الإثنين 29 مايو 2017 م - ٣ رمضان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / اليمن: قوات هادي تتقدم و11 قتيلا في قصف عشوائي بالقذائف

اليمن: قوات هادي تتقدم و11 قتيلا في قصف عشوائي بالقذائف

صنعاء ـ وكالات: حقق الجيش الوطني والمقاومة الشعبية الموالية للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، تقدمًا كبيرًا في معاركهم مع جماعة الحوثي وصالح، بالسيطرة على مواقع استراتيجية مهمة في الجبهتين الغربية والشرقية. فيما قال قائد عسكري بارز في الجيش اليمني، إنَّ المعارك التي تدور رحاها في مأرب والجوف ستنتقل بعد تحريرهما وتأمينهما بشكلٍ كامل إلى أبواب صنعاء لمحاصرة قوات الحوثيين وهادي هناك. فيما قتل 11 مدينا في سقوط قذائف أطلقها الحوثيون على أحياء سكنية في مدينة تعز أمس، بحسب ما أفاد مصدر عسكري أمس. وقال المصدر العسكري الذي فضل عدم كشف اسمه إن “القصف العشوائي للحوثيين وقوات صالح استهدف أحياء سكنية ليل الأربعاء الخميس”، مشيرا إلى أنه أدى إلى مقتل 11 شخصا وإصابة آخرين. وأكدت مصادر طبية في المدينة مقتل 11 مدنيا بينهم امرأة، وإصابة 22 آخرين بجروح. وشنت طائرات التحالف، غارات على محيط دار الرئاسة في منطقة النهدين في العاصمة صنعاء، وشوهد ارتفاع أعمدة الدخان وسماع صوت انفجارات كبيرة من مناطق مختلفة في العاصمة. وقال مصدر عسكري في الجيش اليمني بمحافظة تعز إن مقاتلي الجيش والمقاومة الشعبية حققوا تقدما كبيرا في جبهة الضباب جنوب غرب مدينة تعز. وأضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه، أن الجيش الوطني سيطر على التلال المطلة على المدخل الجنوبي الغربي لمدينة تعز. مؤكدا أن مقاتلي الجيش والمقاومة سيطروا على تبتي المقهاية والخزان القريبتين من حدائق، آخر موقع تتمركز فيه الجماعة في جبهة الضباب.
وأشار المصدر إلى أن عشرات القتلى والجرحى سقطوا من الجماعة في معارك عنيفة اندلعت منذ ليل الثلاثاء وحتى أمس الأربعاء انتهت بسيطرة الجيش الوطني على التباب المطلة على المدخل الجنوبي الغربي لمدينة تعز.

إلى الأعلى