الأحد 23 يوليو 2017 م - ٢٨ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / 90% نسبة التشغيل على خط مسقط ـ دكا منذ انطلاقه في أواخر أكتوبر الماضي
90% نسبة التشغيل على خط مسقط ـ دكا منذ انطلاقه في أواخر أكتوبر الماضي

90% نسبة التشغيل على خط مسقط ـ دكا منذ انطلاقه في أواخر أكتوبر الماضي

افتتاح مكتب الطيران العماني في دكا
ـ عبدالرحمن البوسعيدي: دراسة لفتح خط إلى جوانزو بالصين ومشهد وشيراز في إيران
ـ نحو 70 مليون دولار حجم التبادل التجاري بين السلطنة وبنجلاديش سنويا

دكا (بنجلاديش) ـ من سامح أمين:
افتتح الطيران العماني الناقل الوطني للسلطنة أمس في وسط العاصمة البنجلاديشية دكا “حي جولشان” مكتبه وذلك على هامش الاحتفال بتدشين المحطة الجديدة إلى مسقط ـ دكا.
وقال سعادة حمد بن خميس العامري وكيل وزارة القوى العاملة لشؤون العمل راعي حفل الافتتاح: إن تدشين مكتب الطيران يعد خطوة مهمة جداً، حيث سيساهم في تقوية أواصر العلاقات بين السلطنة وجمهورية بنجلاديش الشعبية وزيادة التبادل التجاري بينهما.
وأضاف سعادته ان هناك عددا كبيرا من القوى العاملة الوافدة البنجلاديشية تعمل في السلطنة وبالتالي هذا الخط سوف يضيف الكثير للطيران العماني بالإضافة الى انه سيوجد نشاطا سياحيا بين البلدين.
وأوضح سعادته انه تمت دعوة عدد من رجال الاعمال البنجلاديشيين للمشاركة في بعض المعارض التي تقام في السلطنة خلال الفترة المقبلة مما يعزز خط الطيران العماني الجديد.
من جانبه قال عبدالرزاق بن جمعة الرئيسي رئيس الشؤون التجارية بالطيران العماني ان المكتب الجديد والذي تم افتتاحه يعمل به حوالي (20) موظفاً ويخدم المسافرين من ناحية اصدار التذاكر والردود على الاستفسارات وفي نفس الوقت واجهة للشركة في بنجلاديش.
واشار الى ان نسبة التشغيل على الخط منذ انطلاقه في الخامس والعشرين من شهر أكتوبر الماضي وحتى امس تعدت 90% وهذه تعتبر بادرة مشجعة تحفز الطيران العماني بالنظر حول زيادة عدد الرحلات في هذا الخط .
وقال انه بالإضافة الى وجود مكتب في دكا هناك مكتب آخر في شيتاجونج المحطة الاولى في بنجلاديش ويقوم الطيران العماني حاليا بتسيير أربع رحلات أسبوعيا من نوع الطائرات الكبيرة الايرباص A330 عكس ما هو معمول في شيتاجونج حيث تستخدم طائرات من نوع بوينج 737، مضيفاً أنه سيتم زيادة عدد الرحلات حتى تصبح رحلة يومية ومن ثم زيادتها لتكون رحلتين يومياً.
حضر الحفل عمر بن محمد البلوشي القائم بأعمال سفارة السلطنة في جمهورية بنجلاديش الشعبية إلى جانب وكيل عام الركاب بالطيران العماني في بنجلاديش.
عقب ذلك أقيم مؤتمر صحفي بفندق راديسون بلو بالعاصمة البنجلاديشية دكا حضره عدد من مسؤولي الطيران العماني إضافة إلى وكلاء الطيران العماني في بنجلاديش حيث قال عبدالرحمن بن حارث البوسعيدي رئيس العمليات بالطيران العماني ان الشركة ماضية قدماً في توسيع محطاتها الى عدد من دول العالم حيث توجد دراسة حاليا لفتح خط الى جوانزو بالصين إضافة إلى دراسة لفتح خط الى مشهد وشيراز في ايران.
وأضاف رئيس العمليات بالطيران العماني أن الشركة سوف تقوم بزيادة عدد رحلاتها من دكا الى مسقط الى 6 رحلات في الاسبوع ومن ثم في اول مارس من العام المقبل 2016 بواقع رحلة يومياً وخلال سنة من خلال استخدام بعض الطائرات الجديدة التي سوف يستلمها الطيران العماني تباعاً سيتم تسيير رحلات بواقع رحلتين يومياً.
وفي رد على سؤال من أحد الصحفيين قال رئيس العمليات بالطيران العماني إن هناك دراسة لامكانية تشغيل رحلات من مطاري صلالة وصحار إلى دكا بواقع ثلاث رحلات بمطار صلالة ورحلتين الى مطار صحار واللذين سوف يعطيان دعما لهذه المطارات حيث ان حوالي نصف مليون من الأيدي العاملة البنجلاديشية تعمل في السلطنة، مما يجعل مساهمتهم عنصرا فعالا في التنمية الاقتصادية في كل من السلطنة وبنجلاديش.
واوضح ان الرحلات بين مسقط ودكا سوف تنقل حركة عابرة، وهو ما يعرف بركاب الترانزيت، مثلا الى المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة ودولة قطر ومملكة البحرين بالإضافة الى دول أوروبا حيث هناك ما يقارب نصف مليون بنجلاديشي في أوروبا بالإضافة الى خدمات الشحن مثل المنسوجات والمأكولات الغذائية التي يتم تصديرها من بنجلاديش، مشيرا إلى أنه بزيادة عدد الرحلات الى رحلتين يوميا سوف يتم ربطها بين السلطنة وشرق آسيا حيث هناك حركة نشطة بين بنجلاديش وتايلند وماليزيا.
وحول الوجهات الجديدة القادمة أوضح البوسعيدي ان هناك دراسة لفتح خط الى جوانزو بالصين والتي جاء اختيارها بعد صرف النظر عن دراسة محطة شنغهاي التي لم يتم الحصول فيها على مواعيد هبوط مناسبة حيث ننظر الى الصين باعتبارها هدفا مهما لما تشتهر به في الحركة النشطة مع الشرق الأوسط، مشيرا إلى ان هناك خطة ايضا لفتح خط الى مشهد وشيراز في ايران.
إلى ذلك أقيم مساء أمس حفل بمناسبة تدشين الخط الجديد حضره معالي نور الاسلام بي اس سي وزير القوى العاملة في بنجلاديش الى جانب عدد من المسؤولين البنجلاديشيين ومسؤولي الطيران العماني.
وألقى عبدالرحمن بن حارث البوسعيدي رئيس العمليات بالطيران العماني كلمة قال فيها إنه نظرا لحجم الطلب المتنامي من قبل عملاء الطيران العماني في بنجلاديش تم افتتاح المحطة الثانية من مسقط إلى دكا فالجمال الطبيعي الذي تنعم به السلطنة، وتراثها الغني مقرونا بكرم الضيافة المتميزة، تجعل منها وجهة ترفيهية مثالية للزائرين من بنجلاديش وغيرها من الوجهات العالمية التي تزخر بها شبكتنا المتنامية، وبالمثل، تقدم بنجلاديش لزائريها فرصة فريدة للاستمتاع بسحر الطبيعة الرائعة ومقومات الحياة الفطرية، بالإضافة إلى الثقافة النابضة بالحياة وحفاوة الترحيب الذي عرف به الشعب البنجلاديشي.
وأضاف أنه على ثقة بأن الخدمة الجديدة بين مسقط ودكا ستقدم لعملاء الشركة تجربة متميزة من الاسترخاء والراحة على متن طائراتنا، وستوفر الطريقة المثلى للوصول إلى كلا البلدين، مما سيسهم في إثراء قطاع السياحة فيهما بشكل كبير، إضافة إلى كل ذلك، فإن الخدمة الجديدة ستوفر أيضا الدعم الحيوي المنشود لروابط التجارة والتنمية الاقتصادية بين السلطنة وبنجلاديش.
وأشار إلى أن الخط الجديد سوف يساعد عشرات الآلاف من الناس على السفر بكل سهولة ويسر ما بين أماكن عملهم ومواطن إقامتهم، وبالإضافة إلى ذلك، فإن التواصل التجاري بين البلدين سيستمر في النمو والازدهار وسيسهم في تعزيز العلاقات الثنائية المتميزة التي يتمتع بها البلدان الصديقان حيث يبلغ حجم التبادل التجاري بين السلطنة وبنجلاديش حوالي 70 مليون دولار سنويا، ومن المتوقع أن يستمر هذا التبادل التجاري في النمو مستقبلا.

إلى الأعلى