الجمعة 21 يوليو 2017 م - ٢٦ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / انطلاق معرض منتجات رواد الأعمال (ابداعات عمانية3 ) بمركز عمان الدولي للمعارض
انطلاق معرض منتجات رواد الأعمال (ابداعات عمانية3 ) بمركز عمان الدولي للمعارض

انطلاق معرض منتجات رواد الأعمال (ابداعات عمانية3 ) بمركز عمان الدولي للمعارض

يستمر حتى الـ 7 من نوفمبر الجاري

كتب ـ عبدالله الشريقي:انطلقت مساء أمس فعاليات معرض منتجات رواد الأعمال (معرض ابداعات عمانية 3)، والذي يشارك في تنظيمه الهيئة العامة لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة (ريادة)، وغرفة تجارة وصناعة عُمان والهيئة العامة للصناعات الحرفية وصندوق الرفد ومركز عمان الدولي للمعارض خلال الفترة 3 ـ 7 نوفمبر الجاري في مركز عمان الدولي للمعارض بمشاركة 140 مشاركا من 15 قطاعا.
رعى حفل الافتتاح معالي الشيخ عبدالله بن ناصر البكري وزير القوى العاملة وبحضور عدد من أصحاب المعالي والسعادة والمسؤولين وعدد من أصحاب وصاحبات الأعمال والمؤسسات الصغيرة والمتوسطة.
وقال معاليه عقب افتتاحه المعرض: إن ما شاهدناه اليوم في المعرض بنسخته الثالثة يدعو إلى السرور نتيجة التقدم الملموس والواضح من المؤسسات الصغيرة والمتوسطة التي تدار بأيدي عمانية في هذا المجال ..مشيرا إلى أن التوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة ـ حفظه الله ورعاه ـ بالاهتمام بالمؤسسات الصغيرة والمتوسطة أخذت مسارها في المجتمع العماني وهناك اقبال من قبل الأيدي العاملة الوطنية ليكونوا رواد أعمال في هذا الجانب.
وأضاف معاليه: إنه من واقع الأرقام والقطاعات التي شاهدناها شئ يثلج الصدر متمنيا أن تتضاعف هذه الأرقام في عدة مجالات حسب احتياجات سوق العمل والاقتصاد العماني ..موضحا أنه كما هو معروف أن الاقتصادات في الدول تعتمد على المؤسسات الصغيرة والمتوسطة إلى حد كبير كما أنها تعتمد على مثل هذه المؤسسات لإيجاد فرص عمل للباحثين عن عمل ليكونوا رواد أعمال ناجحين تعتمد عليها الصناعات الكبيرة.
وقال الشيخ عبدالله بن ناصر البكري وزير القوى العاملة في تصريحه للصحفيين: كما هو معروف أن في الدول المتقدمة يعتمد على المؤسسات الصغيرة والمتوسطة إلى ما نسبة 80 % تقريبا في إقتصادياتها وفي الدول النامية تصل الى نسبة 60% وفي الحقيقة فإننا في السلطنة نطمح لمشاركة المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في الاقتصاد المحلي الى حد كبير من النسب المعروضة وفي نفس الوقت ولو كانت تعاني هذه المؤسسات من المنافسة من قبل التجارة المستترة ..داعيا معاليه أصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة إلى الاستمرار وسنسعى جاهدين من خلال المؤسسات التي تشرف على هذا الاقتصاد والمؤسسات لدعم المواطنين المتفرغين لإدارة وتشغيل مؤسساتهم لتكون فاعلة وجاذبة وذات مردود إيجابي في الاقتصاد العماني.
وأكد معاليه على أن دور وزارة القوى العاملة هي إحدى المؤسسات الحكومية التي تدعم هذه المنظومة في الاقتصاد العماني ولذلك في ضوء التوجيهات السامية التي صدرت في ندوة قرارات سيح الشامخات حيث إن وزارة القوى العاملة مشارك رئيسي وقدمت وستقدم المزيد من التسهيلات حيث تم إنشاء أقسام متخصصة لأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة ورفع الحظر عن هذه المؤسسات في مسألة وقف استقدام الأيدي العاملة الوافدة والسماح لهم في الكثير من الأنشطة وأيضا فتح منافذ للخدمات في الوزارة على مستوى دوائرها في المحافظات وفتح منفذ في الهيئة العامة للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة ومع ذلك فإن الوزارة مشاركة في اللجنة الرئيسية المتابعة لمشروع المؤسسات الصغيرة والمتوسطة .. متمنيا معاليه أن نرى في المسقبل هذه المؤسسات لها دور إيجابي في السوق وأن توفر فرص عمل للعمانيين.
الجدير بالذكر يعد المعرض من أهم المعارض التي تعني بتطوير وتأهيل رواد الأعمال العمانيين والتعريف والترويج والتسويق لمنتجاتهم وخدماتهم، حيث يهدف المعرض إلى تطوير قدرات ومهارات رواد الأعمال العمانيين في العرض والتسويق، وإتاحة الفرصة لرواد الأعمال العمانيين لعرض وبيع منتجاتهم وإيجاد نوافذ تسويقية جديدة ومشجعة، وتبادل الخبرات بين رواد الأعمال المشاركين في التسويق، والعرض والتغليف والترويج، وغيرها، إضافة إلى إبراز المنتجات المحلية العمانية وتشجيع الأسر المنتجة.
وقسمت المؤسسات والشركات المشاركة في المعرض هذا العام على شكل فئات ومجالات في مساحات مخصصة لكل قطاع، ومن أهم القطاعات المشاركة في نسخة هذا العام قطاع الاقتصاد الأخضر، والصناعات الحرفية، والخدمات الطبية، وخدمات التدريب، وخدمات الضيافة وتنظيم المناسبات، والخدمات الألكترونية، وخدمات السفر والسياحة، والمنتجات الغذائية، والأزياء والاكسسوارات، والبخور واللبان، والمطاعم والمقاهي إلى جانب الفائزين بجائزة رواد الأعمال نسخة 2014، والفائزين بجائزة انجاز عمان، وحملة (مبدعو عمان)
. كما تم تجهيز جميع الاحتياجات الخاصة بنسخة هذا العام بحيث يضمن استفادة جميع المؤسسات المشاركة.
وسيصاحب المعرض عدد من حلقات العمل تقدمها مؤسسات عامة وخاصة مختلفة خلال اليومين الثاني والثالث من المعرض (4 ـ 5 نوفمبر) في قاعة مركز عمان الدولي للمعارض، حيث سيشمل اليوم الأول للحلقة تقديم ورقة عمل بعنوان آلية تسجيل الشركات لدى وزارة الدفاع، وبرنامج ميني تمام والذي يهدف إلى تحفيز وغرس الصفات الريادية لدى رائد العمل، وبرنامج التوجيه (الهام ونجاح)، وفرص الأعمال في قطاع إدارة النفايات1 (إعادة تدوير الإطارات وبطاريات السيارة)، فيما سيشمل اليوم الثاني للحلقة تقديم 4 أوراق عمل بعنوان وهي “الإجراءات القانونية التي تهمك كرائد عمل”، وورقة عمل بعنوان “تعرف على مفاهيم التصدير وخدمات إثراء لرواد الأعمال المتطلعين للتصدير”، وحلقة عمل حول “بطاقة رواد الأعمال تقدم تسهيلات لأصحاب المؤسسات الصغيرة والمتوسطة”، وورقة عمل بعنوان “فرص الأعمال في قطاع إدارة النفايات2 (إعادة تدوير مخلفات البناء والهدم والمخلفات الخضراء).

إلى الأعلى