السبت 21 يناير 2017 م - ٢٢ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / استشهاد فلسطيني عقب دهس 3 جنود للاحتلال وإصابة فلسطينية بزعم محاولة طعن حارس أمن
استشهاد فلسطيني عقب دهس 3 جنود للاحتلال وإصابة فلسطينية بزعم محاولة طعن حارس أمن

استشهاد فلسطيني عقب دهس 3 جنود للاحتلال وإصابة فلسطينية بزعم محاولة طعن حارس أمن

استهداف حافلة مستوطنين في (بيت لحم) وإطلاق نار على حاجز إسرائيلي بـ (الخليل)

رسالة فلسطين المحتلة ـ من رشيد هلال وعبد القادر حماد:
استشهد شاب فلسطيني برصاص الاحتلال الاسرائيلي أمس بعد ان دهس مجموعة جنود إسرائيليين قرب حاجز عسكري جنوبي نابلس، في وقت أصيبت فتاة فلسطينية إثر استهدافها بالرصاص قرب مستوطنة في بيت لحم بزعم محاولة طعن حارس أمن اسرائيلي. وانحرف الشاب الذي كان يستقل سيارة بها قرب مفترق زعترة القريب من مستوطنة تفوح، وقام بدعس عدد من الجنود الإسرائيليين قرب الحاجز، مما أدى إلى إصابة ثلاثة منهم، وصفت جراح اثنين بالخطيرة، بحسب مصادر طبية إسرائيلية.
وتعرض الشاب الفلسطيني لطلقات نارية، مما أدى إلى استشهاده على الفور.
ونقل جيش الاحتلال المصابين للمراكز العلاجية الإسرائيلية، وتحفظ على جثمان الشهيد بحسب مصادر حقوقية وطبية.
كما عند جيش الاحتلال إلى ارهاب المارة بإطلاق النار في الهواء منعا لوصول أي من المركبات الفلسطينية لمحيط الحاجز بعد الحادث بحسب ما قال مدير جمعية الإغاثة الطبية بنابلس غسان حمدان.
وأغلقت سلطات الاحتلال الحواجز الأخرى المحيطة بمدينة نابلس، وشددت من إجراءاتها العسكرية على الفلسطينيين المارين عبرها تحسبا لأية ردة فعل فلسطينية أو عمليات مقاومة أخرى.
وفي بيت لحم، أصيبت فتاة فلسطينية إثر تعرضها لإطلاق نار من حارس مستوطنة بيتار عيليت، بعد أن طعنته في بطنه.
ووصلت الشابة الفلسطينية إلى مدخل المستوطنة، وبعد أن طلب منها الحارس هويتها وسلمتها له أخرجت سكينا من حقيبتها وطعنته في بطنه، لكنه أطلق الرصاص عليها. وتقع مستوطنة بيتار عيليت في كتلة غوش عتصيون الاستيطانية جنوب الضفة الغربية.
ومنذ الأول من أكتوبر، استشهد 74 فلسطينيا في أعمال عنف تخللتها مواجهات بين فلسطينيين وإسرائيليين وإطلاق نار وعمليات طعن قتل فيها أيضا تسعة إسرائيليين.
وأوضحت دراسة إحصائية اعدها مركز القدس لدراسات الشأن الإسرائيلي والفلسطيني الذي يرأسه الأستاذ علاء الريماوي، أن عدد شهداء انتفاضة القدس،ـ بلغ منذ انطلاق انتفاضة القدس في الأول من شهر أكتوبر لعام 2015 79 شهيداً.
وأشارت الدراسة إلى أن محافظة الخليل تصدرت قائمة المحافظات التي قدمت شهداء في هذه الإنتفاضة حيث ارتقى منها 27 شهيداً.
وبينت الدراسة أن عدد الشهداء من الاطفال بلغ 15 شهيداً بنسبة 20 % , كما ارتقى خمس شهيدات بنسبة 6% فيما ارتقى 30 شهيداً دون العشرين بنسبة 46 % من الشهداء .
وقالت الدراسة أنه بالرغم من تسليم11 شهيداً كانت اسرائيل تحتجزهم إلا أنه بقي 23 جثماناً لشهداء من انتفاضة القدس وفيما يلى تفصيل عدد الشهداء بالنسبة لمحافظاتهم .
من جهة أخرى قالت مصادر اسرائيلية أمس إن مستوطنة أصيبت بحجر في رأسها اثناء نزولها من حافلة تقل مستوطنين قدموا للصلاة في قبر راحيل شمال بيت لحم.
وقال مسعفون إسرائيليون انهم تلقوا بلاغا عن إصابة مستوطنة وعندما حضروا قدموا لها العلاج في المكان ومن ثم نقلت في سيارة اسعاف الى مستشفى هداسا بالقدس لتلقي العلاج.
وفي اعقاب ذلك شرع جيش الاحتلال باعمال تمشيط ودهم لمنازل المواطنين في مخيم عايدة بدعوى البحث عن ملقي الحجارة.
من جهة أخرى قال جيش الاحتلال أمس إن مقاومين فلسطيين أطلقوا الرصاص باتجاه نقطة عسكرية في مدينة الخليل. وأضاف الجيش أن النار اطلقت على الجنود المتواجدين على حاجز “الشرطي” في مدينة الخليل دون وقوع إصابات وشرع الجيش باعمال تمشيط بحثا عن مطلقي النار دون وقوع إصابات.
ويكثف الجيش من نشاطاته العسكرية في مدينة الخليل في اعقاب عمليتي اطلاق نار السبت ، احداها بالقرب من الحرم الابراهيمي اسفرت عن إصابة اثنين من المستوطنين واخرى عند مفرق بيت عينون أدت الى إصابة جندي بجراح بالغة الخطورة وادعى الجيش انه اعتقل منفذها.

إلى الأعلى