020@hotmayl.com

إلى الأعلى