الأحد 22 يناير 2017 م - ٢٣ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / أشرعة / الأدب الشعبي

الأدب الشعبي

حماة الحق

هبط سيل القصايد بالمعاني واجزل القيفان
فيوم العيد تتراقص تهني سيدي السلطان
فيوم الثامن وعشرة شهر نوفمبر افراحه
وسام فصدر سكان الوطن والقطنين عمان
وغير عمان هنت له الشعوب وتفرح بعيده
نعم هالعالم بكبره يزف له الحب والعرفان
تهني عمان وقابوس المفدى القائد المغوار
حاكم ما وهن باسه الشديد وتشهد الازمان
من السبعين لين الحين يسطر هالقلم تاريخ
ابن سعيد بن تيمور ويا عمان الحضاره اثنان
سلم وعلم رجلا شهم وموقف يحسم الغايه
يقود بلاد وحكمه ساد ومنصف كفة الميزان
وحنا حزام وروس سهام خصم للعداء نثبت
نظل جنود درع حدود سور ب صفة الابدان
ايادي مرهفات الحد ايد ب يد وقت الضاد
نواظر حمر مثل جمر تشعل ساحة الميدان
صقور تحوم نبقى دوم نطمن ساكنين الدار
ذراع يمين فعل يبين نشاما للوغاء شجعان
حكمت وبانت فعولك ملامح وجهك المتعب
محمل كاهلك هم الوطن والشعب والبلدان
وعشنا احرار ننخي الجار لا منه طلب جيره
نرد عداه ونكرم ضيفه عادتنا المجد برهان
قطعنا العهد ويظل الوفاء طول العمر لك دين
(حماة الحق حراس المبادي) مفخره وعنوان
تمر ازمان خمس سنين ورابع عقدها…لا زال
نصون عمان ونجدد ولاء لك سيدي السلطان
سيول الشعر لو هاجت ابد ما وفت افضالك
تهاني العيد بحروفي ازفها ب اجزل القيفان

أنور الراسبي

خمس وتلتها أربعين

( خمس وتلتها أربعين ) وهالوفاء حقق مناه
والسعد قبل طلته في يومه السامي المجيد
يا عيد يا كل الفخرلعمان في أرضه وسماه
ويا عيد كلنا نفتخر بك كل ما اتشرف يا عيد
وش لي أعدد من معالم لي غدت تبرز حماه
تعجز حروفي وكل ما أبدي بها ترجع تزيد
قابوس يوم انه تساما وارتقا بما قد بداه
وفى وكفى فكل شي .. وش بعد لي منه نريد
يا سيدي فضلك غمرنا والبلد رد فصباه
طفلٍ مدلل شايلنه براحتك عهدٍ جديد
نامت عيون الناس وانته موقظ فبعد اتجاه
بالك فمستقبل لشعبك مشرقٍ زاهي سعيد
حنا الجنود الأوفياء وحنا لكل ثغرن مداه
في أصعب الأوقات تلقانا وفي الأمر الشديد
نشد بك أزر التعاضد سيدي وكلنا فداه
وهذا الوطن من غيرنا اللي يغرسه طلحٍ نضيد
والشعب يهديك السلام لما وصل والله حباه
من فيض خيره ثم فضلك سيدي يا بن سعيد
يا القائد الشهم الأبي عهدك ثمر عزن وجاه
مكلل المسعى وربي يجعله عمرك مديد

سعيد بن خميس الرحبي

عمان دار السلام

عمان دار السلام ومن نواحيها
سلطانها يبري العله ولا ثاني
من هيبته كل هذي الارض يمشيها
يكفي ب انه فخر كل واحد عماني
حاكم وقال بكلامه ما اخليها
الين ما تعتلي ان الله احياني
قايد وكلمة جنابة دوم نفديها
يسمع لها قاصي ومتغرب وداني
من حكمته كل هالدنيا بيثريها
باني لحكمة عظيمة وللمجد باني
إذا لفى عين هالحساد يعميها
من هيبته كل حاجة فيه سلطاني
يالله عسى عينه وروحه يخليها
هذا الذخر سيد المحتاج والعاني
ويالله عسى هالسنين بحب يبريها
ويبقى ذخرنا وذخر كل واحد عماني

حميد بن سعيد السعدي

سابع جار

نبي الله وصانا بسابع جار
وهو جبريل في السابق موصنه
وهو النبراس فينا وصفوة الأخيار
وحنا لزوم نمشي ع حسن ضنه
ونمشي بالهدي لانهاية المشوار
طوابير وحشود وسالفة مزنه
وتمشي لين عتبات الحقول أنهار
لجل تنبت جناين في رحم جنه
مساعي والعمر ما بين عبري ومار
يا حامل واجبك لا تستخف وزنه
تعال كبير في داخل عيون صغار
وغادر وأنت باقي حنه ورنه
وغي للهوى من صيغه المحضار
وخبر جارك الهيمان عن فنه
وجارك أول حكاية بلا أسوار
حكوها أجدادك وكل من سأل عنه
وجارك ظل من عهد النبي المختار
كذا قال النبي برواية السنة
وجارك طير وانته أنبل الأشجار
تساما يا حمام وميلي يار كنه
وجارك ترس في وجه العدو الغدار
وسايق نور في الظلمات والمحنة
وجارك أيدك ان طالت بك الأسفار
وحمال الأسى لو زادت الشحنة
وجارك موطن الياقوت والمحار
وصوت الهول واليامال والونه
وجارك دفترك من أول المشوار
الى آخر شغف تضميده وطعنه

عبدالعزيز بن عبيد البوسعيدي

إلى الأعلى