الخميس 19 أكتوبر 2017 م - ٢٨ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / يد مسقط تتوج بلقب دوري الشباب للمرة الثانية على التوالي
يد مسقط تتوج بلقب دوري الشباب للمرة الثانية على التوالي

يد مسقط تتوج بلقب دوري الشباب للمرة الثانية على التوالي

الشباب ثانيا والسيب ثالثا

حقق فريق مسقط لكرة اليد لقب دوري الشباب للمرة الثانية على التوالي بعد فوزه على الشباب بنتيجة 22/20في مباراة مارثونية ومثيرة امتدت لأربعة أشواط جرت أحداثها في الصالة الرئيسية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر وبرعاية الشيخ سلطان بن حميد الحوسني رئيس الاتحاد العماني لكرة اليد وحضور رئيس الناديين، وكان الشباب قد أنهى الشوط الأول لمصلحته بنتيجة 10/8 لينتهي الشوط الثاني من المباراة بتعادل الفريقين 19/19 ليحتكم الفريقان إلى الأشواط الإضافية وتبتسم لمسقط وتنتهي المباراة بفوز مسقط بنتيجة 22/20 ، وحقق نادي السيب المركز الثالث بعد فوزه على أهلي سداب بنتيجة 21/18.
البداية قوية
البداية كانت قوية في المباراة حيث استطاع لاعب الشباب رائد المعولي أن يفتتح النتيجة في الدقيقة الأولى ولكن سرعان مسقط ما عدل النتيجة عن طريق الحسن الحسني
ويستطيع مسقط أن يتقدم بالنتيجة عن طريق سلطان الحسني لتصبح النتيجة 2/1 في الدقيقة الثالثة، وفي الدقيقة السابعة قام حكم المبارة وليد السناني باستبعاد لاعب الشباب محمد الهطالي بعد أن تعمد الضرب للاعب مسقط سلطان الحسني،
ليواصل مسقط زحفه للهجوم لتصبح النتيجة 4/2 في الدقيقة 11.
لاعبو الشباب لم يكونوا في تركيزهم التام وأهدروا فرصا سانحة لتقليص النتيجة قبل ان يستطيع لاعب الشباب محمد الحراصي تسجيل الهدف الثالث لفريقه وتصبح النتيجة 4/3 في الدقيقة 14.
هيثم المعولي اعطى لفريقه الشباب تعديل النتيجة في الدقيقة 17من ضربة جزاء، ولكن لاعب مسقط الازهر الحديدي ابى الا ان يعطي فريقه التقدم مرة أخرى في اقل من دقيقة قابله تعديل من قبل نادي الشباب عن طريق اللاعب رائد المعولي ولكن الحديدي عاد للظهور مرة اخرى واعطى فريقه التقدم لتصبح النتيجة 7/6 في الدقيقة 19.
وفي الدقيقة 20 طلب مدرب مسقط عادل الحسني وقتا مستقطعا لمراجعة فريقه ومحاولة ان يتقدم الفريق ويكون أكثر راحة ويحقق مراده بعد ان سجل محمد الحسني الهدف الثامن ليجد مدرب الشباب نفسه مضطرا لطلب وقت مستقطع لتعديل الوضع وكان له ذلك، بعد أن استطاع هيثم المعولي ان يقلص النتيجة ليأتي دور زميله ناجي الخصيبي معلنا تعديل النتيجة لتصبح النتيجة 8/8 في الدقيقة 26.
هيثم المعولي كان له رأي آخر في الشوط الاول وكان مصرا على أن يخرج فريقه منتصرا وحقق مراده بتسجيله هدفين متتالين لينتهي الشوط الأول بنتيجة 10/8 لمصلحة الشباب.

بداية سريعة
بدأ لاعبو مسقط الشوط الثاني بقوة واستطاعوا ان يعدلوا النتيجة في أقل من دقيقتين عن طريق اللاعب سعيد الحسني لتصبح النتيجة 10/10، وسنحت للاعبي الشباب فرصتين للتسجيل الا ان رعونة اللاعبين وتألق حارس مسقط محمود الحسني حال دون ذلك لتستمر النتيجة على حالها.
لاعب الشباب رائد المعولي فرض نفسه في اللقاء واستطاع أن يسجل هدفين متتاليين لتصبح النتيجة 12/10 وسط ذهول واستغراب من لاعبي مسقط العازمين على تحسين الصورة وعدم التفريط في الفرص، وبعد مرور أكثر من 4 دقائق استطاع لاعب مسقط الازهر الحديدي ومن بعده أحمد الحسني من تعديل النتيجة لتصبح 12/12، ولكن لاعب الشباب أسعد اليعربي لم يجعل فرحة مسقط بالتعادل تدوم بعدما سجل هدفين متتاليين رد عليه الأزهر الحديدي بهدفين متتاليين لتصبح النتيجة 14/14.
ومع انتصاف الشوط الثاني عاود لاعبو الشباب الظهور بعد أن سجل له عبدالله المعولي ومن بعده أسعد المعولي لتصبح النتيجة 16/14.
وانتظر مسقط 4 دقائق من أجل ان يستطيع تعديل النتيجة عن طريق محمد الحسني لتصبح النتيجة 16/16 وفي الدقيقة 22 أعلن مسقط عن تقدمه في النتيجة للمرة الاولى في الشوط الثاني قبل أن يضاعف زميله عبدالرحمن الحسني النتيجة وتصبح 18/16.
وشهدت الدقائق الخمس الاخيرة إثارة من الطرفين لكون الفارق هدفا واحدا والتي كان تشير النتيجة فيها بتقدم مسقط بنتيجة 19/18، وحدث ما لم يكن في الحسبان بعد ان سجل الشباب هدف التعديل لينتهي الشوط الثاني بالتعادل 19/19 ليحتكم الفريقان إلى شوطين إضافيين مدة كل شوط 5 دقائق.

الإضافي الاول
أنهى مسقط الشوط الإضافي الأول لصالحه بعدما استطاع أن يسجل هدفين متتاليين عن طريق عبدالرحمن الوهيبي ومحمد الحسني لتصبح النتيجة 21/19في حين لم يستطع الشباب تسجيل أي هدف في الشوط الاضافي الاول.

الإضافي الثاني
وفي الشوط الإضافي الثاني استطاع الشباب ان يقلص النتيجة عن طريق اللاعب عبدالله المعولي وأن يعطي فريقه بصيصا من الأمل للعودة في النتيجة وذلك في منتصف الدقيقة الثانية من زمن الشوط الاضافي الثاني، ولكن الازهر الحديدي أطلق رصاصة الرحمة لفريق الشبيبة بتسجيله هدفا في الدقيقة الأخيرة لتنتهي المباراة بنتيجة 22/20.
أدار المباراة وليد السناني وزكي رجب وثريا الحوسنية مسجلة وعبير الزدجالية ميقاتية وبشير البوسعيدي مراقبا للمباراة.

ناصر الوهيبي: إنجازات متتالية في اليد
أعرب ناصر بن سليمان الوهيبي رئيس نادي مسقط عن سعادته لحصول فريقه على لقب دوري الشباب لهذا الموسم بعد الفوز في المباراة النهائية على حساب فريق الشباب في نهائي جميل ومثير قدمه الفريقان وأشار بأننا نحمد الله على هذه الإنجازات المتتالية لكرة اليد بالنادي ومن المراحل السنية كذلك خلال السنوات الماضية وما تحقق دليل على الجهود الكبيرة التي يبذلها الجهاز الفني والاداري لقطاع كرة اليد بالنادي ونثمن جهود الجهاز الفني لفريق الشباب على هذا الانجاز الجيد الذي تحقق اليوم ونقدم الشكر الجزيل الاتحاد العماني لكرة اليد على جهوده الكبيرة في تنظيم المسابقات المحلية ونتمنى لهم الأفضل في المرحلة القادمة ونهدي هذا الإنجاز إلى جماهير النادي التي تقف خلف الفريق دائما وفي مختلف المشاركات والمسابقات

حمزة البلوشي : إنجاز كبير
قال حمزة عبدالرحيم البلوشي رئيس نادي الشباب بأننا نبارك لفريق الشباب للوصول إلى هذا المستوى وما تحقق من الحصول على المركز الثاني يعد بالنسبة لنا انجازا كبيرا بعد ان حققت المراحل السنية في كرة اليد بالنادي خلال السنوات الماضية نتائج جيدة وهذا دليل على تطور اللعبة بالنادي والتي تأتي بجهود الجهاز الفني والاداري للفريق الذي بذل جهودا جبارة لايصال الفريق إلى هذا المستوى وايصال كرة اليد بالنادي الى مستويات جيدة.
واشار بان النتائج التي حققها فريق الشباب في الموسم الحالي تعد جيدة في ظل تواجد اندية العاصمة والتي تملك الخبرة والامكانيات ورغم ذلك برز لاعبو الفريق بشكل جيد ونجحوا بالوصول الى المباراة النهائية وكان الفريق قريبا من الحصول على لقب البطولة الا ان الامكانيات في الاعداد كانت هي الفارق وسوف يتواجد عدد من العناصر الشابة مع الفريق الاول ونتمنى له التوفيق في هذا الموسم والشكر الى اتحاد اليد على الجهود الكبيرة.

علي المعولي: قدمنا مستوى جيدا
قال مدرب نادي الشباب علي المعولي الحاصل على المركز الثاني بان اللاعبين قدموا مستوى جيدا وكبيرا في اللقاء النهائي امام مسقط ولم اشاهد طوال السنوات الاربع الماضية نهائي مثل هذا النهائي والذي وصل الى اربعة اشواط اجهد خلالها اللاعبون بشكل كبير ونحن في الجهاز الفني راضين كل الرضى عن هذا المستوى والنتيجة التي حققها اللاعبون والوصول الى هذه المرحلة من المستوى الفني في ظل الامكانيات القليلة المتوفرة لاعداد اللاعبين.
واضاف بان هناك عددا من اللاعبين سوف ينتقلون الى الفريق الاول وسيكون هناك تغيير في تشكيل الفريق الاول للموسم القادم ونثمن الجهود الكبيرة من الجهاز الفني واللاعبين على العمل طوال الفترة الماضية وسنعمل جاهدين على تقديم الافضل في المواسم القادم وكذلك في درع الوزارة ودوري عام كرة اليد.

عادل الحسني: مباراة صعبة وقوية
أوضح عادل الحسني مدرب نادي مسقط للشباب بأن المباراة النهائية كانت صعبة وقوية مثلما توقعها سابقا، اضافة الى ضغط المباريات التي تعرض لها الفريق بحيث لعب الفريق مباراتين متتاليتين في منافسات الناشئين وهذا بدوره كان اجهادا كبيرا للاعبين، مؤكدا في الوقت ذاته بانه للمرة الاولى في نهائي الشباب نلجأ للأشواط الإضافية، وتابع مدرب مسقط بأن فريق الشباب فريق قوي ويمتاز بالقوة الجسمانية واضطررنا للعب بشكل دفاعي حتى استطعنا الفوز عليهم، كما تألق حارس مسقط محمود الحسني كان له دور كبير في حسم نتيجة المباراة، مشيرا بان هذا اللقب الذي حصل عليه الفريق يعني له الكثير شخصيا بعد الظروف التي مر بها الفريق في بداية الموسم وموجها شكره الكبير للاعبين والجهاز الفني والاداري على تضحياتهم ومجهوداتهم طوال منافسات الدوري.

السيب يحقق المركز الثالث
وفي مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع استطاع نادي السيب ان يظفر بالميداليات البرونزية بعد فوزه على أهلي سداب في المباراة التي اقيمت بينهما قبيل المباراة النهائية،وكان اهلي سداب قد انهى الشوط الاول لمصلحته بنتيجة 11/8، ولكن السيب استطاع ان يقلب تخلفه بفوز على اهلي سداب بعدما انهى الشوط الثاني لمصلحته بنتيجة 21/18.أدار المباراة طاهر البشير وعياد المعشري وكان المسجل ثريا الحوسني والميقاتي عمر الشحي ومراقب المباراة بشير البوسعيدي.
غياب النقل التلفزيوني
غاب عن نهائي دوري الشباب لكرة اليد النقل التلفزيوني للقناة الرياضية عن تغطية هذا الحدث رغم المخاطبات التي وجهها الاتحاد العماني لكرة اليد الى المعنيين بالقناة الرياضية وقال عامر الحجري رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد العماني لكرة اليد كنا نتمنى تواجد القناة الرياضية في نقل احداث هذا الختام والذي بدوره يخدم تطوير ونشر اللعبة في السلطنة وكذلك ابراز شركائنا من القطاع الخاص عبر وسائل الاعلام ونتمنى بان يكون هناك تعاون اكبر مع القناة الرياضية خلال الموسم الحالي .
نجوم الموسم
اشاد المسؤولون بالاتحاد العماني لكرة اليد بالمستوى الذي قدمه فريق الشباب في دوري اليد والذي استطاع من خلاله تقديم مستوى راقي نجح من خلاله في الوصول الى المباراة النهائية للدوري ولم يات نجاح فريق الشباب من فراغ بل كانت هناك جهود كبيرة بذلها مجلس ادارة نادي الشباب من خلال تأسيس قاعدة جيدة من اللاعبين الناشئين الذي تم ترحيلهم هذا الموسم الى دوري الشباب ومن ثم يتم تصعيدهم الى الفريق الاول بالنادي .

إلى الأعلى